شريط الاخبار
الفصل في قضية درارني.. بلعربي وحميطوش يوم 10 أوت أزمة مياه حادة جرّاء شح الأمطار والتسربات تبون يأمر بالفتح التدريجي للمساجد والسماح للمواطنين بارتياد الشواطئ والمنتزهات شنقريحة يرافع لأهمية جهاز الدرك الوطني في حفظ الأمن والاستقرار وكالة الفضاء الجزائرية والخبرة الأجنبية للسيطرة على حرائق الغابات تبون يعيّن العميد قواسمية قائدا للدرك الوطني خلفا لعرعار المحال على التقاعد وزارة الصحة تقرّ مخططا وقائيا لتنظيم عمليتي فتح المساجد والشواطئ جراد يطالب المصلين باحترام إجراءات الوقاية في المساجد حين فتحها نحو توظيف 10 آلاف عامل بالمجمع الجزائري - التركي «طيال» أسبوعان فقط لتنصيب 08 آلاف أستاذ جديد في مناصبهم عشرات القتلى وآلاف الجرحى في انفجار ضخم يهز بيروت مخزون مياه سد تاقسابت بتيزي وزو يبلغ أدنى مستوياته كريكو تشدد على إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية «سيال» تضع خارطة عمل استعجالية لمنع تكرار انقطاع المياه بالعاصمة توسيع بث القناة التعليمية «المعرفة» إلى القمر الصناعي «نيل سات» رؤساء المؤسسات الجامعية يكشفون عن رزنامة الدخول مستخدمو الصحة أوائل المستفيدين من اللقاح وتكييف بروتوكول التطعيم فور استيراده وزارة التربية تفنّد اعتماد نظام «الإنقاذ» لتلاميذ البكالوريا استمرار موجة حرائق الغابات عبر عدة ولايات معهد باستور يعتمد دفتر شروط لمعرفة نجاعة اللقاح ضد فيروس «كورونا» بريد الجزائر يزوّد الصيدليات بأجهزة الدفع الالكتروني الحكومة تقلص فترة الحجر الصحي بالفنادق للعائدين لأسبوع واحد الجوية الجزائرية تعلن إطلاق رحلات تجارية نحو فرنسا لأول مرة منذ مارس ولاة يمنعون خروج قوارب النزهة إلى عرض البحر وزارة التجارة تعتزم إطلاق تطبيق إلكتروني لإيداع الحسابات الاجتماعية عمال مصنع الأجر «لفريحة» يحتجون أمام مقر محكمة عزازقة بتيزي وزو «الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة

في جنازة رسمية حضرها الرئيس تبون وشنقريحة وإطارات الدولة

الجزائريون يشيّعون رفات شهداء المقاومة الشعبية بمربع الشهداء بالعالية


  05 جويلية 2020 - 16:54   قرئ 241 مرة   0 تعليق   الحدث
الجزائريون يشيّعون رفات شهداء المقاومة الشعبية بمربع الشهداء بالعالية

شيع الجزائريون في جنازة رسمية رفات 24 شهيدا من المقاومة الشعبية الجزائرية، بمقبرة العالية، في أجواء مهيبة تعكس عظمة الحدث الذي يتزامن مع احتفالات الجزائر بالذكرى الـ58 للاستقلال، حيث تنقل الرئيس تبون لقصر الثقافة مفدي زكرياء للترحم على أرواح الشهداء الـ24 بحضور رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق السعيد شنقريحة والفريق الأول علي بن علي، قبل التوجه نحو مقبرة العالية.

ووري الثرى أمس، رفات المقاومين الجزائريين بمقبرة العالية، بعدما كان محتجزا لمدة قرن ونصف القرن بمتحف التاريخ الطبيعي بباريس، حيث تقدم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون مراسم دفن رفات الشهداء في مقبرة العالية بحضور قيادات مدنية وعسكرية وكبار المسؤولين في الدولة، من ضمنهم رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي السعيد شنقريحة، الوزير الأول عبد العزيز جراد، رئيس مجلس الأمة بالنيابة صالح قوجيل، رئيس المجلس الشعبي الوطني سليمان شنين وعدد من مسؤولي الدولة الذين جاؤوا لتوديع المقاومين وهم يوارون الثرى بمربع الشهداء في مقبرة العالية إلى جانب كبار مفجري ثورة التحرير المباركة. وسلم رئيس الجمهورية العلم الوطني الذي سجي به رفات شهداء المقاومة الشعبية الـ24 لأشبال الأمة. من جهته، قال وزير المجاهدين طيب زيتوني، إنه باسترجاع رفات شهداء الثورة التحريرية، عاد القادة العظماء إلى أرضهم لتحتضنهم، مؤكدا خلال مراسم دفن رفات شهداء المقاومة الشعبية أن شهداء المقاومة الجزائرية كانوا سراجا منيرا في الزمن العسير، فرساننا الأشاوش، أمثال الشيخ بوزيان والشيخ محمد ابن أمجد المدعو شريف بوبغلة وعيسى حمادي وبوعمارة بوقديدة والمختار بن قويدر تيطراوي وكل رفقائهم ممن قاوموا الاستعمار الغاشم، وقال زيتوني «نحمد الله الذي وفقنا لإعادة الرفات الطاهر للشهداء إلى أرضنا، فلولا الإيمان بعدالة قضيتنا والاعتزاز بماضينا وثباتنا على مبادئنا والوفاء بعهدنا وقيامنا بواجبنا، لما تحقق هذا الإنجاز التاريخي». وصرح الوزير بأن التاريخ سجل اليوم في صفحاته الناصعة هذا المسعى النبيل لرئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، وفاء للعهد وحفاظا على ذاكرة الأمة. وعبر زيتوني عن الوفاء لذاكرة الشهداء الذين حملوا لواء الجهاد في سبيل الوطن، لدحر الآلة الاستعمارية، من مقاومة الأمير عبد القادر إلى أحمد باي، ومقاومة سيدي الشيخ، ومحمد شريف، ولالة فاطمة نسومر وغيرهم من الأبطال.

أسامة سبع