شريط الاخبار
الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية الدالية تؤكد على إلغاء توزيع المواد الغذائية واستبدالها بحوالات مالية تعيين تسعة سيناتورات منسقين في حملة بوتفليقة بن غبريت تستدعي النقابات لتفادي الإضراب تثبيت لوحات الطاقة الشمسية بالمدارس تكريس لثقافة استغلال الطاقات البديلة تقاذف المسؤوليات بين الحكومة وسلطة ضبط السمعي البصري 3 سنوات سجنا لمهندس تجسس على «نفطال» لصالح «بزنس أعمال» الفرنسية قطاع العدالة حقق قفزة نوعية في مكافحة الفساد والعصرنة ضمن الأولويات مليارا دينار إنفاق الحكومة على نقل السلع نحو الجنوب خلال سنتين لاعبو شبيبة القبائل يتدربون على شاطئ تيقزيرت مدير بريد الجزائر يعترف بتعرض شاحنة الشركة لسطو ببومرداس حميدة عياشي ينسحب من مديرية الاتصال لحملة غديري أزمة السكن تخرج مواطني عدة أحياء إلى الشارع تسليم ملاعب براقي تيزي وزو ووهران في 2019 "اجي اس كا" تمنح الأولوية لممتلكات الولاية رفع التجميد على 2000 منشأة بيداغوجية وإعادة تأهيل8 آلاف مؤسسة تربوية الشباب يبحث عن طرد النحس والاقتراب من المربع الذهبي الخضورة ينهون تحضيراتهم لسفرية مصر وزعلاني جاهز الاستيلاء على مبلغ 05 ملايير و 700 مليون سنتيم بتيزي وزو عشرة جرائم قتل في جانفي 2019 النقلون يدعون إلى إضراب يومي 24 و 25 فيفري استنفار للسلطات المحلية والأمنية لتأمين الانتخابات ومواجهة احتجاجات محتملة الجزائر يقظة على الحدود لمنع تسفير الدواعش لأراضيها تكتّل بين الجوية الجزائرية وطاسيلي في وجه المنافسة الأجنبية

انطلاق سباق "المونديال"لخلافة ألمانيا على عرش الكرة العالمية


  12 جوان 2018 - 14:18   قرئ 644 مرة   0 تعليق   رياضة دولية
انطلاق سباق "المونديال"لخلافة ألمانيا على عرش الكرة العالمية

تعطى الإشارة الرسمية لانطلاق فعاليات النسخة  ال21 لأكبر محفل كروي في المعمورة, ويتعلق الامر بكأس العالم, يوم الخميس  بملعب لوجنيكي بالعاصمة الروسية موسكو, بإجراء المباراة الافتتاحية بين منتخب  البلد المنظم, روسيا, ونظيره السعودي وذلك ابتداء من الساعة 00ر18 بالتوقيت  المحلي (سا 00ر16 بتوقيت الجزائر), في حين ستكون ألمانيا امام مهمة صعبة من  أجل الحفاظ على تاجها العالمي خلال هذه المنافسة المفتوحة على جميع  الاحتمالات.

وستدخل منتخبات البرازيل, اسبانيا, الارجنتين و حتى انجلترا و البرتغال, في  ثوب المرشحين فوق العادة من اجل معانقة الكأس العالمية, حيث سيتم التعرف على  صاحبها يوم 15 يوليو القادم بموسكو.

غير أن عامل المفاجأة يبقى واردا في الدورة العالمية التي عادت الى الارض  الاوروبية بعد غياب عنها لمدة 12 عاما, بعد نسختي جنوب افريقيا (2010)  والبرازيل (2014).

--روسيا تسعى الى إنجاح تنظيمها للمونديال--

وبغض النظر عن إرضاء جماهيرها خلال المرحلة التحضيرية, بات المنتخب الروسي  مطالبا بتقديم أفضل ما لديه بغية اقتطاع تأشيرة التأهل الى الدور ثمن النهائي  ولكي لا يكرر سيناريو جنوب افريقيا وهي التي كانت البلد المنظم الوحيد من  يغادر المونديال خلال الدور الاول في 2010.

فأمام جمهوره, يسعى "الدب" الروسي الى تجاوز عقبة ثلاثة منتخبات ضمن المجموعة  الاولى وهي العربية السعودية, مصر و اوروغواي التي تضم في صفوفها القناص  إيدينسون كافاني.

وكون منتخب "الازرق السماوي" يعد الاقوى نظريا وهو المرشح الابرز لنيل المركز  الاول عن هذه المجموعة فإن الصراع سيكون على أوجه بين روسيا ومصر وبدرجة اقل  السعودية على التأشيرة الثانية.

وفي المجموعة الثانية, فإن منتخب البرتغال, بطل أوروبا, يريد تحقيق نتيجة  جيدة خلال سابع مشاركة مونديالية له, بقيادة النجم كريستيانو رونالدو, حيث  ستكون هذه التشكيلة من بين الفرق المرشحة للذهاب بعيدا خلال العرس العالمي.

وتبدو المهمة غير سهلة كون هذه المجموعة تضم ايضا احد اقوى المنتخبات  العالمية ويتعلق الامر ب"الماتادور" الاسباني حامل لقب نسخة 2010 بالإضافة الى  منتخبي ايران والمغرب.

وستكون موقعة سوتشي (سا 00ر19 بتوقيت الجزائر) يوم الجمعة من أجمل لقاءات دور  المجموعات ويتعلق الامر بداربي شبه جزيرة إيبيريا بين اسبانيا والبرتغال والتي  ستشكل ليس فقط قمة مباريات المجموعة الثانية بل قمة الدور الاول برمته.

من جانب آخر, سيكون منتخبا فرنسا والارجنتين من أبرز مرشحي مجموعتيهما  الثالثة والرابعة على التوالي, من اجل بلوغ الدور ثمن النهائي.

ففي مجموعة تضم منتخبات الدنمارك واستراليا والبيرو, ستكون "الديكة" الفرنسية  المدججة بالنجوم على غرار مبابي وغريزمان, أمام احتمالي الاخفاق و النجاح في  وقت واحد, مع العلم ان هذا المنتخب بلغ الدور ربع نهائي لمونديال 2014.

من جهته, بات منتخب الارجنتين, منشط نهائي 2014, مطالبا بتأكيد قوته على  الصعيد العالمي, وهو الذي عانى خلال التصفيات الى غاية آخر جولة لضمان تأهله  الرسمي الى روسيا عن منطقة امريكا الجنوبية.

وستكون "الألبيسيليستي" ضمن مجموعة نوعا ما متكافئة بتواجد نيجيريا وكرواتيا  وكذا ايسلندا التي تشارك لأول مرة في تاريخها. ويبدو أن التذكرة الثانية  للتأهل الى الدور الثاني ستشهد تنافسا شرسا بين المنتخبات الثلاثة الأخيرة.

--ايطاليا و الشيلي... ابرز غيابات العرس العالمي--

ولا يختلف اثنان في الجزم أن هذا العرس العالمي في طبعته ال21 , تشوبه  غيابات من العيار الثقيل, ابزها غياب المنتخب الايطالي صاحب أربع كؤوس عالمية  و الشيلي أحد المنتخبات المعتادة على الحضور في المحفل العالمي و صاحبة  الثنائية الأخيرة في "كوبا امريكا" .

وتشاء اقدار مونديال هذه الطبعة ان يكون المنتخب الايطالي الذي اقصي على يد  المنتخب السويدي في مقابلة السد, الغائب الاكبر عن منافسة واضب على الحضور  فيها منذ سنة 1958, ليحدث بذلك "زلزال حقيقي" داخل البلاد و حتى على الصعيد  العالمي, من باب صعوبة تصور منافسة كأس العالم دون منتخب "الازوري".

من جانبه, يسجل منتخب الشيلي صاحب تسع (9) مشاركات, هو الآخر غيابه عن العرس  الكروي العالمي بعد ان اقصي في اخر جولة من التصفيات على يد المنتخب البرازيلي  (3-0) رغم ان مصيره كان بين يديه, علما ان مشوار رفاق الحارس كلاوديو برافو  كان قد توقف في الطبعتين السابقتين في الدور ثمن النهائي على يد نفس المنتخب  البرازيلي ليكون هذا الاخير بحق "الشبح الاسود" للكرة الشيلية.

ومن تناقضات الساحرة المستديرة ان يكون منتخب الشيلي الغائب الاكبر عن  المونديال ضمن المنتخبات العشرة الاولى في تصنيف الاتحادية الدولية (فيفا)  الأخير.

من جهة اخرى ستسعى المنتخبات الممثلة للقارة السمراء, وهي مصر و السنغال و  المغرب و تونس و نيجيريا الى الذهاب الى ابعد الحدود الممكنة في هذا المونديال  و معادلة احسن نتيجة لإفريقيا في المنافسة التي حققتها - لحد الان - منتخبات  كل من الكاميرون و السنغال و غانا الذين بلغوا الدور ربع النهائي -على  التوالي- في دورات ايطاليا (1990) و اليابان و كوريا الجنوبية (2002) و جنوب افريقيا (2010). 

تجدر الاشارة ان قرعة المونديال لم تكن رحيمة بممثلي المغرب العربي (المغرب و  تونس), باعتبار ان المنتخب المغربي سيكون في خطر في المجموعة الثانية التي  سيكون فيها مجبرا على تحدي منتخبات قوية هي اسبانيا و ايران و البرتغال, فيما  سيلعب المنتخب التونسي ضمن المجموعة السابعة رفقة منتخبات بلجيكا و انجلترا و بنما التي تسجل اول مشاركة لها في المونديال.



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha