شريط الاخبار
الزاوي يدافع عن كتابة الأمازيغية بالحرف اللاتيني ويندد بالنفاق الثقافي صلاح يواجه خطر الإيقاف عوار سيكون مفاجأة بلماضي في تربص مارس المقبل الـ˜بي أس جي˜ وتوتنهام يريدان عطال النسر الأسود وسوسطارة في نهائي قبل الأوان النصرية تتفادى الكبار في الكاف˜ وتستهدف ربع النهائي سفهاء ولاهثون وراء المال والشهرة يحوّلون الرئاسيات إلى مهزلة متابعة مشاريع عدل على هواتف الجزائريين بداية من اليوم تخفيضات لنادي المصدّرين عبرخطوط آغل أزور الجزائر تستهدف رفع قيمة صادراتها إلى 10 ملايير دولار آفاق 2030 186 مليار دينار قيمة إنتاج الحمضيات في 2018 إطلاق برنامج ربط المؤسسات التربوية والصحية بـ ألكوم سات 1 سونلغاز تسجل 316 ألف زبون جديد خلال العام 2018 80 عارضا في الصالون الوطني للتشغيل والتكوين عمال المرصد الوطني للبيئة والتنمية يهددون بالدخول في إضراب استحداث 5 آلاف منصب شغل بمجمع جيتاكس بن غبريت: نسبة الاستجابة للإضراب ضعيفة وأبواب الحوار مفتوحة˜  كوندور يسوّق العجلات المطاطية لعلامة ريكان بالجزائر الحكومة تشرع في تهيئة الفنادق التي خربها الإرهابيون ديون جامعة الجزائر 2 تفوق 20 مليار سنتيم الجزائريون سيستلمون بطاقات اجتماعية قريبا استحداث مديرية البحث العلمي وإطلاق الدكتوراه آفاق 2020 الجيش يكشف 3 مخابئ لجماعات إرهابية بأم البواقي طيار متربص بالجوية الجزائرية يتزعم عصابة للمتاجرة بالمؤثرات العقلية النفط يتنعش ويقارب 63 دولارا للبرميل شركة صينية لتوسيع ميناء سكيكدة النفطي البوليساريو تطعن في اتفاقية الصيد البحري بين المغرب وأوروبا شوستر يرشح مدربا ألمانيا لقيادة ريال مدريد في صناعة التاريخ بباريس حجز 11 طنا من المواد الغذائية منتهية الصلاحية ومقاضاة 3920 تاجر انطلاق مشاريع قطاع الأشغال العمومية خلال الثلاثي الأول من سنة 2019 ضرورة الإسراع في إنجاز البرامج السكنية مع تحسين الجودة خطر الانهيارات يهدد قاطني أكواخ حيدرة أرقى بلديات العاصمة! انتشار كارثي للحمى القلاعية والطاعون ونفوق 4000 رأس في انتظار اللقاح تضارب في الأرقام حول خفض إنتاج النفط الجزائري سيلاس˜ لصناعة الإسمنت تصدر 30 ألف طن من الإسمنت التكتل النقابي يشلّ كل المؤسسات التربوية اليوم ويهدد بإضراب مفتوح بدوي يرد على رواد الفيسبوك ويؤكد أن كلمته أُخرِجت عن سياقها مخططات عملياتية من قبل مصالح الأمـن لمحاربة ظاهـرة الحرقة التنسيقية الوطنية للجان مساندة سيفيتال تدعو لمسيرة يوم 5 مارس

أعمال العنف خلفت ثلاثة قتلى وأكثر من مائة معتقل

البرازيل.. عهدة اليمين المتطرف في مواجهة العصابات الإجرامية


  09 جانفي 2019 - 10:53   قرئ 153 مرة   0 تعليق   الدولي
البرازيل.. عهدة اليمين المتطرف في مواجهة العصابات الإجرامية

أصبحت العصابات الإجرامية المنتشرة في شمال شرق البرازيل، اختباراً أمنياً مبكراً للرئيس اليميني المتطرف يائير بولسونارو، حيث تسلط الضوء على التحدي الذي يواجهه في قمع العنف المتصل بالمخدرات ووقف موجة قياسية من جرائم القتل في البلاد.

 

 تعرضت ولاية سيارا لخمس ليال من الهجمات، شملت قنبلة انفجرت تحت الطريق السريع وأحرقت الحافلات والهجمات ضد البنوك وثكنات الشرطة.

ويعتقد المسؤولون الأمنيون أن الهجمات التي أطلقتها خطة حكومة الولاية الجديدة لتقويض قوة العصابات عن طريق إرسال السجناء إلى أي سجون لديها مساحة لاستقبالهم، مما ينهي ممارسة طويلة الأمد لفصلهم حسب انتماء العصابة. وجاءت الهجمات التي دفعت الوزير البرازيلي الجديد سيرجيو مورو إلى إرسال 406 من رجال الأمن الفيدراليين إلى سيارا، عقب حفل تنصيب بولسونارو في الأول من جانفي، الذي لم يخف إعجابه بالدكتاتورية العسكرية التي حكمت البرازيل من 1964 إلى 1985.

