شريط الاخبار
بعد الأفلان والأرندي.. الأفافاس في صلب تهمة التجوال السياسي لعبة الحوت الأزرق القاتلة تستنفر الحكومة مساهل: قرار ترامب حول القدس تعدٍّ غير مسبوق على مقدساتنا 52 بالمئة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن انهيار الدينار لا يخدم المنتج ولا المستهلك زطشي وماجر يقودان الجزائر إلى فضيحة مدوية معالجة تأثير الزيادات التي أقرّها قانون المالية لسنة 2018 راوية يؤكد أن الحكومة لن تتراجع عن الزيادات في أسعار الوقود بن غبريت تدعو الأولياء لمراقبة أبنائهم للحد من ظاهرة الحوت الأزرق سناباب تدعو الموظفين للوقوف ضد تهويد القدس ومساندة الفلسطينيين المديرية العامة للأمن الوطني تحقق في وفاة الأطفال بسبب الحوت الأزرق شبح السنة البيضاء يطارد 60 ألف طالب بمدارس عليا إنشاء شركة مختلطة لإنتاج ما بين 10 و20 مليون جرعة لقاح سنويا بن زروقي: لابد من تطبيق الحمض النووي لإثبات مجهولي النسب الجامعة العربية ترفض قرار ترامب بشأن القدس! جنازة الراحل عطايلية تجمع شمل المسؤولين تسجيلات حج 2018 في ديسمبر الجاري الأفافاس يفوز برئاسة المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو لعهدة ثانية مستورد استورد 20 ألف شاحن سامسونغ مقلّد بقيمة 900 مليون مسيرات ووقفات تضامنية مع الفلسطين بجامعات قسنطينة علي حداد يدعو لإنشاء بنك خاص لتمويل المؤسسات الاقتصادية قضايــــــــا «داعـــــــش» تتصـــــــدر القائمـــــــة بعـــــــد طـــــــيّ ملفـــــــات الجماعـــــــات الإرهابيـــــــة الجزائريون ينتفضون نصرة للقدس عبر مختلف الوطن انطلاق أشغال الدورة الرابعة للجنة الحكومية الجزائرية-الفرنسية المشتركة الإفراج عن شروط الاعتماد والمصادقة على الكتب المدرسية وشبه المدرسية جزائريون يطالبون ماكرون بالاعتذار عن الجرائم الاستعمارية وآخرون بـبالفيزا قرابة 400 مليار دج حجم الاستثمارات الفرنسية بالجزائر طمار يكشف عن انطلاق المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتزيين العاصمة تعليق التوطين البنكي على المنتجات الموجهة للاستثمار والصفقات العمومية إجراءات أمنية مشددة لتأمين زيارة ماكرون استمرار الاحتجاجات للمطالبة بترقية اللغة الأمازيغية ورفض إقصائها وزارة الصحة تعد بالتكفل بمطالب الأطباء المقيمين ملف الذاكرة بيد بوتفليقة وفرنسا اعترفت بجرائمها في 62 فرنسا لم ولن تعتذر والجزائر مدعوّة للتعامل معها بمنطق الندّ للندّ أستاذ ينتحل صفة طبيب بمصلحة التوليد في مستشفى مصطفى باشا استسلام ثلاثة إرهابيين في أدرار وتمنراست لوكورغراندميزون: فرنسا مطالبة بالاعتراف العلن بجرائمها في الجزائر وزارة السكن تكشف عن معايير تّوجيه مكتتبي عدل2 سيارات سوزوكي جزائرية في الأسواق ماي المقبل منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل

تحسبا لفرض ضريبة على ثرواتهم نهاية 2018

الجزائــــر تشـــــرع فـــــي إحصـــــاء أثريائهـــــا


  12 نوفمبر 2017 - 21:57   قرئ 284 مرة   0 تعليق   الحدث
الجزائــــر تشـــــرع فـــــي إحصـــــاء أثريائهـــــا

تشرع الجزائر في إحصاء أثريائها بداية من العام القادم، تحسبا لفرض الضريبة عليهم كما هو مقرر في قانون المالية 2018، الذي شرع في مناقشته، أمس، بالغرفة السفلى للبرلمان، أملا في رفع المداخيل من هذه الأخيرة إلى أكثر من 3 آلاف مليار دينار جزائري الذي ينتظر تسجيله في 2017. 

