شريط الاخبار
تسهيلات للفلاحين الراغبين في اكتتاب عقود التأمين «أوبو» توسّع نطاق أعمالها العالمية باتفاقيات براءات الاختراع شركة «سوتيدكو» تفتتح «بن عكنون شوبينغ سنتر» السبت المقبل اجتماع حكومي اليوم لدراسة ملف البكالوريا المهنية انتقادات لهيئة الوساطة بسبب شخصيات استمعت لتصورها لحل الأزمة إطلاق سراح الناشطة الاجتماعية نرجس عسلي العدالة تفتح ملفات الاستيلاء على العقار بـ«الدينار الرمزي» وزير العدل السابق الطيب لوح بشبهة فساد ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 22 هيئة الوساطة تلتقي جيلالي سفيان اليوم ميناء الجزائر يضع أسعارا جديدة لزبائنه ابتداء من الشهر المقبل الطيـــــــب لـــــــوح.. مســـــــار قـــــــاض خطـــــــط للاستحـــــــواذ علـــــــى قطـــــــاع العدالـــــــة فـــــــي مواجهـــــــة القضـــــــاة الأزمة تجبر مصانع السيارات على تقليص قائمة «موديلاتها» الحراك وتوالي المناسبات والأعياد أضعفا الموسم السياحي لـ2019 بن فليس يرفض إشراك أحزاب الموالاة في الحوار الوطني الشروع في تنظيف مجاري وبالوعات المناطق المنخفضة سليماني يعد أنصار موناكو بتسجيل الأهداف لقاء وطني لتطوير شعبة الإبل والماعز قريبا ارتفاع غير متوقع لسعر الموز بعد زيادة الطلب عليه 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي أسعار النفط تتعافي مجددا وتتجه نحو 60 دولارا للبرميل بحث تفعيل دور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ارتفاع حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصاً حرب شعواء بين الإخوة الأعداء تمهد لحقبة «ما بعد الشرعية الثورية» غدا آخر أجل لاستكمال ملفات الناجحين في مسابقة توظيف الإداريين في قطاع التربية الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ 26 بن صالح يجدّد الدعوة لحوار دون إقصاء ويؤكد على استقلالية لجنة الحوار مسار الحوار لإخراج البلاد من الأزمة يدخل مرحلة جديدة مئات المواطنين في مسيرة سلمية بالأربعاء ناث إيراثن بتيزي وزو عمال شركات رجال الأعمال المحبوسين يضغطون على السلطات المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو الداخلية إلى حلّ «الأفلان» تمكين أطباء عامين من التخصّص دون إجراء مسابقة إعفاء أصحاب الشركات الناشئة من دفع تكاليف كراء المقرات الحراك ينقل زخمه إلى «إفري أوزلاڤن» في ذكرى مؤتمر الصومام فيردر بريمن يؤجل الحسم في صفقة بن طالب عمال « طحكوت » عبر 31 ولاية يُحرمون من أجرة شهر جويلية بن صالح يجري حركة في السلك الدبلوماسي وينهي مهام قناصلة وسفراء الحكومة ترفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة إجلاء الحجاج المرضى إلى الجزائر في أولى الرحلات مرابط يؤكد أن اللقاء التشاوري يهدف لإعداد خارطة طريق توافقية

إغراءات روسيا فوق مكتب الفريق قايد

روسيا ترغب في بيع طائرات وصواريخ حديثة للجزائر


  07 جويلية 2014 - 02:44   قرئ 16426 مرة   3 تعليق   الحدث
روسيا ترغب في بيع طائرات وصواريخ حديثة للجزائر

عرضت الشركةالروسية المتخصّصة في تسويقالسلاح على الجزائر اقتناءمنظومات سلاح حديثة في إطار عقود جديدة للتسليح، وقال مصدر موثوق أن منظومات الأسلحة التي عرضتها روسيا على الجزائر تتضمّن صواريخ بحرية وطائرات تجسّس مأهولة حديثة وطائرات سوخوي 30 وصواريخ بانستير وأس 300 المضادة للطائرات.

نقلت شركة تصدير السلاح الروسية الشهيرة روس أبورون إكسبورت ملفا تقنيا لعروض الأسلحة المسموح ببيعها للدول التي تعتبرها روسيا الاتحادية دولا صديقة، وتضمّنت قائمة الأسلحة التي يسمح ببيعهاللجزائر صواريخ أس 300 المرعبة وصواريخ بانستير وطائرات استطلاع مأهولة، وأحدث النسخ من الصاروخ الروسي كورفيت المضاد للدبّابات في سلسلة من الإغراءات من أجل انتزاع صفقة سلاح جديدة مع الجزائر، وترغب روسيا في تحويل الجزائر لأهم زبون لأسلحتها بعد الهند، بعد أن شغلت الهندالمركز الأول ضمن زبائن السلاح الروسي تلتها الجزائر بقيمة مشتريات بلغت 4.7 مليار دولار، ثم الصين في الفترة الممتدة بين عامي 2008/2011، ويربط الكثير من المراقبين تراجع ترتيب الجزائر بقرب انتهاء الاتفاقيات الكبرى لتوريد الأسلحة المبرمة بين روسيا والجزائر، بينما تنفي مراكز بحث غربية هذه الفرضية بسبب تزايد حاجات الجيش الجزائري للأسلحة مع تدهور الوضع في الحدود الجنوبية والشرقية،ورغم الإغراءات الروسية الكبيرة المقدّمة للجيش الجزائري من أجل انتزاع المزيد من صفقات السلاح فإن مصادر متطابقة تؤكّد بأن الجزائر ترغب في تنويع مصادر السلاح من عدة جهات لأسباب عدة.كانت روسيا قد عرضت على الجزائر، مؤخرا، منحها الأولوية في تصدير منظمات الدفاع الجوي الأكثر تطورا من نوع بانستير سي 1 القادرة على التصدي للصواريخ وهي نسخة مشابهة لمنظومة الدفاع الجوي ضد الصواريخ الأمريكية، بالإضافة إلى نقل تكنولوجيا تصنيع القذائف الصاروخية الذكية للجزائر، والمشاركةالتقنية في المشروع الجزائري لتطوير العربات القتالية، لكن كل هذه المغريات لم تدفع الجزائر إلى رفعوارداتها من الأسلحة الروسية، حيث لم تتعد في عام 2012، 2.8 مليار دولار، وبهذا تكون الجزائر قد تراجعت ضمن قائمة أهم زبائن السلاح الروسي، وهذا رغم الحاجة المتزايدة للجيش الجزائري ولأجهزة الأمن للأسلحة ومنظمات الدفاع والمراقبة والتجسس.وقدّر المعهد الدولي لأبحاث السلام والأمن في بروكسل في شهر فيفري 2012 حاجات الجيش الجزائري في السنوات الخمسة القادمة بما لا يقل عن 10 ملايير دولار من أنظمة الأسلحة المختلفة، وجاءت هذه التقديرات حسب دراسة للمعهد على أساسالحاجات الأمنية المتزايدة للجزائر مع اشتعال الحرب في شمال مالي والتوتر على الحدود الجزائرية الليبية ، وهو ما فتح شهية كبار مصدّري السلاح في أوروبا وروسيا وأمريكا وربطت مصادرنا بين هذه لدراسة القرار الأمريكي الذي اتخذ لرفع الحظر عن مبيعات بعض أنواع الأسلحة الأمريكية المتطورة لـ66 دولة وزيادة الامتيازات التي تمنحها صناعة الأسلحة الأمريكية للجانب الجزائري في مجالات اقتناء بعض الأسلحة التي كان تصديرها خاضعا للرقابة المشددة بسبب تحفظات إسرائيلية.وكانت الجزائر قد خفضت وراداتها من الأسلحة الروسية رغم الاحتياجات المتزايدة للجيش، وتراجع ترتيب الجزائر في قائمة أهم مستوردي السلاح الروسي إلى المرتبة السابعة بعد كل من الهند، فنزويلا، فيتنام، الصين، سوريا وكوريا الشمالية، وأكدت مصادر روسية بأن العراق قد يحتلّ المرتبة السابعة ضمن أهم زبائن الروسي إذا تم توقيع اتفاقية لتوريد الأسلحة الروسية للعراق قيمتها تزيد عن5 مليار دولار، حسب مصادر صحفية روسية، ونقلت وكالة الأنباء الروسية  نوفوستي  عن إيغوركوروتشينكو رئيس مركز الدراسات الخاصة بتجارة الأسلحة العالمية، قوله إن الهند وفنزويلا والفيتنام ستتصدر في السنوات الأربع القادمة قائمة الدول المستوردة للسلاح الروسي.

مراد محامد