شريط الاخبار
برميل البترول بـ 42 دولارا والأنظار تتجه نحو اجتماع «أوبك+» الحكومة تخصص 31.47 مليار دينار لدعم مادة الحليب الوصاية تجتمع بالنقابة الوطنية للباحثين الدائمين اليوم وزارة المالية تتوقع انتعاش الاقتصاد خلال 2021 بـ 3.98 بالمائة بن زيان يطمئن المتحصلين على معدل 9 بمنحهم قائمة رغبات مثل غيرهم بلمهدي يُحذر من الاستخفاف بـ «كورونا» ويدعو للاحتياط أكثر بعجي يعتبر تعديل الدستور مكسبا ديمقراطيا في تاريخ الجزائر عرض التقرير السنوي للبيئة على مجلس الحكومة نوفمبر الداخل تراجع احتياطات الصرف لأقل من 47 مليار دولار في 2021 إلياس مرابط يؤكد استحالة تأجيل الدخول المدرسي ليوم الغد زرواطي تؤكد أن الدستور الجديد سيسمح ببناء اقتصاد قوي واجعوط يأمر باستئناف الدراسة وتوفير التأطير البيداغوجي والإداري بالمدارس محكمة تيبازة تفتح قضية زوخ وعبد الغني هامل المتعلقة بالامتيازات اليوم بن قرينة يدعو إلى التصويت بنعم على الدستور من أجل مصلحة الجزائر سلطة الانتخابات تدعو لاحترام تدابير الوقاية من كورونا خلال الحملة تبون يؤكد تمسكه بنهج محاربة الفساد واجتثاثه شيتور يدعو لمنع استيراد سيارات «الديزل» لخفض الاستهلاك الطاقوي «بي اس جي» لم يفقد الأمل في ضم بن ناصر تأجيل قضية البارون «أسامة إسكوبار» وشركائه إلى 2 نوفمبر المقبل «توسيالي» يصدر 18400 طن من منتجات الحديد إلى كندا تسويق 48 ألف طن من الدواجن لكسر الأسعار قبيل المولد النبوي بن بوزيد لا يستبعد العودة إلى تشديد إجراءات الحجر بسبب ارتفاع الحالات وزارة التربية تأمر بفتح المطاعم منذ أول يوم للدخول المدرسي والالتزام بالبروتوكول الصحي بن بوزيد يدعو الأحزاب والجمعيات للالتزام بإجراءات الوقاية من كورونا شنقريحة يدعو أفراد الجيش للانتخاب وضمان تأمين سير الاستفتاء التماس تشديد العقوبات في حق حداد وأويحيى وسلال عن منح امتيازات الحكومة تُبقي على السعر المرجعي عند 40 دولارا لموازنة 2021 محاكمة 6 شبان اتهموا بارتكاب أعمال شغب خلال الجمعة الثانية من الحراك محرز يتحول إلى لاعب أساسي في السيتي جراد يتعهد بإنهاء الدستور الجديد الانحرافات السائدة سابقا لودريان يبحث الوضع في ليبيا ومالي بالجزائر اليوم مجلس الأمة يجتمع اليوم لبرمجة الجلسة السرية لرفع حصانة مختارية شنتوف الاستئناف في ملف البرلماني السابق طليبة يوم 8 نوفمبر المقبل فتح المساجد لإقامة صلاتي الفجر والجمعة بداية من 6 نوفمبر ارتفاع نسبة النجاح في البكالوريا وشعبة الرياضيات تحتل الصدارة 12سنة سجنا نافذا ضد «مدام مايا» و5 سنوات ضد ابنتيها تكسب رهان تحديث ورقمنة القطاع بيداغوجيا وخدماتيا وزارة التعليم العالي تكشف عن رزنامة العطل الجامعية قوارب «الحرقة» تعود بقوة وحرس الحدود ينقذون 536 شخص خلال أسبوع ربوح حداد ينفي امتلاكه لـ10 شركات ويؤكد أنه مجرد مساهم بالمجمّع

إمكانية إحالة الملفين على القطب الجزائي الاقتصادي والمالي المستحدث مؤخرا

نحو إعادة فتح ملفي سوناطراك 1 و2 قريبا للكشف عن خبايا الفساد


  13 أكتوبر 2020 - 20:15   قرئ 452 مرة   0 تعليق   الحدث
نحو إعادة فتح ملفي سوناطراك 1 و2 قريبا للكشف عن خبايا الفساد

أكدت مصادر قضائية لـ»المحور اليومي»، أن محكمة سيدي امحمد ستعلن عن إعادة فتح ملفي «سوناطراك» 1 و2، بعد قبول المحكمة العليا استئناف النيابة العامة في أحكام مجلس قضاء الجزائر، بعد التطورات التي عرفتها القضية، على غرار إلحاق المدير العام الأسبق للشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك، محمد مزيان، وكذا وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل الذي استثني سابقا من المتابعة في الملف، في حين تواصل مصالح العدالة التحقيق مع ولاة ووزراء سابقين في قضايا فساد أخرى، على غرار الوزير الأول السابق نور الدين بدوي ووالي وادي سوف السابق محمد بوشمة.