وفاز قائد الجيش السابق- الذي كان يدير برنامجا للقانون والنظام- بدعم من البرازيليين الذين تعبوا من عصابات المخدرات المتحاربة التي أتت لترويع مساحات شاسعة من البلاد.

وتتمثل مهمته الآن في الوفاء بالوعود لتصميم استراتيجية أمنية فيدرالية متماسكة وإنهاء موجة العنف التي أضرت بأكبر دولة في أمريكا اللاتينية بتسجيل 63.880 جريمة قتل في عام 2017، ولا يزال عدد القتلى في العام الماضي غير معروف.

وفى تقرير لوكالة رويترز، امس، قال سائق أجرة بمدينة سيارا، إنّ الوضع متوتر، ويسود الخوف لديهم من السير فى الشوارع، وقد يزداد الأمر سوءا.

وقالت وزارة الأمن العام الدفاع فى سيارا إنه تم القبض على 148 شخصا لدورهم المزعوم في الهجمات، وقال إنه لا يقل عن ثلاثة أفراد العصابة المشتبه بهم قتلوا في معارك مع الشرطة. وقد قالت وكالة  اسبوتنك˜ على نسختها الإسبانية، إن البرازيل تعرضت لموجة من أعمال العنف فى شمال البرازيل خلفت ثلاثة قتلى وأكثر من مائة معتقل، وتم نشر 300 جندى للحد من الحوادث الناجمة عن العصابات الإجرامية، فى  فورتاليزا˜ عاصمة ولاية سييرا. وأشارت الوكالة إلى أنه منذ الأربعاء الماضى، أطلق العنان لموجة من العنف، التى خلفت العديد من المصابين، وأبلغ حاكم سييرا، كاميلو سانتانا، خلال صفحته على الفيسبوك، أنه تم القاء القبض على 148 شخصا، وقامت العصابات المؤثرة الموجودة داخل السجون بتنظيم هجمات من الشوارع. من جانبه، أوضح رئيس مجلس السجون من ولاية سييرا، كلاوديو جوستا، أن الهجمات تأتى ردا على تصريحات وزير إدارة السجون (SAP) وماورو البورقويرقى، على مراقبة أكثر صرامة من السجون. وتحدث ألبوركويرك أيضا عن إنهاء تقسيم الفصائل فى وحدات السجون، حيث يكون السجناء فى أوضاع مكتظة.

ووفقا لالبوكيرك ، سيتم التحكم فى دخول الهواتف المحمولة فى السجون أحد التدابير التى سيتم اتخاذها، وتم توقيف نحو 50 شخصا كما قتل شخص خلال اشتباكات مع الشرطة، وتابع  قرر العديد من أصحاب المحال التجارية فى المنطقة إغلاق محالهم واضطر السكان الى ملازمة منازلهم˜.

تت الجيش البرازيلي يرفض إقامة قاعدة أمريكية في البرازيل 

من جهة أخرى، قال ضابط كبير في الجيش البرازيلي، إن الجيش لم يستحسن التصريحات التي أدلى بها الرئيس الجديد جايير بولسونارو بشأن استعداده لإقامة واشنطن قاعدة عسكرية في البرازيل. وذكر الضابط الكبير، الذي رفض ذكر اسمه لأنه غير مخول بمناقشة هذا الأمر علنا، أن القوات المسلحة ستعارض إقامة قاعدة أمريكية في البلاد.

وتابع: احتمال التنازل عن أراض لإقامة قاعدة أدهش ضباط القوات المسلحة البرازيلية التي تعد بشكل تقليدي حامية السيادة الوطنية.

وكان بولسونارو الذي تولى السلطة في الأول من جانفي الجاري قد صرح خلال مقابلة تلفزيونية الخميس الماضي، بأنه قد يكون مستعدا للسماح بإقامة قاعدة أمريكية في البرازيل كوسيلة للتصدي للنفوذ الروسي في فنزويلا .

من جانبها، أكدت وزارة الدفاع البرازيلية أن الرئيس الجديد لم يطرح عليها هذا الاقتراح. وقبل تحوله للعمل السياسي، كان بولسونارو ضابطا في الجيش، وقد عين جنرالات متقاعدين في حكومته، ولا يخفي بولسونارو إعجابه بشخصية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فقد سارع لتوثيق علاقة البرازيل بإدارة ترامب ودعا وزير خارجيته مايك بومبيو إلى حفل أدائه اليمين الثلاثاء الماضي.

وقال بومبيو للصحفيين حينها إن أمام الولايات المتحدة والبرازيل˜ فرصة للعمل معا ضد الأنظمة الاستبدادية˜ في المنطقة مثل الأنظمة في فنزويلا وكوبا ونيكاراغوا، على حد تعبيره.

ق.د

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha