شريط الاخبار
بعد الأفلان والأرندي.. الأفافاس في صلب تهمة التجوال السياسي لعبة الحوت الأزرق القاتلة تستنفر الحكومة مساهل: قرار ترامب حول القدس تعدٍّ غير مسبوق على مقدساتنا 52 بالمئة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن انهيار الدينار لا يخدم المنتج ولا المستهلك زطشي وماجر يقودان الجزائر إلى فضيحة مدوية معالجة تأثير الزيادات التي أقرّها قانون المالية لسنة 2018 راوية يؤكد أن الحكومة لن تتراجع عن الزيادات في أسعار الوقود بن غبريت تدعو الأولياء لمراقبة أبنائهم للحد من ظاهرة الحوت الأزرق سناباب تدعو الموظفين للوقوف ضد تهويد القدس ومساندة الفلسطينيين المديرية العامة للأمن الوطني تحقق في وفاة الأطفال بسبب الحوت الأزرق شبح السنة البيضاء يطارد 60 ألف طالب بمدارس عليا إنشاء شركة مختلطة لإنتاج ما بين 10 و20 مليون جرعة لقاح سنويا بن زروقي: لابد من تطبيق الحمض النووي لإثبات مجهولي النسب الجامعة العربية ترفض قرار ترامب بشأن القدس! جنازة الراحل عطايلية تجمع شمل المسؤولين تسجيلات حج 2018 في ديسمبر الجاري الأفافاس يفوز برئاسة المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو لعهدة ثانية مستورد استورد 20 ألف شاحن سامسونغ مقلّد بقيمة 900 مليون مسيرات ووقفات تضامنية مع الفلسطين بجامعات قسنطينة علي حداد يدعو لإنشاء بنك خاص لتمويل المؤسسات الاقتصادية قضايــــــــا «داعـــــــش» تتصـــــــدر القائمـــــــة بعـــــــد طـــــــيّ ملفـــــــات الجماعـــــــات الإرهابيـــــــة الجزائريون ينتفضون نصرة للقدس عبر مختلف الوطن انطلاق أشغال الدورة الرابعة للجنة الحكومية الجزائرية-الفرنسية المشتركة الإفراج عن شروط الاعتماد والمصادقة على الكتب المدرسية وشبه المدرسية جزائريون يطالبون ماكرون بالاعتذار عن الجرائم الاستعمارية وآخرون بـبالفيزا قرابة 400 مليار دج حجم الاستثمارات الفرنسية بالجزائر طمار يكشف عن انطلاق المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتزيين العاصمة تعليق التوطين البنكي على المنتجات الموجهة للاستثمار والصفقات العمومية إجراءات أمنية مشددة لتأمين زيارة ماكرون استمرار الاحتجاجات للمطالبة بترقية اللغة الأمازيغية ورفض إقصائها وزارة الصحة تعد بالتكفل بمطالب الأطباء المقيمين ملف الذاكرة بيد بوتفليقة وفرنسا اعترفت بجرائمها في 62 فرنسا لم ولن تعتذر والجزائر مدعوّة للتعامل معها بمنطق الندّ للندّ أستاذ ينتحل صفة طبيب بمصلحة التوليد في مستشفى مصطفى باشا استسلام ثلاثة إرهابيين في أدرار وتمنراست لوكورغراندميزون: فرنسا مطالبة بالاعتراف العلن بجرائمها في الجزائر وزارة السكن تكشف عن معايير تّوجيه مكتتبي عدل2 سيارات سوزوكي جزائرية في الأسواق ماي المقبل منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل

العلم الوطني يرفرف في مدينة العيون المحتلة!

العداءة بتيش تعتذر للجزائريين بعد سقوطها ضحية تحايل المخزن


  12 نوفمبر 2017 - 20:54   قرئ 488 مرة   2 تعليق   المنتخب الوطني
العداءة بتيش تعتذر للجزائريين بعد سقوطها ضحية تحايل المخزن

مناجير إسباني وراء سفرها دون علم اتحادية ألعاب القوى وبالكوا 

كشفت العداءة الجزائرية أمينة بتيش، التي أحدثت جدلا في الوسط الرياضي الجزائري بسبب مشاركتها في نصف ماراطون دولي بمدينة العيون المحتلة، عن أسفها تجاه الحكومة الجزائرية والشعب الجزائري بعد تسببها في رفرفة العلم الوطني في المدينة المحتلة.

 

واصل المخزن سياسته الدنيئة بإيقاع الفنانين والرياضيين الجزائريين في شباكه في محاولة منه لضرب الجزائر، وكانت آخر خرجات المخزن دعوة العداءة الجزائرية أمينة بتيش للمشاركة في نصف ماراطون دولي بمدينة العيون المحتلة في نسخته 19، وأنهت العداءة الجزائرية المنافسة في وصافة سباق 7 كيلومتر. ووقعت ضحية الصحافة المغربية التي دعتها للتعبير عن رأيها في مدينة العيون، فقالت أمينة بتيش:  شاركت في سباق 7 كيلومتر وأنهيته في المرتبة الثانية، وشرف لي أن أشارك، ومدينة العيون أعجبتني كثيرا، أعجبت بالتنظيم والشعب . ورفرف العلم الجزائري في سماء مدينة العيون المحتلة التي يتعرض فيها الشعب الصحراوي لأبشع صور القمع من طرف بوليس المخزن المغربي ويزج بمواطنيه الأبرياء في السجون، غير أن التصريحات البريئة لأمينة بتيش تثبت للمرة الألف أنها وقعت في شباك تحايل المخزن الذي يملك العديد من الخلفيات مع الجزائر في محاولاته البائسة لتلطيخ سمعة الجزائر بشتى الطرق مثلما فعل مع ضحايا سابقين على غرار رضا الطلياني والشاب فضيل وآخرين ممن وقعوا في هذا التحايل.

هذا ما قالته بتيش أمس لدى استجوابها من رئيس اتحادية ألعاب القوى

اتصلت  المحور اليومي  بالعديد من الأطراف الفاعلة في الرياضة الجزائرية أمس، وكانت البداية برئيس اللجنة الأولمبية مصطفى بيراف الذي نفى علمه بسفر العداءة أمينة بتيش إلى مدينة العيون المحتلة للمشاركة في نصف ماراطون، وبعدها ربطنا اتصالا برئيس الاتحادية الجزائرية لألعاب القوى عبد الحكيم ذيب الذي رد قائلا بخصوص قضية رفرفة العلم الجزائري في سماء الأرض المحتلة:  لم نكن نعلم بسفر أمينة بتيش، بل حتى ناديها برج بوعريريج لم يعلم بالأمر، فقد سافرت بمحض إرادتها ودون أن تعلم أحدا بقرارها . وأضاف محدثنا في السياق ذاته:  استقبلت العداءة منذ قليل في مكتبي لاستفسارها حول القضية، فقالت إن مناجيرا إسبانيا كان وراء سفرها، وأكدت أنها لا تعرف مدينة العيون أصلا وأنها سافرت بحسن نية، وأكدت أنها ستتقدم باعتذارات رسمية للشعب الجزائري والحكومة الجزائرية عن كل ما حدث . وأكد الرئيس عبد الحكيم ذيب أن المكتب الفدرالي لهيئته سيجتمع قريبا لاتخاذ القرارات اللازمة في حق العداءة أمينة بتيش .

محمد لمين صحراوي

 


تعليقات (2 منشور)


zouine 13/11/2017 16:50:09
le maroc est dans son sahara et le sahara est dans son maroc jusqu'a la fin des temps Incha Allah. Mourez avec vos haines Incha Allah. Publies les pseudos jurnalistes!!!!!!!!
Nadim 17/11/2017 15:26:33
Le sahara est une terre marocaine et l'athlète n'a fait du mal à personne. Elle était impressionnée par le développement de la ville.
Je suis marocain et j'aime les algériens.
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha