شريط الاخبار
وزارة الفلاحة تدعو الجزائريين لاقتناء الأضاحي من الأماكن المرخصة النفط يتراجع للمرة الأولى قبيل بيانات المخزونات الأمريكية ديوان الحج والعمرة يدعو الحجاج لاستيلام جوازات سفرهم زطشي حاول اعتراض لقاء رئيس الدولة بالمنتخب الوطني وأراد تحميل بلماضي مسؤولية ذلك «وصل الأمتعة» لإيصال حقائب الحجاج للغرف عمال مؤسسات رجال الأعمال المسجونين مهددون بالبطالة ويطالبون بالحلول 3500 مليار لعصرنة وتحسين مستوى خدمات قطاع البريد الإبراهيمي يحدد شروط المشاركة في الحوار الوطني للخروج من الأزمة الطلبة يسيرون بأريحية في المسيرة الـ22 بعد تخلي الأمن عن الجدران البشرية خرّيجو المدارس العليا للأساتذة يستلمون قرارات تعيينهم بداية من الغد نصف عدد المؤسسات العمومية عاجزة عن التوظيف! فتح تحقيق ضد الطيب لوح ومنعه من مغادرة التراب الواطني اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات

العلم الوطني يرفرف في مدينة العيون المحتلة!

العداءة بتيش تعتذر للجزائريين بعد سقوطها ضحية تحايل المخزن


  12 نوفمبر 2017 - 20:54   قرئ 1391 مرة   0 تعليق   المنتخب الوطني
العداءة بتيش تعتذر للجزائريين بعد سقوطها ضحية تحايل المخزن

مناجير إسباني وراء سفرها دون علم اتحادية ألعاب القوى وبالكوا 

كشفت العداءة الجزائرية أمينة بتيش، التي أحدثت جدلا في الوسط الرياضي الجزائري بسبب مشاركتها في نصف ماراطون دولي بمدينة العيون المحتلة، عن أسفها تجاه الحكومة الجزائرية والشعب الجزائري بعد تسببها في رفرفة العلم الوطني في المدينة المحتلة.

 

واصل المخزن سياسته الدنيئة بإيقاع الفنانين والرياضيين الجزائريين في شباكه في محاولة منه لضرب الجزائر، وكانت آخر خرجات المخزن دعوة العداءة الجزائرية أمينة بتيش للمشاركة في نصف ماراطون دولي بمدينة العيون المحتلة في نسخته 19، وأنهت العداءة الجزائرية المنافسة في وصافة سباق 7 كيلومتر. ووقعت ضحية الصحافة المغربية التي دعتها للتعبير عن رأيها في مدينة العيون، فقالت أمينة بتيش:  شاركت في سباق 7 كيلومتر وأنهيته في المرتبة الثانية، وشرف لي أن أشارك، ومدينة العيون أعجبتني كثيرا، أعجبت بالتنظيم والشعب . ورفرف العلم الجزائري في سماء مدينة العيون المحتلة التي يتعرض فيها الشعب الصحراوي لأبشع صور القمع من طرف بوليس المخزن المغربي ويزج بمواطنيه الأبرياء في السجون، غير أن التصريحات البريئة لأمينة بتيش تثبت للمرة الألف أنها وقعت في شباك تحايل المخزن الذي يملك العديد من الخلفيات مع الجزائر في محاولاته البائسة لتلطيخ سمعة الجزائر بشتى الطرق مثلما فعل مع ضحايا سابقين على غرار رضا الطلياني والشاب فضيل وآخرين ممن وقعوا في هذا التحايل.

هذا ما قالته بتيش أمس لدى استجوابها من رئيس اتحادية ألعاب القوى

اتصلت  المحور اليومي  بالعديد من الأطراف الفاعلة في الرياضة الجزائرية أمس، وكانت البداية برئيس اللجنة الأولمبية مصطفى بيراف الذي نفى علمه بسفر العداءة أمينة بتيش إلى مدينة العيون المحتلة للمشاركة في نصف ماراطون، وبعدها ربطنا اتصالا برئيس الاتحادية الجزائرية لألعاب القوى عبد الحكيم ذيب الذي رد قائلا بخصوص قضية رفرفة العلم الجزائري في سماء الأرض المحتلة:  لم نكن نعلم بسفر أمينة بتيش، بل حتى ناديها برج بوعريريج لم يعلم بالأمر، فقد سافرت بمحض إرادتها ودون أن تعلم أحدا بقرارها . وأضاف محدثنا في السياق ذاته:  استقبلت العداءة منذ قليل في مكتبي لاستفسارها حول القضية، فقالت إن مناجيرا إسبانيا كان وراء سفرها، وأكدت أنها لا تعرف مدينة العيون أصلا وأنها سافرت بحسن نية، وأكدت أنها ستتقدم باعتذارات رسمية للشعب الجزائري والحكومة الجزائرية عن كل ما حدث . وأكد الرئيس عبد الحكيم ذيب أن المكتب الفدرالي لهيئته سيجتمع قريبا لاتخاذ القرارات اللازمة في حق العداءة أمينة بتيش .

محمد لمين صحراوي