عادت العديد من قضايا الفساد «القديمة» إلى الواجهة مجددا، بعد رفع التحقيق أعباء ضد العديد من الوزراء السابقين والولاة، فبعد إعلان مجلس قضاء البليدة فتح قضية «فضيحة القرن» مجددا، بتاريخ 8 نوفمبر عقب قبول المحكمة العليا استئناف النيابة في الأحكام الصادرة عن مجلس قضاء البليدة، ينتظر أن تفتح محكمة سيدي امحمد أو تحيل ملفات قضيتي «سوناطراك» 1 و2 على القطب الجزائي الاقتصادي والمالي المستحدث مؤخرا، بعد قبول المحكمة العليا استئناف النيابة العامة في أحكام مجلس قضاء الجزائر، بعد التطورات التي عرفتها القضية، على غرار إلحاق المدير العام الأسبق للشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك محمد مزيان، وكذا وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل الذي استثني سابقا من المتابعة في الملف الذي أعلنت رسميا المحكمة العليا استدعاءه للتحقيق في القضية، ووضع المدير العام الأسبق لسوناطراك محمد مزيان تحت الرقابة القضائية بتهم تخص تورطه في قضايا فساد، ومعلوم أن قضية سوناطراك انفجرت مطلع 2010 وتطورت لاحقا، وتوسعت قائمة المتورطين فيها عبر مراحل عرفت بقضيتي سوناطراك 1 و2 و»سوناطراك – إيني» تتعلق بشبكة فساد مالي وسياسي تضم مجموعة من السياسيين والمسؤولين بقطاع النفط بتهمة تلقي رشاوى وعمولات بملايين الدولارات مقابل صفقات ضخمة بين سوناطراك وشركات عالمية، خاصة ما تعلق بصفقات سوناطراك مع شركة إيني الإيطالية. وكانت محكمة الجنايات بمجلس قضاء العاصمة كانت قد أصدرت شهر فيفري 2016 أحكاما متفاوتة على المتهمين تراوحت بين البراءة، والسجن ست سنوات مع غرامات مالية على البعض، في حين نجا خليل من المتابعة بسبب إسقاط مذكرة التوقيف الدولية بحقه.

من جهة أخرى، تواصل مصالح الضبطية القضائية والعدالة التحقيق في تورط مسؤولين سابقين في فترة حكم الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، على غرار الوزير الأول السابق نور الدين بدوي الذي خضع إلى تحقيقات من قبل الشرطة القضائية بقسنطينة في قضايا تخص نهب العقار، حيث ركزت التحقيقات التي تمت بعد إنابة قضائية من نيابة المحكمة العليا، على فترة تسيير بدوي لولاية قسنطينة، ويتعلق الملف بمنح أوعية عقارية لمرقّين عقاريين من أجل بناء وإنجاز آلاف المساكن الترقوية، ناهيك عن تمكين العديد من نواب البرلمان بغرفتيه، سواء في المجلس الشعبي الوطني أو مجلس الأمة، من الاستفادة من امتيازات كثيرة، ومنها أوعية عقارية على مستوى المدينة الجديدة «علي منجلي» وحي «زواغي سليمان» ومدينة الخروب وغيرها، كما أصدر وكيل الجمهورية لدى محكمة الوادي أمرا يقضي بمنع الوالي الأسبق لولاية الوادي محمد بوشمة من السفر إلى الخارج، مع التحفظ على جواز سفره بناء على تحقيق فتحته الجهات القضائية المتخصصة منذ أزيد من سنة، حول قضايا فساد ومنح امتيازات بغير وجه حق ومخالفة نصوص قانونية وتنظيمية من قبل الوالي الأسبق، محمد بوشمة، ويتعلق الأمر بتجاوزات بالجملة، على رأسها منح حق الامتياز لأشخاص خارج الأطر القانونية.

 أسامة سبع