شريط الاخبار
الأفلان والأرندي يتخبطان ويبحثان عن التموقع وسط الحراك الشعبي تزايد محاولات تهريب العملة الصعبة بالتزامن مع الحراك الشعبي انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية لشهر جانفي المنصرم التوأمة الجزائرية - البريطانية تسفر عن 70 تقريرا سعر النفط يرتفع بفضل تخفيض الإمدادات الجزائر غامبيا ( غدا ملعب تشاكر بالبليدة سا 20:45) قايد صالح يشيد بالدرجة العالية للجيش في التحضير القتالي شهاب صديق ينقلب على الرئيس و˜الأرندي˜ يتبرأ من تصريحاته صوت الطلبة الجزائريين يواكب الحراك الشعبي ويتبرأ من بدوي نتائج مسابقة الترقية لرتبتي أستاذ رئيسي ومكوّن بداية الفصل الثالث لعمامرة يؤكد أن الجزائر قادرة على تجاوز المرحلة الراهنة موظفو الإدارات ينضمون للحراك الشعبي يوم الإثنين المقبل عمارنة يجتمع ببدوي ويدعم سيدي السعيد والتمديد الأفـلان˜ يساند الحراك الشعبي المطالب بالتغيير توقيف سوري وإفريقي حاولا تهريب مبالغ بالعملة الصعبة أغنية ليبارتي لـ سولكينغ تتحول إلى نشيد للحراك نجاح الموسم الفلاحي مرهون بغزارة الأمطار خلال الأسبوعين المقبلين حوادث العمل تكبّد الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي 8.5 مليار سنتيم إخراج 100 ألف طن من البطاطا المخزّنة لخفض أسعارها ارتفاع الأسعار لا علاقة له بالحراك الشعبي 10 تنظيمات طلابية لفظها الحراك الطلابي الأخير التقت ببدوي سريا! إعادة تشغيل الفرن العالي لمركب الحجار التمويل غير التقليدي كارثة اقتصادية ومطالب برحيل مدير البنك المركزي توقيف 9 تجار مخدرات وحجز 7 كلغ من الكيف المعالج إجراء أول جراحة دماغية عن بعد بتقنية جي 5˜ تعليق طيران طائرات بوينغ˜ في المجال الجوي الجزائري تسجيل 87 إصابة بـالجرب عبر المؤسسات التربوية الكونفدرالية النقابية للقوى المنتجة تهدد بإضراب عام ثان الدينار تراجع بـ 10 بالمائة في أقل من شهر متأثرا بالحراك الشعبي سلسة مسيرات في تيزي وزو للمطالبة بالتغيير الشامل عواصم عالمية تحاول حشر أنفها في الحراك الشعبي˜ بالجزائر لعمامرة يشرح للروس والإيطاليين خارطة طريق بوتفليقة للمرحلة المقبلة بجاية تؤكد حسها الوطني وتطالب بالتغيير في جو سلمي أربع سنوات حبسا نافذا لامرأةحاولت إدخال 15 ألف أورو مزوّرة زطشي يستنكر تصريحات ملال ويطالبه بتقديم دليل على اتهاماته عنتر يحيى يرفض استغلال اسمه سياسيا شأننا داخلي .... و مسيراتنا سلمية فما شأنكما بالجزائر زطشي يستنكر تصريحات ملال ويطالبه بتقديم دليل إتهاماته قايد صالح يثني على سلمية الحراك الشعبي الواعي والبعيد عن الاستغلال الأجنبي برندت الجزائر تطلق هاتف بي وان المتميز

تداول مقتّرح وساطة جزائرية مصرية للتّهدئة بغزّة بعد عدّة رسائل مشفّرة من بوتفليقة

صحفي إيطالي يدعو "بان كي مون" و "كيري" إلى إقناع الجزائر للتّدخل


  03 أوت 2014 - 15:07   قرئ 930 مرة   0 تعليق   الحدث
صحفي إيطالي يدعو "بان كي مون" و "كيري" إلى إقناع الجزائر للتّدخل

يجري هذه الأيام تداول الجزائر كآخر ورقة في مساعي الوساطة لإيقاف العدوان الإسرائيلي ضدّ قطاع غزّة، بعد أن باءت كلّ الوساطات السابقة بالفشل، و كشف في هذا الخصوص موقع إخباري قطري "أنفو قطر" عن وساطة جزائرية مصرية قيد التّحضير من أجل التّوصل إلى اتّفاق بين حماس و إسرائيل بناءا على عدّة مؤشرات ترجّح الجزائر كالوسيط الأكثر "مصداقية" في الوقت الراهن.

"كلّ شيء يبدأ من الصفر، اقتراح جديد يجب أن يكون، و هو الأكثر اتّزان، على المدى الطّويل و يمّر إجباريا على انفتاح تدريجي للحصار على قطاع غزّة، إذا الجزائر تعاونت مع مصر لإيجاد مقترح جديد، وقف إطلاق النّار مؤقتا سيكون متاح" هكذا أكّد كاتب المقال الإيطالي في الموقع الإخباري القطري "أنفو قطر" في حديثه عن وساطة جزائرية مصرية لإنهاء العدوان الإسرائيلي ضدّ غزّة، داعيا الأمين العام للأمم المتّحدة بان كي مون، و جون كيري لإقناع الجزائر من أجل التّدخل، و قال "جون كيري و بان كي مون يجب أن يقنعا الجزائر، و دون شكّ سيكون هذا آخر ورقة لتفادي الكارثة الكبرى"، و أشار ذات المصدر أنّ عدّة مؤشرات تؤهل الجزائر لتكون الحلّ في غزّة، خاصة بعد أن فشلت مقترحات الرّئيس المصري عبد الفتاح السيسي، و الوساطة القطرية و التركية، و قال " .. يبدو أن أسلّط الضوء على بلد مثل الجزائر، الذّي له مصداقية في العالم العربي و هو ليس الحال بالنسبة إلى مصر"، و أضاف الصحفي الإيطالي، "أنتونيو أمانييرا"، "هذه الوساطة الجزائرية المصرية ستكون في رأيي الإطار المناسب أكثر، و اللّقاءات يجب أن تكون في الجزائر قبل القاهرة".

و يأتي تداول اسم الجزائر كأنجع ورقة متبقية بيد المجتمع الدولي لدفع الاحتلال الإسرائيلي لإيقاف جرائمه ضدّ الأبرياء و العزّل بقطاع غزّة من خلال إيجاد إطار للتّهدئة، فشلت جميع المساعي السابقة في تحقيقه و إيجاد المقترحات، التّي تنصف الفلسطينيين و ترفع عن سكان القطاع الحصار، بعد أن أرسلت الجزائر رسائل قوّية للاحتّلال الإسرائيلي و المجتمع الدولي، و سبق للرئيس بوتفليقة أن أجرى اتّصالات مع الرّئيس المصري و الأمير القطري، اللّذين باءت مقترحاتهما بشأن التّهدئة بالفشل، تباحث خلالها معهما سبل إيجاد حلّ نهائي للعدوان ضدّ غزّة، و قرّر الرّئيس تقديم 25 مليون دولار مساعدة لفلسطين وصفت من قبل الاحتلال الإسرائيلي بـ "الفعل العدواني"، كما دعت الجزائر إلى اجتماع طارئ للأمم المتّحدة لوقف العدوان الإسرائيلي، و كلّ هذه المؤشرات كانت رسائل قوّية من قبل الجزائر.

فاطمة الزهراء حاجي