شريط الاخبار
اغتيال قيادي أزوادي من الموقّعين على اتفاق الجزائر بمالي الحكومة الفرنسية تجدّد سعيها للتهدئة وتؤكد متانة العلاقات مع الجزائر الجيش يحبط محاولة إغراق الجزائر بـ24 قنطارا من الكيف المغربي تزويد الملبنات الخاصة بكميات إضافية من بودرة الحليب الجزائريون العالقون بمطار «شارل ديغول» يعودون إلى لندن «صيدال» يستعد لتكوين كفاءات متخصصة لإنتاج اللقاح الروسي لا أثر للحوم المبرّدة المستوردة بالأسواق في اليوم الثاني من رمضان مديرية الشبكات وأنظمة الإعلام تحذر من هجمات قرصنة خلال الأشهر المقبلة «صيدال» يستهدف القضاء على ندرة الأدوية بإنشاء مصانع خاصة بها الخارجية تستكمل تطبيق ورقة طريق دعم المتعاملين الاقتصاديين لولوج التصدير صنهاجي يدعو لتسريع تلقيح المواطنين ويستبعد بلوغ المناعة الجماعية 51 إصابة جديدة بكورونا المتحورة في الجزائر مؤسسة بريد الجزائر تفرج عن المنحة التحفيزية لوقف الإضراب شرف الدين عـمارة يتسلم الـيوم قــــيادة الـفاف استكمال التحقيقات مع غول وزعلان في قضية رجل الأعمال «متيجي» «المنحة التحفيزية» مجرد مُسكّن اتحاد التجار ينفي تسجيل ندرة الزيت و5 آلاف طن فائض في الإنتاج اكتظاظ بمراكز البريد يثير استياء المواطنين في اليوم الأول من رمضان عمال الأسلاك المشتركة لقطاع التربية في إضراب وطني يومي 25 و26 أفريل زبدي يدعو لتحيّين المنظومة التشريعية للقضاء على اختلال السوق اللجنة المركزية لحزب العمال تجدد دعمها للمكتب السياسي وأمانته الدائمة بن زيان يجتمع بكونفدرالية أرباب العمل لتقريب الجامعة من المؤسسة الاقتصادية نسبة الاستجابة لإضراب «كنابست» تجاوزت 70 بالمائة في اليوم الثاني دوريات يومية لمصالح الأمن وقمع الغش لمحاربة الندرة والاحتكار بالأسواق فرنســـــا تصــــدم نظــــام المخـــــــزن انطلاق أول رحلة تصدير للمنتجات الجزائرية نحو إفريقيا عبر البحر «كوفاكس» يتجه نحو مضاعفة إمداداتها لـ90 بلدا بدءا من ماي المقبل 29 أفريل آخر أجل للتسجيل على قوائم التأهيل لترقية موظفي التربية مهياوي يؤكد إمكانية أخذ الجرعة الثانية من اللقاح بعد شهرين من الأولى تبون يدعو لاحترام البروتوكول الصحي والابتعاد عن التبذير في رمضان الجزائر تطالب فرنسا بمعالجة ملفات ضحايا التجارب النووية بأكثر جدية الأسعار تواصل الارتفاع في اليوم الأول من رمضان ماكـــــرون يرافــــع مـــن أجـــل تعزيــــز التعــــــاون مـــــع الجزائــــر كريسويل لاعب وست هام يثني على قـدرات مـحرز الاقتصاد الرمضاني في عز الجائحة رضا تير يدعو إلى ترشيد الاستهلاك ووضع حل للتبذير تعليمات صارمة لمدراء التجارة باستحداث أسواق للبيع بالتخفيض والترويجي سونلغاز يتخذ تدابير لمواجهة الطلب على الكهرباء خلال رمضان والصيف بن زيان يدعو الفائزين في مسابقة الدكتوراه إلى إنتاج المعرفة اختبار التربية البدنية لتلاميذ «الباك» و«البيام» ابتداء من 16 ماي

فيما تحفظت برلين على القرار الذي وصفته بغير الواضح

المغرب يعلق جميع أشكال التواصل مع السفارة الألمانية بالرباط


  02 مارس 2021 - 21:18   قرئ 553 مرة   0 تعليق   الحدث
المغرب يعلق جميع أشكال التواصل مع السفارة الألمانية بالرباط

المخزن لم يهضم دعم الألمان لقضية الصحراء الغربية 

جمدت الرباط جميع علاقات التعاون مع السفارة الألمانية بالمغرب، في تصرف دبلوماسي يعد الأول منذ سنوات طويلة، ويكون دعم ألمانيا للشرعية الدولية وحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره الحلقة التي لم يهضمها المغرب، كما ذكرت الممكلة عدم تقبلها قرار إقصائها من قمة برلين حول النزاع الليبي شهر جانفي العام الماضي، وقضايا أخرى تراكمت ودفعت بسلطات البلد الجار إلى قطع الحبل الدبلوماسي مؤقتا مع السفارة الجرمانية لديه.

قررت الرباط مقاطعة التعامل بكل أشكاله مع سفارة ألمانيا بالمغرب بعد ما سماه المخزن «تباينات عميقة مع برلين في قضايا أساسية للمملكة»، ولعل البلد الجار يقصد بالدرجة الأولى السند الألماني المتكرر لحق الصحراويين في تقرير مصيرهم واعتبار تواجد القوات المغربية بالصحراء الغربية احتلالا لابد من وضع حد له وفق لوائح الأمم المتحدة ونصوص القانون الدولي.

وفي مراسلة لوزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، وجهها لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني ونشرتها وسائل إعلامية محلية، طالب المسؤول ذاته الوزارات المغربية بـ»»تعليق كل أشكال التواصل والتفاعل والتعاون في جميع الحالات وبأيّ شكل من الأشكال مع السفارة الألمانية وهيئات التعاون الألمانية والمؤسسات السياسية التابعة لها».

ولعل أبرز القضايا التي تتباين مواقف البلدين بخصوصها -حسب المسؤول الأول عن الشؤون الدبلوماسية المغربية- موقف ألمانيا بشأن الصحراء الغربية، وانتقادها قرار الولايات المتحدة الاعتراف بسيادة المغرب على الأراضي المتنازع عليها، إلى جانب استبعاد الرباط من المفاوضات حول مستقبل ليبيا خلال مؤتمر نظّمته بالعاصمة برلين شهر جانفي 2020. وفي أول رد فعل لوزارة الخارجية الألمانية بخصوص المراسلة المغربية بخصوص سفارتها بالرباط، أكدت أنها أحيطت علما بالتقارير الإعلامية الواردة من المملكة المغربية، إلا أن التفاصيل الدقيقة لهذه الخطوة وحيثياتها ما زالت غير واضحة لبرلين، لهذا تفضل هذه الأخيرة التحفظ قبل الإدلاء بأي رأي. وكان وزير الخارجية المغربي قد أثنى كثيرا في ديسمبر من السنة الفارطة، في بيان أصدرته مصالحه على «التعاون الثنائي الممتاز بين البلدين»، عقب محادثات هاتفية أجراها مع وزير التعاون الاقتصادي والتنمية الألماني غيرد مولر.

وجاءت المحادثات بعد موافقة ألمانيا على تقديم دعم مالي للمغرب بـ1,387 مليار أورو، بينها 202,6 مليون أورو هبات، على أن يقدّم التمويل المتبقي على شكل قروض ميسّرة، في إطار دعم إصلاح النظام المالي المغربي ومساعدة السلطات في التصدّي لفيروس كورونا.

ز. أيت سعيد