شريط الاخبار
المجاهد زهير إحدادن يوارى الثرى بجوار شهداء الجزائر وزارات توحّد جهودها لإعادة تأهيل المدن التراثية القديمة «أوندا» يشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب زواج جزائريين بأجنبيات قاصرات.. أو عندما يتحدى الحب كل القوانين زطشي يسحب تسيير البطولة المحترفة من قرباج مولودية كازوني تبهر في سطيف وهلال الـ «شومبيوني» يظهر الاستنجاد بسدي تابلوط والعقرم لمواجهة أزمة المياه بجيجل وميلة زوخ يتراجع عن قرار إعادة إسكان سكان القصبة سكان العمارات المرممة مجبرون على دفع اشتراكات الصيانة الدورية مجموعة الـ 5+5 تعوّل على دور الجزائر في مكافحة الإرهاب نحو إنهاء احتكار اتصالات الجزائر للشبكة العنكبوتية شلل في المدارس ابتداء من 30 جانفي الجيش التونسي يقضي على بلال القبي الذراع الأيمن لدرودكال بالقصرين وكلاء السيارات يلتقون حداد لطرح انشغالاتهم الازدحام المروري يخنق الجزائريين لليوم الثاني على التوالي نقابيون وممثلو الاتحادات المحلية بقسنطينة يحتجون ضد قرار سيدي السعيد دعوة أرباب العمل إلى تقديم التصريح السنوي بالأجور والأجراء لسنة 2017 حسبلاوي يكشف عن تنصيب اللجنة المكلفة بمطالب الأطباء المقيمين امرأة في معاقل داعش بسوريا تجنّد شابا من الكاليتوس توقيف 1000 محتج من عمال سونلغاز طلبة كلية الحقوق يغلقون مقر رئاسة الجامعة بتيزي وزو الفروع النقابية للجامعات تستنكر إقصاءها من التمثيل في مكتب الاتحادية الولاة لدعم ومرافقة عمليات الاستثمار الوقفي بارونات الزطلة تحوّل نشاطها إلى البحر بعد تشديد الرقابة على الحدود البرية المؤبد لقاتل صهره حرقا انتقاما منه على تطليق أخته ببومرداس سلع منتهية الصلاحية تباع للجزائريين بأسعار منخفضة! زمالي يؤكد عدم رفع الأجر القاعدي للموظفين إحصاء 19100 وحدة سكنية قيد الإنجاز في تيزي وزو مقري يدعو أويحيى لتصحيح مسار التعامل مع المغرب إجماع منتجي النفط على مواصلة خفض الإنتاج إعادة تشغيل قطار جيجل-سكيكدة-قسنطينة الصيف المقبل قافية بوزيد حرز الله بالمعرض الدولي للنشر والكتاب القضية الفلسطينية محور ملتقى مهرجان المسرح العربي تركيا تشن هجوماً برياً على عفرين السورية بلوزداد يدخل النفق المظلم ونقطتان تفصله عن السقوط الحراش تتشبث بالبقاء ومكافأة اللاعبين بـ 20 مليون ربراب وبن حمادي ضيفان عند ماكرون قيتوني يجتمع اليوم بخبراء أوبك لمراجعة اتفاق خفض الإنتاج ولد قدور: سوناطراك تدرس خيارات لإنشاء مصفاة لتكرير النفط الإطاحة بشبكة دولية لتهريب السيارات عبر موانئ الغزوات..وهران ومستغانم

بن غبريت تتوعد الغشاشين وتكشف عن إجراءات وقائية

«وزارة التربية مستعدة للتصدي لكل محاولات الغش في امتحانات البكالوريا»


  19 ماي 2017 - 19:22   قرئ 492 مرة   0 تعليق   الحدث
«وزارة التربية مستعدة للتصدي لكل محاولات الغش في امتحانات البكالوريا»

أكدت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت، أن دائرتها الوزارية «مستعدة للتصدي لكل محاولات الغش» في امتحانات شهادة البكالوريا لهذه السنة التي ستمس مليونيّ تلميذ وذلك من خلال اتخاذها «لمجموعة من الإجراءات الوقائية». 

قالت الوزيرة في تصريح صحفي على هامش إشرافها على الملتقى الوطني حول النظام المعلوماتي في قطاع التربية بتلمسان، أنه تم إعطاء تعليمات لمنع المترشحين من إدخال الهواتف النقالة والأجهزة الرقمية التي تسهل عملية الغش محذرة أنه «كل من يملك هذه الوسائل خلال فترة الامتحان يعتبر لديه نية الغش وسيتعرض للعقوبات التي ينص عليها القانون». أبرزت بن غبريت أنه سيتم العمل بالتنسيق مع مختلف الشركاء لتأمين الامتحانات، مضيفة أنه سيتم الاستعانة كذلك بالخطب المسجدية والأسرة في هذه العملية «لمنع هذه الانزلاقات وترسيخ مفاهيم الصدق لدى الأبناء»، كما دعت وزيرة التربية إلى «تكاثف الجهود للحد من هذه التجاوزات والوقوف ضد الوضعيات غير القانونية التي أصبحت تسيء لسمعة المنظومة التربوية ومصداقية الامتحانات». من جهة أخرى، ذكرت الوزيرة «أن التلاميذ غير المعنيين بالامتحانات الرسمية والمتحصلين على معدلات ما بين 9 و9.99 يمكنهم المشاركة في الامتحانات الاستدراكية المقررة بداية من 21 يونيو المقبل لإعطائهم فرصة جديدة ومنحهم الثقة لبذل المزيد من المجهود. في سياق مغاير، كشفت بن غبريت عن الانطلاق الرسمي للعمل بالنظام المعلوماتي بقطاع التربية قريبا، وذلك من أجل ضمان عصرنة القطاع وتفتح المدرسة الجزائرية على الخارج قبل شهر جوان المقبل، حيث أكدت الوزيرة أن الوزارة تسعى إلى رقمنة الإدارة والعمل البيداغوجي، لضمان النهوض بالمدرسة الجزائرية وتحسين برامجها إلى مصاف المدارس العالمية، وذلك من خلال الحوكمة الرشيدة للتسيير التي لم تعد شعارات جوفاء وإنما تحولت إلى مبدأ عمل وذلك من أجل تحسين أداء الإدارة، ترشيد النفقات، تحسين أداء القطاع وانفتاحه على ما يعيشه العالم من تطورات في مختلف المجالات، حيث أطلقت عملية لتكوين 350 عون في هذا المجال، إضافة إلى تكوين أعوان ضد العنف بالمدارس الذي استفحل داخل المدرسة الجزائرية. وسيسمح برنامج رقمنة الإدارة في قطاع التربية حسب الوزيرة بالإنصاف، والشفافية في التسيير وتبسيط الإعمال الإدارية من جهة، كما سيمكن من المعالجة الآنية والرقمية للملفات الإدارية للموظفين وكذا البرامج التربوية وصبها من دليل عملي في نظام عام للتسيير. وقد أعطت الوزير الانطلاقة للملتقى الذي سيدوم إلى غاية اليوم من خلال تشكيل ورشات من شأنها الخروج باقتراحات حول النظام الجديد وطرق استغلاله فعليا بالميدان لضمان التسيير الرقمي للملفات الإدارية والبيداغوجية لقطاع التربية، التي كثيرا ما شكلت احتجاجات في القطاع الذي عرف نوعا ما استقرارا في عهدها، هذا وقد كانت الوزيرة قد باشرت زيارتها إلى تلمسان من خلال الترحم على الشهداء بمقبرة الحناية بغية السلطات المحلية والعسكرية. 

محمد بن ترار 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha