شريط الاخبار
الحكومة تسعى لاستغلال المؤهلات والمعالم السياحية لتطوير القطاع السياحي «كناص» ينظم يوما إعلاميا لتحسيس العمال بالأخطار المهنية خبراء يؤكدون ضرورة طباعة النقود وإصلاح ميزانيتي التجهيز والتسيير «قانون المحروقات سيمكن سوناطراك من استغلال الطاقات المتجددة» الغرف الفلاحية تستقبل طلبات الفلاحين الراغبين في التكوين توزيع 37 ألف بطاقة «شفاء» على الطلبة الجامعيين منذ 2017 لقاح الإنفلونزا حصريا للحوامل وأصحاب الأمراض المزمنة وكبار السنّ الكنفدرالية النقابية تشن إضرابا عاما وتشارك في مسيرات الطلبة اليوم بوزيد يطالب بإعادة النظر في توزيع الطلبة على التخصصات ! آخر أجل للتسجيل في الامتحانات المهنية للترقية يوم 28 نوفمبر المترشحون وجها لوجه أمام المواطنين في ظل استمرار الحراك الشعبي القذف والسب بين المترشحين ممنوع خلال الحملة الانتخابية حديث عن عطلة مسبقة للطلبة بداية من 28 نوفمبر بسبب الرئاسيات! المترشحون للرئاسيات يضبطون عقارب الساعة على انطلاق الحملة الانتخابية تجميد مصانع تركيب الهواتف سيحيل 26 ألف عامل على البطالة ويشجع السوق الموازية انطلاق محاكمة 41 شابا من موقوفي الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة أحكام قضائية لردع ظاهرة العنف في الملاعب عطل «تلقائية» للموظفين المسجلين في قوائم مديريات الحملات الانتخابية للمترشحين وزارة التربية تفشل في امتصاص غضب أساتذة الابتدائي فرعون تستبعد تأثير قانون المالية الجديد على التجارة الإلكترونية تحويل أموال دفع مستحقات خدمات العمرة من فرنسا وإسطنبول ودبي المترشحون الخمسة يروجون لاشتراء «السلم الاجتماعي» لاستعطاف الفئات الهشة تأجيل وإلغاء عدة رحلات بحرية نحو فرنسا وزير الصناعة تؤكد استمرار نشاط مصانع الهاتف النقال الحكومة ترفع التجميد عن كافة المشاريع المتعلقة بتوسعة النشاط رابحي يشدد على ضرورة الاعتناء بتراث المنطقة المغاربية محاكمة 32 شابا من حاملي الراية الأمازيغية بمحكمة سيدي امحمد اليوم بن فليس يعد بتلبية مطالب الحراك كاملة والقيام بإصلاحات واسعة زغماتي «يشكك» في كفاءة بعض القضاة ويرافع لإعادة النظر في منظومة التكوين تأجيل الفصل في أزيد من 500 ملف بمحكمة الدار البيضاء لغاية شهر ديسمبر إقامات وأقسام تغرق في المياه وغياب التدفئة يعيد الاحتجاجات للحرم الجامعي تمويل أزيد من 30 ألف نشاط مصغر آفاق 2020 وزير الداخلية يتابع إطارا ساميا كشف عن منحه مساكن وظيفية لأقاربه 17 بالمائة من الأموال المسحوبة من بريد الجزائر تمت عن طريق الدفع الإلكتروني بلماضي يمنح فرصة جديدة لبلقبلة ويفاجئ بزرقان وحلايمية وسبانو رسوم ما بين 5 و40 بالمائة على التجهيزات الكهرومنزلية اتفاقية لتمويل إنجاز مشروع رقمنة هياكل وزارة الفلاحة الإعلان عن أول جائزة لأحسن مؤسسة صحية بولاية الجزائر «أوبو» تكشف الستار عن هاتفها الجديد «A1k» عشرون شركة تسيطر على 67 بالمائة من سوق الدواء

خطط المغرب لمواجهة جبهة البوليساريو والجزائر في الأمم المتحدة

مراسلات رسمية تثبت تورط المخزن في رشوة أممية


  13 أكتوبر 2016 - 18:59   قرئ 1041 مرة   0 تعليق   الحدث
مراسلات رسمية تثبت تورط المخزن في رشوة أممية

أبانت وثائق سرية تورط النظام المخزني في عمليات ارتشاء المتدخلين في المنظمة الأممية، للدفاع عن تصوره بخصوص القضية الصحراوية، يهدف من خلالها إلى تغليط الرأي العام الدولي بخصوص القضية، الذي يواصل تعنته بدوس المقررات الأممية بخصوصها.

 

تكشف سبع وثائق رسمية لوزارة الشؤون الخارجية المغربية وممثلية المغرب لدى الأمم المتحدة، عن حجم الفساد الرامي إلى تغليط الرأي العام الدولي حول المسألة الصحراوية. وتتضمن الوثائق التي نشرها القرصان الإلكتروني كريس كولمان، الذي سبق له الكشف عن كثير من الأسرار المرتبطة بنزاع الصحراء الغربية، تفاصيل عن الفساد من  اختيار المتدخلين ومواضيع التدخلات والمبالغ المقدمة للمتدخلين الذين يتناولون الكلمة للدفاع عن السياسة الاستعمارية للمغرب أمام لجنة تصفية الاستعمار في الأمم المتحدة . كما تظهر الوثائق استراتيجية المواجهة التي وضعها المغرب، من أجل إفشال كل مبادرات جبهة البوليساريو لدى المنظمة الأممية.   وتشير إحدى المراسلات المصنفة في خانة  سري  ومؤرخة في سنة 2012، إلى توجيه وزارة الشؤون الخارجية المغربية تعليماتها إلى المدير العام للوكالة المغربية للتعاون الدولي، من أجل التكفل بستة متدخلين كانوا سيشهدون في الأمم المتحدة لفائدة المغرب. وتتضمن عملية التكفل تقديم رشوة قيمتها 2200 دولار أمريكي لكل متدخل وتذكرة سفر بالطائرة درجة أعمال ودفع خمس ليالي في فندق من 7 إلى 12 أكتوبر 2012. وكلفت الوزارة هذه الوكالة باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، لضمان ذلك التكفل من قبل البعثة الدائمة للمغرب في نيويورك.

وتشير وثيقة أخرى لوزارة الشؤون الخارجية المغربية إلى أسماء المتدخلين والمواضيع المختارة التي سيتدخلون فيها وتظهر الوثيقة المعنية الاستغلال الكبير الذي تمارسه الرباط التي تملي وتوجه موضوع المتدخلين أمام اللجنة الرابع. بل أكثر من ذلك في مراسلة ثالثة وهي عبارة عن مذكرة تأطيرية خاصة برهانات وأهداف المغرب بالنسبة إلى الجمعية العامة الـ 69 لهيئة الأمم المتحدة المنعقدة سنة 2014، حيث وضعت وزارة الخارجية المغربية خطة للدبلوماسيين المغربيين، لمواجهة جبهة البوليساريو والجزائر في هيئة الأمم المتحدة. وذهبت وزارة الشؤون الخارجية المغربية إلى حد مطالبة الوفد المغربي لدى اللجنة الرابعة المكلفة بتصفية الاستعمار بـ  تبني موقف مواجهة، لعدم ترك الفرصة للجزائر وجبهة البوليساريو للدفاع عن القضية . كما تشير المذكرة إلى أن عملية اختيار المتدخلين الأجانب في اللجنة الرابعة. وكتبت الوزارة المغربية في مذكرتها إنه  فيما يتعلق بالمتدخلين الذين اقترحتهم هذه السنة وزارة الشؤون الخارجية المغربية فهم تسعة وتم اختيارهم من بين الصحفيين والحقوقيين والجامعيين والمؤرخين، حيث تناسب مواصفاتهم المواضيع المقترحة (الإصلاحات السياسية في المغرب مبادرة الحكم الذاتي المغربية ومطابقتها لممارسة حق تقرير المصير، ونموذج التنمية في المقاطعات الجنوبية) .

حكيمة ذ