شريط الاخبار
تنظيم صالون المقاولاتية «مقاول» في العاصمة ووهران الجزائر ستموّن تركيا بالغاز الطبيعي المميّع إلى غاية 2024 أسعار النفط تتراجع بـ2 بالمائة متأثرة بانتشار فيروس «كورونا» الجوية الفرنسية تدرج 6 رحلات يومية إضافية نحو الجزائر «كناص» يذكّر أرباب العمل بآخر أجل للتصريح السنوي بالأجور لجنة الصحة بالبرلمان تنظم يوما دراسيا حول التكفل بمرضى السرطان طلبة الماستر من النظام الكلاسيكي دون إيواء أساتذة التعليم الابتدائي يشلون القطاع لثلاثة أيام إنابات قضائية لحصر ممتلكات رجال أعمال جزائريين بالخارج والي يرفض التنازل عن الحصانة البرلمانية والمجلس يمنحه مهلة إلى غاية الأربعاء تعيين أحمد بن صبان مديرا عاما للتلفزيون العمومي في ثاني تغيير خلال شهر وزير السياحة ينهي مهام المدير العام لمعهد الفندقة والسياحة ببوسعادة التماس 3 سنوات سجنا نافذا ضد سمير بن العربي والي مستغانم السابق و11 إطارا يمثلون أمام العدالة في قضايا فساد المدير العام للجمارك يدعو لتقليص مدة توقّف الحاويات بالموانئ الحكومة تستكمل إعداد خطة عملها لعرضها على مجلس الوزراء والبرلمان الجزائر تقتني كواشف فيروس «كورونا» كإجراء احتياطي العميد على فوهة بركان والركائز يقررون الرحيل! جراد يشدد على جعل الاستثمار والمستثمرين قاعدتين صلبتين للتعاون مع تركيا تنصيب 14 قاضيا ممثلا للجزائر بالمحكمة الدولية وزير التجارة يسعى لإعادة ربط التواصل بين المستثمرين الجزائريين والأتراك تنصيب لجنة لمتابعة الانشغالات المهنية والاجتماعية للأساتذة الإطاحة بشبكة دولية أدخلت 20 قنطارا من القنب الهندي عبر الحدود المغربية 95 بالمائة من السلع المستوردة تدخل بدون رسوم توقف عملية الإنتاج بملبنة ذراع بن خدة بسبب بكتيريا منتدى أعمال جزائري - ليبي غدا بفندق الأوراسي وزير الاستشراف يقدّم للحكومة رؤية جديدة حول الجمارك والتجارة متحف الفلاحة لسيدي بلعباس في تظاهرة المتاحف العالمية ببريطانيا مكتتبو»عدل2» يستنجدون برئيس الجمهورية خرّيجو الجامعات يهددون بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة العمل أحزاب في مسعى لبسط نفوذها و «تأميم» امتدادها داخل الحرم الجامعي اختفاء قارب «حراڤة» أبحر من شاطئ كاب جنات ببومرداس إحالة ملف كريم طابو على قسم الجنح لمحكمة سيدي امحمد وزارة الصحة تفعّل مخططا وطنيا مضادا لمنع عدوى فيروس «كورونا» الجمارك تحصّل 1000 مليار دينار خلال 2019 رغم تراجع الواردات سلال وأويحيى ورجال أعمال أمام القضاء مجددا يوم 12 فيفري تبون وأردوغان يرافعان للحل السياسي بليبيا والتوافق على مخرجات ندوة برلين تبون يجري حركة جزئية في سلك الولاة والولاة المنتدبين «ساتاف» تطالب باستحداث تخصصات في الابتدائي وخفض الحجم الساعي المدير العام للحماية المدنية يأمر بتفعيل منظومة الإنذار لمفارز الدعم

كانوا يخططون للسيطرة على جسر مؤدي إلى مطار طرابلس

"بلمختار" و"أبو عياض" ينجوان من قصف جوي لقوات حفتر


  19 أوت 2014 - 14:51   قرئ 988 مرة   0 تعليق   الحدث
"بلمختار" و"أبو عياض" ينجوان  من قصف جوي لقوات حفتر

فشلت القوات التابعة للواء المنشق خليفة حفتر من تصفية القياديان في تنظيم القاعدة ببلاد المغربي الإسلامي مختار بلمختار أمير كتيبة المرابطين وأبو عياض زعيم أنصار الشريعة التونسية، اللذين كانا متواجدين أثناء استهداف مواقعهما خلال عملية القصف.

نجا القيادي البارز في تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي وأمير كتيبة "المرابطون" مختار بلمختار المدعو ببلعور، من الموت المحقق، خلال القصف الجوي الذي استهدف مواقع تابعة للقاعدة   بالعاصمة الليبية طرابلس فجر أول أمس،حيث ذكرت   "الشروق" التونسية  نقلا عن مصادر ليبية أن القصف الجوي الذي استهدف بلمختار وأبو فياض   فجر  أول أمس الاثنين لم يتمكن من القضاء عنهما حيث فشلت القوات التابعة للواء المنشق خليفة حفتر من تصفية القياديان في تنظيم القاعدة ببلاد المغربي الإسلامي مختار بلمختار أمير كتيبة المرابطين وأبو عياض زعيم أنصار الشريعة التونسية، اللذين كانا متواجدين أثناء استهداف مواقعهما خلال عملية القصف في منطقة وادي الربيع جنوب  من ،خاصة وأنهم كانوا يخططون للسيطرة على جسر يعد مفتاح محور الطريق المؤدية إلى مطار طرابلس الدولي.

حيث ذكرت هذه التقارير أن العملية جاءت بعد تنسيق أمني مع دول الجوار، وتحديد الأهداف المحددة بدقة، والتي تشكل بؤرا للإرهاب إضافة إلى أهداف متعلقة بحسم الموقف الميداني في العاصمة الليبية طرابلس، وهي العملية التي تعكس تطورا في عمليات الجيش الليبي الذي يقوده  حفتر كما توعد بذلك الناطق باسمه عندما أكد أن عملية الكرامة ستتطور تدريجيا ولن تتوقف إلى غاية دحر المليشيات المسلحة ومن يصفهم بالإرهابيين من ليبيا.

وأشارت ذات المصادر أن العديد من أتباع بلمختار تمكنوا  من النجاة، بعد أن نجح العشرات منهم من جنسيات جزائرية وتونسية ومالية وليبية،  في  إخلاء مواقعهم التي كانوا يتحصنون بها في منطقة غونون، جنوب بلدية درج الواقعة بالجنوب الغربي لليبيا  بالقرب من الحدود مع كل من الجزائر وتونس، عقب تحليق طائرات حربية مجهولة قادمة من غرب ليبيا في سماء تينيري ومواقع أخرى، بالجنوب الغربي.

وكان أمير كتيبة "المرابطون" الذي دخل ليبيا قادما من مالي، لتوحيد  المقاتلين العائدين من سوريا،  بعد فشل القاعدة في تجنيد مقاتلين جدد في صفوفها، قد نجا من عدة محاولات استهدفت مواقعه على مدار السنوات الأخيرة، على غرار عملية سارفال التي نفذتها  القوات الفرنسية في شمال مالي منذ سنة، وكذا عمليات القصف التي تبنتها كل من قوات الجو الليبي وكذا قوات اللواء حفتر في الأشهر القليلة الماضية.

أسماء بهلولي