شريط الاخبار
الحراك يستعيد زخمه ويتمسك بالثوابت التي رسمها في 22 فيفري النساء يعدن للشارع بالآلاف للمحافظة على نبض الحراك البومرداسيون يجددون مسيراتهم السلمية ويتمسكون برحيل بقايا النظام "أولاش الفوط أولاش" تعلو مسيرة ألاف المواطنين بتيزي وزو الجزائريون يُحافظون على حراكهم طيلة فصل كامل "جهود الجيش مكنت من الحفاظ على الدولة ومؤسساتها لمصلحة الشعب" إجراءات الحكومة لتقليص الواردات وتآكل احتياطي الصرف يطالان غذاء الجزائريين 
أفارقة يحتجزون صاحب ورشة بناء وآخر داخل قبو ويسرقان مملكاتهما الجزائر تبحث رفع المبادلات التجارية مع مصر لمليار دولار نهاية 2020 توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 80 دولارا وزارة الفلاحة تتكفل بتخزين محصول الثوم الجزائريون استهلكوا 600 ألف طن من الخضر والفواكه و50 ألف طن من اللحوم منذ بداية رمضان تذبذب في التموين بحليب الأكياس في البليدة أكثر من 4 آلاف تاجر لضمان مداومة العيد في العاصمة العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد» تعييـن مديـر عام جديد لمعهد الدراسات العليا في الأمن الوطني البـرلمان... مـن «الكادنة» إلى اقتحام المكاتب ڤايد صالح: «لا طموحات سياسية للجيش والعصابة تحاول تمييع محاربة الفساد» «قضية الكوكايين سياسية ومِن نَسْج العصابة التي استوردتها وورّطت أشقائي» السلطات العمومية تطوّق رموز الحراك وتضيّق على المحتجين قبل الجمعة الـ 14 الإبراهيمي يقترح حلا «خارج الدستور» ويبدي استعداده لقيادة المرحلة الانتقالية إعادة محاكمة الجنرال حسان أمام المحكمة العسكرية بالبليدة طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية تواصل ارتفاع أسعار كسوة العيد 48 مليار سنتيم حجم زكاة الفطر لهذه السنة ترحيل أزيد من 51 ألف إلى سكنات لائقة عبر الـ 24 عملية إعادة الاسكان الترتيب الكامل للمحترف الأول بعد الجولة ال29 شبيبة القبائل تدعم حظوظها للفوز بالبطولة الوطنية غلق سلالم البريد المركزي بالصفائح الحديدية منصف عثماني يغادر " الأفسيو عين مليلة يبقي على حظوظه في البقاء قي القسم الأول خليفاتي يسحب ترشحه لرئاسة الافسيو «البوشي» و12 إطارا بمحافظات عقارية اليوم أمام محكمة القطب الجزائي «هواوي» تطمئن زبائنها بإتاحة التحديثات منتجو الثوم يتكبدون خسائر فادحة جراء كساد منتجاتهم سعر سلة خامات «أوبك» يصل إلى 72,47 دولارا للبرميل الجزائر وإثيوبيا تعتزمان رفع حجم التبادل التجاري البيني «شاربات» مجهولة المصدر تسوّق في أكياس وقارورات على الأرصفة جني 4.901 قنطار مـــــن النعنـــــاع الأخضر بورڤلة تخفيضات على أسعار غرف الفنادق تصل إلى 50 بالمائة

وزير الإعلام الفلسطيني يثمن الدعم الجزائري و العربي للقضية الفلسطينية


  04 أفريل 2019 - 12:27   قرئ 188 مرة   0 تعليق   الدولي
وزير الإعلام الفلسطيني يثمن الدعم الجزائري و العربي للقضية الفلسطينية

توقع وزير الإعلام الفلسطيني أحمد عساف أن تعيش القضية الفلسطينة الأسوأ في ظل حكم الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب داعيا لرد عربي حازم، مثمنا الدعم العربي والجزائري للقضية خصوصا في مجال الإعلام.

