شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

بعد كتابه الأول الذي خصصه لقصائد «المتمرد» والذي صدر منذ 16 سنة

يلا صديقي يحضر مؤلفا ثانيا حول الفنان الأسطورة معطوب الوناس


  10 جوان 2019 - 10:33   قرئ 206 مرة   0 تعليق   الدولي
يلا صديقي يحضر مؤلفا ثانيا حول الفنان الأسطورة معطوب الوناس

كشف الباحث «يلا صديقي» عن تحضيره كتاب ثان عن الفنان القبائلي المغتال، معطوب الوناس، بعد المؤلف الأول الذي خصصه لحياته وأعماله الفنية عام 2003 بعنوان «المتمرد» والذي صُدر عن دار النشر «لاديكوفيرت»، وسيكون هذا الكتاب الجديد في متناول القراء قريبا، يتضمن تحليل ونظرة الجامعي -يلا صديقي متحصل على شهادة دكتوراه في الأدب الفرنسي من جامعة السوربون بباريس-حول الأعمال الشعرية والموسيقية لابن توريرت موسى واعمر، وكذا الجانب الأسطوري للرجل الذي ضحى بحياته من أجل إعلاء أفكاره وقناعاته السياسية.

 

عرف الباحث يالا صديقي الفنان الراحل حين كان على قيد الحياة، وكان أقرب صديق رافقه في السنوات الأخيرة التي سبقت اغتياله في 25 جوان 1998، وكلفه الوناس بترجمة 220 قصيدة من تأليفه إلى لغة «موليير». هذه العلاقة مكنت صديقي من الوقوف عن كثب على مختلف الأعمال التي تركها المرحوم والتي تعلقت بها أجيال متعاقبة، بل تعدى الأمر ذلك إلى درجة أن معطوب سمح له بحضور تسجيل ألبومه «أسيرم» -الأمل-الذي صدر سنة 1996، وهو ما أثرى بنك المعلومات للمعني وهو ما سيعكسه الكتاب الجديد الذي سكون تحت تصرف القراء وأوفياء صاحب رائعة «ذيذورار إذ لعامر-يو» والذي يترقب أن يتضمن مواضيعا لم يتطرق لها كتاب أخرون كتبوا عن الراحل وعن إرثه الفني. فعلى سبيل المثال، حيث حلل يلا صديقي خصوصا نظرة المثقفين القبائليين، من أجيال مختلفة، الخاصة بأعمال ونضال معطوب الوناس.

وخصص يلا صديقي في كتابه الجديد فصلا كاملا يحلل فيه ظاهرة أنه –ورغم مرور 20 سنة عن اغتيال معطوب-يظل الرجل أسطورة وأيقونة خالدة في الجزائر وخارجها، وبقيت أغانيه مرجعا في النضال ولا زال يرددها الصغار والكبار، بل لم تنل من شهرته وشعبيته تجاعيد الدهر. ولعل هذا الجانب الأسطوري الذي لم يقف عليه الجامعيون كثيرا، بقدر ما اهتموا بالإرث الشعري للراحل، هو الذي ركز عليه الباحث يلا صديقي في كتابه الجديد، دون أن تفاجئه الظاهرة لكون معطوب الوناس حشد من ورائه شعبًا، ووحده على قضايا عادلة تتعلق أساسا بالأصالة، الديمقراطية والحريات، لم يغيّر مواقفه، ظل ثابتًا على عهده إلى أن خطفه الموت في ظلمات التسعينيات التي لم ترحم أحدًا من أبناء وطنه.   

لا يزال حبل ودّ الشباب الجزائري لمعطوب الوناس على وصال دائم، فرغم مرور24 سنة على رحيله، نظرة واحدة على التعليقات المتعلقة بفيديوهات وأغاني المرحوم على موقع «يوتوب» تكفي لأن تقدّم نتيجة إجماع عن حبهّم ووفائهم للراحل. ولعل الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك على حق حين علق على غبر اغتياله في 1998 «كان رجلًا يُسمِع صوت الجزائر بقوّة عالية. صوت جميل جدًا، أتمنى ألا يسكت هذا الصوت».

وفي مثال عن وفاء الشباب الجزائري للفنان، يتم التحضير حاليا لرسالتي دكتوراه حول إرثه بجامعتي تيزي وزو وبجاية، من طرف كل من ليندة وطاح ورشيدة فيتاس.

ز. أيت سعيد