شريط الاخبار
بعد الأفلان والأرندي.. الأفافاس في صلب تهمة التجوال السياسي لعبة الحوت الأزرق القاتلة تستنفر الحكومة مساهل: قرار ترامب حول القدس تعدٍّ غير مسبوق على مقدساتنا 52 بالمئة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن انهيار الدينار لا يخدم المنتج ولا المستهلك زطشي وماجر يقودان الجزائر إلى فضيحة مدوية معالجة تأثير الزيادات التي أقرّها قانون المالية لسنة 2018 راوية يؤكد أن الحكومة لن تتراجع عن الزيادات في أسعار الوقود بن غبريت تدعو الأولياء لمراقبة أبنائهم للحد من ظاهرة الحوت الأزرق سناباب تدعو الموظفين للوقوف ضد تهويد القدس ومساندة الفلسطينيين المديرية العامة للأمن الوطني تحقق في وفاة الأطفال بسبب الحوت الأزرق شبح السنة البيضاء يطارد 60 ألف طالب بمدارس عليا إنشاء شركة مختلطة لإنتاج ما بين 10 و20 مليون جرعة لقاح سنويا بن زروقي: لابد من تطبيق الحمض النووي لإثبات مجهولي النسب الجامعة العربية ترفض قرار ترامب بشأن القدس! جنازة الراحل عطايلية تجمع شمل المسؤولين تسجيلات حج 2018 في ديسمبر الجاري الأفافاس يفوز برئاسة المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو لعهدة ثانية مستورد استورد 20 ألف شاحن سامسونغ مقلّد بقيمة 900 مليون مسيرات ووقفات تضامنية مع الفلسطين بجامعات قسنطينة علي حداد يدعو لإنشاء بنك خاص لتمويل المؤسسات الاقتصادية قضايــــــــا «داعـــــــش» تتصـــــــدر القائمـــــــة بعـــــــد طـــــــيّ ملفـــــــات الجماعـــــــات الإرهابيـــــــة الجزائريون ينتفضون نصرة للقدس عبر مختلف الوطن انطلاق أشغال الدورة الرابعة للجنة الحكومية الجزائرية-الفرنسية المشتركة الإفراج عن شروط الاعتماد والمصادقة على الكتب المدرسية وشبه المدرسية جزائريون يطالبون ماكرون بالاعتذار عن الجرائم الاستعمارية وآخرون بـبالفيزا قرابة 400 مليار دج حجم الاستثمارات الفرنسية بالجزائر طمار يكشف عن انطلاق المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتزيين العاصمة تعليق التوطين البنكي على المنتجات الموجهة للاستثمار والصفقات العمومية إجراءات أمنية مشددة لتأمين زيارة ماكرون استمرار الاحتجاجات للمطالبة بترقية اللغة الأمازيغية ورفض إقصائها وزارة الصحة تعد بالتكفل بمطالب الأطباء المقيمين ملف الذاكرة بيد بوتفليقة وفرنسا اعترفت بجرائمها في 62 فرنسا لم ولن تعتذر والجزائر مدعوّة للتعامل معها بمنطق الندّ للندّ أستاذ ينتحل صفة طبيب بمصلحة التوليد في مستشفى مصطفى باشا استسلام ثلاثة إرهابيين في أدرار وتمنراست لوكورغراندميزون: فرنسا مطالبة بالاعتراف العلن بجرائمها في الجزائر وزارة السكن تكشف عن معايير تّوجيه مكتتبي عدل2 سيارات سوزوكي جزائرية في الأسواق ماي المقبل منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل

التحقيقات الأمنية كشفت عن تاريخهم النضالي في الحزب المحظور

إسقاط 50 مناضلا سابقا في الفيس المحل من الترشح في قوائم تحالف إسلامي


  11 أكتوبر 2017 - 20:21   قرئ 752 مرة   0 تعليق   الحدث
إسقاط 50 مناضلا سابقا في  الفيس  المحل من الترشح في قوائم تحالف إسلامي

أسقطت مديريات التنظيم والشؤون العامة في العديد من الولايات أسماء 50 مترشحا من قوائم الانتخابات المحلية المقبلة بسبب انتمائهم للجبهة الإسلامية للإنقاذ المحظورة، وقد ترشح هؤلاء في قائمة تحالف النهضة والبناء الإسلامي الذي يجمع كل من جبهة العدالة والتنمية والنهضة والبناء.

 

جاء رفض وزارة الداخلية لملفات الترشح، بعد أن كشفت تحريات مصالح الأمن المختصة علاقة هؤلاء المترشحين بالجبهة الاسلامية للإنقاذ  الفيس  ونضالهم فيها، حيث قالت مصادر  المحور اليومي  إن هؤلاء المترشحين قدموا ملفاتهم ليكونوا متواجدين في الانتخابات المحلية المقبلة المزمع تنظيمها في 23 نوفمبر المقبل، أين تأتي هذه النتائج بعد التحقيقات التي قامت بها مصالح الأمن للبحث عن السير الذاتية للمترشحين للمحليات المقبلة والبحث عن سوابقهم العدلية، حيث تلقى مدراء المكاتب الولائية للعديد من الأحزاب من اتصالات من القيادات الولائية للدرك الوطني تطالبهم بتقديم معلومات حول المترشحين على غرار وظائفهم وحالاتهم العائلية ومشوارهم السياسي إضافة للعنوان الكامل لمساكنهم، حيث تنظر ذات المصالح في رفض القوائم أو الأشخاص المنتسبين إليها من خلال دراسة مدى مطابقتها لقانون الانتخابات لتصبح فيما بعد قوائم نهائية حيث تم إيداع 9.562 قائمة منها 8.728 قائمة تخص أحزابا سياسية و717 قائمة للتحالفات و151 قائمة حرة ، أين قطعت  مقصلة  التحقيقات الأمنية أحلام العديد من المترشحين للوصول إلى كرسي رئاسة المجالس البلدية والولائية بسبب وجود قضايا ضدهم خاصة من الاميار الذين يريدون الفوز بولاية ثانية وتلاحقهم تهم فساد وتبديد للمال العام.

وليست المرة الأولى التي يتم فيها منع المناضلين السابقين للفيس المنحل من الترشح في مختلف الاستحقاقات الانتخابية سواء ضمن أحزاب أو قوائم مستقلة، خصوصا هؤلاء المعروفين لدى مصالح الأمن بكونهم من النشطاء في هذا الحزب الذي تم حله سنة 1992 بسبب تورطه في أعمال العنف، كما سبق لوزارة الداخلية أن رفضت طلب اعتماد حزب الوفاء الذي أراد تأسيسه الدكتور أحمد طالب الابراهيمي كون سنة 2002 أغلب تركيبة هذا الحزب كانوا قياديين سابقين في الحزب المحظور.

أسامة سبع

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha