شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

المصريّون متخوفون من استغلال وفاة "مرسي" لتنفيذ عمليات ارهابية انتقامية


  18 جوان 2019 - 16:53   قرئ 363 مرة   0 تعليق   رياضة دولية
المصريّون متخوفون من استغلال وفاة "مرسي" لتنفيذ عمليات ارهابية انتقامية

شهدت شوارع المدن الكبرى في مصر، التي تحضر لاحتضان كأس أمم إفريقيا، انتشارا أمنيا كبيرا في آخر 24 ساعة تخوفا من خروج الشعب في مظاهرات تنديد بوفاة الرئيس السابق محمد مرسي.

دقت السلطات المصرية ناقوس الخطر، بعد وفاة الرئيس المعزول محمد مرسي، أثناء تواجده في المحكمة للاستماع إلى أقواله في قضية تهم التخابر الموجهة إليه، حيث شهدت كبرى المدن حضور أمني مكثف لم تشهده مصر منذ فترة طويلة جدا، وذلك بسبب مخاوف المسؤولين من خروج مؤيدي "مرسي" في مظاهرات إلى الشارع ما يهدد تنظيم كأس أمم إفريقيا لاسيما وأن المنافسة ستنطلق هذا الجمعة وسط وجود غفير من أنصار المنتخبات المشاركة في "الكان" وأكدت العديد من التقارير الصحفية العالمية والعربية الصادرة أمس، بأن السلطات المصرية جد متخوفة من إمكانية تأثير وفاة الرئيس المعزول محمد مرسي على إقامة المحفل القاري في أم الدنيا، كما شددت ذات المصادر الاعلامية على المسؤولين المصريين ضرورة توخي الحذر اتجاه هذه القضية الشائكة باعتبار أن مرسي يملك شعبية كبيرة في مصر وقد يخرج مؤيدوه في أي لحظة من أجل التنديد بطريقة وفاته المشكوك فيها وهو ما يهدد بحدوث أزمة سياسية خطيرة قد تعصف بمنافسة كأس أمم إفريقيا، لاسيما بعد بيان جماعة الاخوان المسلمين في العالم، والتي طالبت من خلاله بتحقيق دولي فيما وصفته بـ"جريمة اغتيال" أول رئيس مدني منتخب، ودعت المصريين في الداخل والخارج إلى الاحتشاد والتظاهر أمام السفارات". ويخشى المصريون من أن تستغل الجماعات الارهابية المتطرفة وفاة الرئيس السابق محمد مرسي لتنفيذ هجمات ارهابية انتقامية خصوصا في منطقة العريش بسيناء مصر التي لازالت تواجه الآلة الارهابية لما يسمى بالجماعة الاسلامية وبعض المسلمين المتطرفين الذين اختاروا لغة الصلاح للتفكير عن أفكارهم وتنديدهم بالوضع السياسي في مصر هذه الوضعية عاشها كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا حينما هدد التنظيم الارهابي المسمى بـ "القاعدة" باستهداف المونديال وقد تجند الحزب الأطلسي لحماية جنوب إفريقيا عن طريق نشر قواته البحرية في المحيط الأطلسي ومنع تسلل الارهابيين إليها، وهي الوضعية التي عاشها أيضا مونديال البرازيل عندما هدد البغدادي الذي يتزعم التنظيم الارهابي "داعش باستهداف مونديال ريو 2014، بل بلغت التهديدات حتى النخبة الجزائرية حيث نشرت مواقع متطرفة انتقادات للاعبي الخضر ودعتهم للانسحاب من المحفل العالمي، وبلغت حتى التهديد باستهدافهم، غير أن التنظيمان الارهابيان فشلا في تنفيد خططهما لتعكير هذه المنافسة الدولية.

 

محمد لمين صحراوي