وأوضح عساف في برنامج "ضيف الصباح" للقناة الأولى، الخميس، أن الولايات المتحدة التي يفترض أنها راعية سلام ووسيط أن تكون نزيهة وتقول كلمة الحق إلا أنها –يضيف- منذ أن قامت برعاية عملية السلام وهي منحازة بالكامل لإسرائيل على حد تعبيره.

وأضاف : "منذ 25 سنة ونحن نعاني من الإنحياز الأمريكي الفاضح لإسرائيل. ورغم ذلك نحن لم نستسلم لهذا الإنحياز وقاومناه بدعم من أشقائنا العرب وأصدقائنا على مستوى العالم (روسيا، الصين، دول أخرى) والدليل أننا نقدم مشروع قرار في الأمم المتحدة نحصل على تأييد 170 دولة بينما لم تحصل أمريكا إلا على خمس أصوات في مشروع القانون الذي قدمته ضد فلسطين".

وأشار إلى أن "الوضع في السابق كان يمكن التعايش معه، لكن منذ مجيء السيد ترامب حصل تحول 180 درجة، فلم تعد أمريكا راعية للسلام بل طرفا معاديا للشعب الفلسطيني والحقوق الفلسطينية والعربية مؤخرا. لذلك بعد هذا العداء الواضح رفضنا الوساطة الأمريكية وكان فيه قرار من الرئيس محمود عباس أبومازن بمقاطعة الولايات المتحدة الأمريكية وبرفض أن تكون وسيطا لعملية السلام وقد طالبنا بآلية دولية مختلفة عن الموضوع الحالي".

وتوقع وزير الإعلام الفلسطيني أن تعرف القضية الفلسطينية والأمة العربية الأسوأ في قادم الأيام في ظل حكم ترامب.  وأوضح : "بعد قراره المستفز بمنح القدس والجولان لإسرائيل (من لا يملك أعطى من لا يستحق) ، نتوقع الأسوأ من ترامب، وقد حذر الرئيس أبومازن قبل يومين بالقمة العربية من القادم الأسوأ بسبب وصول الولايات المتحدة لمرحلة متقدمة من الوقاحة التي لا تقيم وزنا لأحد، وللأسف ردود الفعل العربية كانت ضعيفة وباهتة. تمنينا لو كانت هذه الردود قوية وحازمة ولا تكتفي بالتنديد فقط أو القول إن  "القدس أرض عربية محتلة" و"الجولان أرض عربية".

وعاد ضيف القناة الأولى إلى إجتماع مجلس إدارة المؤسسة العربية للأقمار الصناعية "عربسات" مؤخرا بالجزائر العاصمة مؤكدا أن " الإجتماع خلص إلى الإتفاق على جميع البنود المعروضة على جدول الأعمال، وكان من أنجع الإجتماعات للمجلس بفضل التنظيم المحكم من الجزائر، والنتائج المحققة سيكون لها إنعكاسات إيجابية على الوضع العربي العام . مضيفا أن قطاع اتصالات المؤسسة العربية للأقمار الصناعية  يعد  أحد النماذج العربية الناجحة في العمل العربي المشترك، لذلك فنحن جميعا حريصون من أجل الحفاظ على هذا القطاع الهام.

ونوه ذات المتدخل  بالدعم العربي للقضية الفلسطينية في مجال الإعلام والإتصالات مؤكدا أن " الدعم العربي في هذا المجال لا يمكن إخفاؤه أو نكرانه، فإتحاد الإذاعات العربية قدم لنا دعما كبيرا من خلال شبكة كلاود للبث الرقمي من أجل تجاوز الحدود وإيصال جميع الأخبار الفلسطينية. كما استفدنا من مؤسسة "عربسات" للأقمار الصناعية التي قدمت لنا محطة أرضية الأولى من نوعها بالأراضي الفلسطينية".