شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

فتح 166 مركزا أمنيا بالشواطئ عبر 14 ولاية ساحلية


  03 جوان 2015 - 12:57   قرئ 1091 مرة   0 تعليق   الحدث
فتح 166 مركزا أمنيا بالشواطئ عبر 14 ولاية ساحلية

جنّدت قيادة الدرك الوطني، أزيد من 45 ألف دركي خلال موسم الاصطياف الجاري في إطار مخطط دلفين 2015، لتأمين نحو 74 بالمائة من الشواطئ المسموحة للسباحة عبر التراب الوطني إلى جانب تأمين شبكة الطرقات والتجمعات الكبرى، والتظاهرات الثقافية والترفيهية ومناطق الاستجمام والراحة، المحطات المعدنية، المواقع السياحية والأثرية، والمناطق الجبلية و72 غابة للنزهة والترفيه بإقليم اختصاص الدرك الوطني، وسيتم تدعيم جميع هذه الوحدات بالأسراب الجوية للطائرات العمودية للدرك الوطني، المتمركزة بوسط، شرق وغرب البلاد، تقوم بتنفيذ برنامج لطلعات جوية خاصة بهدف ضمان الدعم لوحدات الدرك الوطني العاملة بالميدان وكذا ضمان مراقبة جوية للشواطئ والطرقات القريبة منها وإيصال كل المعلومات اللازمة في الوقت المناسب التي من شأنها أن تضمن تسييرا فعالا للحركة المرورية وضمان المراقبة العامة للإقليم.

أطلقت قيادة الدرك الوطني مخطط دلفين 2015 الخاص بتأمين موسم الاصطياف مع افتتاح موسم الاصطياف أول أمس، و«يتزامن موسم الاصطياف هذه السنة مع شهر رمضان الذي سيعرف دون شك حركية هامة من حيث تنقلات المواطنين باتجاه المواقع السياحية وكذا مناطق النشاطات الترفيهية في الفترات الليلية خاصة"، ويضيف بيان لقيادة الدرك الوطني أنه "من أجل توفير كافة الشروط الأمنية اللازمة لإنجاح سير موسم الاصطياف، تضع قيادة الدرك الوطني كل سنة مخطط "دلفين" الذي يهدف إلى ضمان السكينة والراحة لدى المصطافين مع تأمين للمحيط وشبكة طرق المواصلات"، وذلك بغرض ضمان السير الحسن لموسم الاصطياف، خاصة في جانبه الأمني وكما هو معتاد بالنسبة للسنوات الماضية، ويهدف المخطط أيضا إلى ضمان الأمن بالأماكن العمومية التي تشهد توافدا معتبرا للمواطنين، والسهر على راحة المصطافين وتأمين شبكة المواصلات وأهم المحاور الكبرى، وقد تم تجنيد جميع الوسائل العضوية وكذا مختلف التشكيلات التي سيتم وضعها تدريجيا وهذا عبر 14 ولاية ساحلية، إذ يضمن الدرك الوطني الأمن لأكثر من 74 بالمائة من العدد الإجمالي للشواطئ المسموحة للسباحة ما يعادل 272 شاطئا على المستوى الوطني، حيث تم وضع 166 مركزا عبر المناطق الساحلية، تابع للدرك الوطني تم فتحه ووضعه للخدمة عبر الشواطئ.

ويرتكز المخطط على تكثيف التواجد الميداني عبر مختلف شبكة الطرق والمواصلات التي ستشهد حركة مكثفة للمرور، من خلال وضع تشكيلات وقائية يتم تكييفها في الزمان والمكان لشل وإبطال كل محاولة اعتداء تستهدف مستعملي الطريق، مع وضع تشكيلات مرنة ومدعمة بفصائل الأمن والتدخل، الفرق السينوتقنية والأسراب الجوية، لتأمين ومراقبة الأماكن التي تعرف توافدا مكثفا للمصطافين على الشواطئ والغابات وأماكن للاستجمام والراحة، دون إغفال الأماكن المنعزلة كالشواطئ غير المحروسة التي يرتادها المنحرفون بنية ارتكاب أفعالهم الإجرامية.

 

وفي مجال أمن الطرقات، تم إعداد مخططات لمكافحة هذه الظاهرة والتقليص من عدد الحوادث، من خلال وضع تشكيلات عبر كامل شبكة الطرقات يتم تكييفها من حيث الزمان والمكان.