 

كشف وزير المالية عبد الرحمان راوية، أمس، عن الشروع في فرض الضريبة على الثروة خلال العام القادم، أملا في رفع المداخيل من الضرائب، وأضاف في تصريح للصحافة، على هامش حضوره اشغال الدورة الرابعة للجنة المشتركة الاقتصادية الجزائرية - الفرنسية، بالجزائر، أن مصالحه تتوقع مداخيل من الضريبة تتجاوز الـ 3 آلاف مليار دينار العام المقبل، وهو الرقم الذي ينتظر أن يسجل حتى نهاية العام الجاري، وفي رده عن سؤال يتعلق بعدد الأثرياء في الجزائر، باعتبار أنه سيشرع في تطبيق الضريبة على الثروة بداية من 2018، أوضح الوزير أنها ستكون نهاية السنة حيث سيتم في البداية فسح المجال طيلة العام للتصريحات، دون أن يتطرق إلى الضمانات الكفيلة بتقدم هؤلاء أمام مصالح الجمارك للتصريح بثرواتهم. وتضمن مشروع قانون المالية 2018 إدخال ضريبة على الثروة من خلال تحديد نوع الثروة الخاضعة لهذه الضريبة والجدول ووجهة مداخيل هذه الضريبة، التي يجب أن تفوق قيمتها 50 مليون دج حسب نص مشروع قانون المالية 2018. وتتمثل الأملاك المعنية أساسا في الأملاك العقارية وسيارات الخواص التي تفوق سعتها 2000 سم3 بنزين و2200 سم3 المازوت، اليخوت، سفن النزهة، خيول السباق، الطائرات السياحية، القطع الفنية التي تفوق قيمتها 500000 دج، المجوهرات، الأحجار الكريمة والمعادن النفيسة حسب مشروع القانون، وفي المقابل تعفى السكنات الرئيسية من هذه الضريبة، وبخصوص قيمة الرسم فإنها تتراوح ما بين 1 و3.5 بالمئة حسب قيمة الثروة. وفيما يتعلق بتوزيع العائدات المحققة بموجب هذه الضريبة فتقدم 60 بالمئة منها لميزانية الدولة و20 بالمئة لميزانيات البلديات و20 بالمئة للصندوق الوطني للسكن. وفي عرض الأسباب، أوضح معدو مشروع قانون المالية 2018 أن الضريبة على الثروة أسست بموجب قانون المالية 1993، غير أنه خلال العشرية الأخيرة طلب برلمانيون بتأسيس ضريبة على الثروة، في هذا الاتجاه تم اقتراح تغيير تسمية  الضريبة على الأملاك  بـ  الضريبة على الثروة  بهدف السماح للرأي العام بفهم معنى هذه الضريبة التي تمس الطبقة الغنية، غير أنه وقصد السماح بتحقيق مردود أفضل، فإن الجدول الحالي المسير للضريبة على الأملاك سيضاعف بالنسبة للضريبة على الثروة. وقصد تطبيق الضريبة على الثروة يجب على وكلاء السيارات تزويد الادارة الجبائية بقائمة مفصلة بالأسماء والعناوين للزبائن الذين اقتنوا سيارات سياحية يتجاوز سعرها 10 مليون دج، كما يتعين على بائعي المجوهرات إرسال قائمة مفصلة للإدارة الجبائية حول الأشخاص الذين اشتروا مجوهرات، ويخضع محافظو البيع لنفس الإلزام عندما يتعلق الأمر بزبائن اقتنوا أشياء قيمة خلال عمليات البيع بالمزاد. من جهة أخرى، يجب على مصالح الجمارك تزويد الإدارة الجبائية بكشف مفصل لعمليات الاستيراد من طرف الخواص. 

زين الدين زديغة

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha