شريط الاخبار
تخوّف عند العمال..تأييد من الديمقراطيين، الأفلان يقزّم وصمت في الأرندي هبات تضامنية وحملات تنظيف واسعة بعد المسيرات السلمية أطبـــــاء ضحيـــــة اعتـــــداءات داخــــل عياداتهــــم الخاصـــة بدافـــع السرقــــة والانتقـــام مصالح الأمن تبقي على ترتيباتها بالعاصمة تحسبا لاحتجاجات «مواطنة» زوخ يؤكد أن القصور والأماكن التاريخية والدويرات تدخل ضمن عملية الترميم ألمانيا ترحل 678 «حراق» جزائري من أراضيها سنة 2018 سيل بشري يستقبل رشيد نكاز بالعاصمة مليكة دومران تحيي أربعينية مشوارها الموسيقي يوم 6 أفريل الفاف تؤجل مباريات كرة القدم حفاظا على استقرار الجزائر محاكمة متهم استهدف مقر أمن عين البنيان والمرادية بالعاصمة مسيرات واحتجاجات بالعاصمة وعدد من الولايات للمطالبة بالتغيير السياسي القضاء على الإرهابي «يحيى أبو الهمام» في مالي الأئمة يدعون إلى المحافظة على السلم والاستقرار ويحذّرون من الانزلاق رئيس لجنة كشف المنشطات يؤكد تناوله لـ "الكوكايين" برلماني سابق سرّب معلومات تتعلق بالدولة لصالح جهات أجنبية مسابقة ثانية لترقية أزيد من 09 آلاف أستاذ إلى رتبتي رئيسي ومكون "ورود التراث الأدبي الجزائري في الكتب المدرسة ليس مجرد كلام" "سنابست" تلتحق بـ "أنباف" وتتمسك بإضراب 26 و27 فيفري عودة الحراسة الأمنية للتمثيليات الدبلوماسية الفرنسية بالجزائر مصفاة سيدي رزين ستُحول الجزائر إلى مصدر للوقود ومشتقاته النفطية ربراب يبحث عن استثمارات جديدة في منطقة القبائل شاب يهشم رأس والدته بساطور ويرمي جدته من الطابق الرابع بباب الوادي حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات

مؤكدا العودة الرسمية لعثمان عريوات بـ "سنوات الإشهار".. ميهوبي:

2018 عام الاحتفاء بالتراث الثقافي الأمازيغي


  17 ديسمبر 2017 - 10:37   قرئ 766 مرة   0 تعليق   ثقافة

  ستتميز سنة 2018 بالاحتفاء بالتراث الأمازيغي كجزء من الهوية الوطنية، حسب ما كشف عنه وزير الثقافة عزالدين ميهوبي وذلك ببرمجة العديد من النشاطات والاحتفال برأس السنة الأمازيغية "يناير" بمشاركة كل الولايات، فضلا عن إعادة بعث مشروع الفيلم السينمائي "سنوات الإشهار" للممثل القدير عثمان عريوات الذي صنع جدلا في الوسط الثقافي، في حين تجري التحضير على قدم وساق لمشاركة الجزائر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب. 

ثمّن وزير الثقافة عزالدين ميهوبي ما حققه قطاعه سنة 2017، حيث شهد حسبه زخما ثقافيا متنوعا سواء ما برمجته الوزارة التي يشرف على شؤونها أو المؤسسات التي تسير تحت وصايتها بل حتى المجتمع المدني، ليصبح العمل الثقافي مسؤولية مؤسسات أخرى في شتى المجالات، والتي سمحت بأن تكون هناك رؤى مشتركة بتشجيع المتعاملين -خاصة في القطاع الخاص-الذي لا زال يسعى المسؤول المذكور إلى إدراجه كمساهم في القطاع الثقافي وفق دفاتر شروط وقوانين من شأنها أن تضبط هذا الميدان. وأكد المسؤول الأول على رأس "هضبة العناصر" خلال نزوله ضيفا صباح أمس بمنتدى "المجاهد" مقدما حصيلة سنة 2017 وأهم مشاريع السنة الجديدة 2018، على أن وزارته استطاعت خلال هذا العام من تحقيق كل ما تم تسطيره، تحديدا ما يخص بتنظيم المهرجانات الدولية الكبيرة التي تم الحفاظ عليها، في  التقليص التي تعرضت لها بعض المهرجانات، على غرار تيمقاد، جميلة، مهرجان وهران للفيلم العربي، مهرجان المالوف، إلى جانب مهرجان الفيلم الملتزم الذي كان ناجحا -حسبه- بكل المقاييس، والذي تمكن أن يقدم حدثا بعيدا عن تمويل الوزارة، وهو القدوة التي يجب أن يحتذى بها من اجل تفعيل المهرجانات والأحداث الثقافية لتخرج من "عادة" دعم الوزارة، ملمحا للفعاليات التي لم تستطع أن تضيف شيئا أو تصنع الاستمرارية بعيدا عن مساندة الوزارة. وأشار الوزير في الندوة التي حضرها مدير الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة، ومدير الديوان حماية التراث عبد الوهاب زكاغ، على أنهم نجحوا في تحقيق أحد أهم المشاريع المقترحة أبرزها مستغانم عاصمة المسرح والتي دفعهم إلى التفكير في مدن ثقافية محلية أخرى، مشيرا إلى مدينة القنادسة التي ستشكل محور ملتقى بالعاصمة. جائزة "ماكيبا" ستكون أيضا من بين المشاريع التي تعمل عليها الوزارة، منها تحديد تركيبتها التي ستكون من نصيب أي اسم قدم للساحة الثقافية سواء على الصعيد الوطني أو الإفريقي. 

تسميات لأشهر الأعلام وانجاز أفلام وملتقيات دولية في حفظ التراث 

من بين الخطوات التي ستعمل على تطبيقها وزارة ميهوبي تسمية المعهد الجهوي للموسيقى بوهران باسم أيقونة الاغنية الوهرانية بلاوي الهواري، ملثما حمل المعهد العالي للموسيقى اسم الفنان المصري محمد فوزي الذي اعتبره قرار رئاسي تكريما لملحن النشيد الوطني "قسما"، والمسرح الجهوي قسنطينة اسم الفنان القدير الراحل الحاج الطاهر الفرقاني.  في سياق اخر سيتم تنظيم سوق للفنون التشكيلية يهدف إلى عرض منتجاتهم وبيعها والاستفادة تجاريا مما تنجزه أناملهم، إلى جانب ملتقى دولي حول أهمية الاتصال والإعلام والترويج للتراث، وملتقى دولي حول القصبة في 20 جانفي المقبل بمشاركة خبراء دوليين ووطنيين. في الجانب السينمائي سيكون التحضير لفيلم العربي بن مهيدي، أحمد باي وأسوار القلعة السبعة. 

عودة عثمان عريوات بعد 20 عاما من الغياب 

بعد الضجة التي صنعها فيلم سنوات الإشهار الذي تعرض للمنع من البث في قاعات السينما، بسبب تضمنه مشاهد قد يتم تأويلها بشكل خاطئ على أنها انتقاد للجيش الوطني الشعبي، من خلال تقمص عثمان عريوات دور ضابط سام برتبة جنرال، وذلك رغم أن عريوات أضاف مشهدا في نهاية الفيلم يظهر فيه مستيقظا لتوه من النوم، في إشارة إلى أن الأحداث كانت تدور في الأحلام وليس في الواقع. وهو ما تفادى الحديث عنه ميهوبي بقوله إنه لا يمكننا الحديث عما سبق والأهم هو التسريح للعمل من العرض، ويأتي هذا بعد اللقاء الذي جمعه بالممثل القدير عريوات مؤخرا، وخلص في التقليص من العمل وإعادة تصوير البعض منها، والتي سترافقه بذلك وزارة الثقافة إلى عملية ما بعد الإنتاج. 

لا تمويل للمشاريع التي تتنصل من دعم الوزارة

 استاء وزير الثقافة من بعض الجهات والأعمال التي تنصلت من دعم وزارة الثقافة من بينها ياسمين شويخ التي قالها وبصوت مرتفع "أخطأت يا ياسمين " بعد الخطوة التي بادرت من خلالها بالمشاركة في مهرجان دبي بعملها الذي استفاد من تمويل الوزارة دون عرضه في موطنه الأصلي وهو ما يتنافى ودفتر الشروط، مشيرا إلى إجراءات صارمة بخصوص تمويل الأعمال.

نـوال الـهواري

 

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha