شريط الاخبار
الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية الدالية تؤكد على إلغاء توزيع المواد الغذائية واستبدالها بحوالات مالية

محاكمة الخليفة تكشف المزيد عن أسرارها

أين اختفى تقرير بنك الجزائر الذي سلمه إلى مدلسي؟


  27 ماي 2015 - 13:21   قرئ 777 مرة   0 تعليق   الحدث
أين اختفى تقرير بنك الجزائر الذي سلمه إلى مدلسي؟

عبد المومن يطعن في أهلية جلاب كمتصرف إداري للبنك

في مشهد جديد من قضية الإمبراطورية المنهارة استمع مجلس قضاء البليدة إلى شهادات عدد من أعضاء اللجنة المصرفية للبنك المركزي والتي تمحورت حول الظروف التي اتخذت فيها قرارات توقيف التجارة الخارجية للبنك وبسحب الاعتماد بالإضافة الى القرارات المتكررة التي كانت تصدر من البنك المركزي والتي أمرت بتفتيش بنك الخليفة لعدة مرات، وفي هذا الصدد أكد الشاهد لكحل عبد الكريم أمين عام وزارة المالية في الحقيبة الوزارية التي كان على رأسها مدلسي أن نائب محافظ البنك تواتي أرسل تقريرا لتفتيش البنك إلى وزير المالية آنذاك مدلسي، إلا أنه ومع قدوم تريباش كوزير للمالية لم يتم العثور على نسخة من التقرير الذي قدمه تواتي لمدلسي بعدما طلبها الوزير الجديد آنذاك تريباش من محافظ البنك المركزي إلا أن الشاهد أكد أن البريد الذي وصل من خلاله التقرير الى مدلسي لم يحتو أية محاضر حول تشريع التحرير بالصرف،

فريق دفاع الخليفة وجه فيما بعد جملة من الأسئلة للشاهد لكحل حول مدى شرعية تدخل البنك المركزي في قضية الخليفة للطيران بعدما تضمن التقرير الذي أرسله نائب محافظ البنك المركزي تواتي إلى وزير المالية آنذاك مدلسي نقاطا حول قضية الخليفة للطبران، إلا أن الشاهد اجاب بأن التقرير تناول القضية بحكم أنه كانت هناك اختلالات في التعاملات المالية لبنك الخليفة مع مؤسسة الخليفة للطيران، هذه الاختلالات التي وصفها فيما بعد الشاهد معاشو بن عومر عضو اللجنة المصرفية للبنك المركزي في تلك الفترة بالتسونامي مؤكدا أن التقارير كانت تصل متأخرة الى اللجنة المصرفية من محافظي الحسابات وأتت بعد فوات الأوان مضيفا أن التقارير التي كانت تصل الى المفتشية العامة للمراقبة كانت عامة ولم تكن مفصلة وهو ما أدى باللجنة المصرفية إلى عدم اتخاذ أية قرارات تأديبية، كما أكد معاشو أن اللجنة المصرفية أيدت قرار المديرية العام للصرف الذي قضى بتوقيف التجارة الخارجية للبنك

وهو ما اعتبره الدفاع غير قانوني باعتبار أنه اتخذ من طرف وزارة المالية وليس من مجلس الصرف والنقد المخول الوحيد بإصدار هكذا قرارات كما اعتبر الدفاع أن قرار وقف التجارة الخارجية للبنك كان هدفه تكسير البنك وتحطيمه وأن ذلك القرار قد حكم على بنك الخليفة بالموت

 

كما اعتبر فريق الدفاع عن الفتى الذهبي أن محافطي الحسابات لم يكونوا شرعيين من ناحية القانون باعتبار أنهم لم يكونوا محلفين وبهذا فإن الخروقات المالية التي اتهم بشأنها موكلهم باطلة، مضيفا أن هذه الشهادات تكفي لتبرئة الفتى الذهبي من التهم الموجهة اليه حول الاختلالات المالية المتحدث عنها في التقارير، ناهيك عن أن الخليفة لم يكن رئيس البنك وإنما كان رئيس مجلس الإدارة بحكم ملكه أكبر عدد من الأسهم في البنك وهو ما بجعله بعيدا كل البعد عن تلك الاتهامات المتعلقة بالاختلالات المالية التي وصفها الشهود بالتسونامي حسب أصحاب البذلة السوداء المترافعين عن الفتى الذهبي الذي تدخل بسؤال في فترة الاستماع للشاهد معاشو شكك في قانونية القرار الذي تعين على إثره وزير المالية السابق محمد جلاب كمتصرف إداري في البنك المركزي حيث تدخل عبد المومن قائلا هل يمكن أن يعين جلاب كمتصرف إداري بالرغم من أنه لم يكن ضمن قائمة وزارة العدل المحلفة.



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha