شريط الاخبار
"الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي"

فيما يحصي المختصون ما يفوق المليون ونصف مصاب

إلحاح على ضرورة الكشف المبكر عن داء الكبد الفيروسي


  16 جانفي 2018 - 11:12   قرئ 398 مرة   0 تعليق   المجتمع
إلحاح على ضرورة الكشف المبكر عن داء الكبد الفيروسي

كشف بوعلاق عبد الحميد، رئيس الجمعية الوطنية لاتهاب الكبد الفيروسي، عن تسجيل ما يقارب المليون ونصف مليون جزائري، مؤكدا انتشار المرض بشكل أكبر في شرق البلاد، حيث انتقد لغياب التام للكشف المبكر على هذا المرض عبر كل التراب الوطني وهو ما يرفع -حسبه- من حصيلة ضحايا هذا المرض الصامت.

صرح بوعلاق على هامش اليوم الدراسي الذي نظمته الجمعية بمناسبة اليوم الوطني لمرض التهاب الكبد الفيروسي، بأن وزارة الصحة لا تحمل برنامجا وطنيا لمكافحة مرض التهاب الكبد الفيروسي الذي يعرف انتشارا واسعا بين المواطنين، مؤكدا ضرورة تفعيل هذا البرنامج من خلال ثلاثة فروع و يتعلق الأمر بالكشف المبكر، التكفل بالمرضى عن طريق الأدوية أو زراعة الكبد في حالة مرض التليف الكبدي، والوقاية من المرض الذي ينتقل عن طريق الدم أو اللعاب، كما أضاف ذات المتحدث، أن غياب ثقافة التبرع بالأعضاء في الجزائر يزيد من معاناة مرضى تليف الكبد الذين لا يجدون متبرعين لحالاتهم الصعبة وذلك بسبب عزوف الجزائريين عن التبرع بأعضائهم مثلما هو معمول به في عديد الدول العربية والأوروبية. من جهة أخرى، كشفت الدكتورة نوّال ليندة، مديرة المواد الاستشفائية على مستوى مخابر «بيكر» الجزائرية، عن دواء «صوفوص داكلا» الجديد المعالج لمرض الجينات الستة للاتهاب الكبد الفيروسي وتلف الكبد والذي تم تسجيله على مستوى وزارة الصحة، ليتم توزيعه على صيدليات المؤسسات الاستشفائية خلال الأشهر القليلة المقبلة وهو دواء من صنع جزائري موجه لعلاج مرضى التهاب الكبد الفيروسي بشكل مجاني. على صعيد آخر، اعتبر خبراء الصحة أن بعض مهنيي طب الأسنان غالبا ما يتسببون في انتقال عدوى التهاب الكبد الفيروسي من فئة «ب « و» ج» من شخص لآخر وهذا لعدم احترام المعايير والمقاييس العالمية في تعقيم بعض الأجهزة الطبية المستعملة في هةه المهنة، حيث قال الدكتور جمال عدون، طبيب أسنان ورئيس مجلس أخلاقيات المهنة بالعاصمة، إن طبيب الأسنان الذي لا يحترم شروط التعقيم وليس لديه الوسائل اللازمة لذلك، يمكن أن يكون عاملا من عوامل انتقال العدوى. أضاف المتحدث ذاته أن أطباء الأسنان والنساء والتوليد يعملون أيضا في المجالات المتعلقة بالدم وكذا أطباء الأذن والحنجرة فالخطر لا يأتي فقط من طبيب الأسنان، لكن بعض عيادات أطباء الأسنان لا يتم فيها احترام شروط التعقيم.عن كيفية انتقال العدوى من شخص إلى أخر أوضح ذات المتحدث، أن عدوى إلتهاب الكبد الفيروسي «ج» لا تحدث إلاّ عن طريق الدم أما التهاب الكبد الفيروسي «بي» فينتقل عبر كل السوائل البيولوجية كاللعاب والدموع والدم، وعن طريقة تجنب انتقال عدوى الالتهاب الفيروسي من نوع «ب -س» على مستوى العيادات والوحدات الإستشفائية أفاد أنها تأتي من التعقيم الجيد والميكروسكوبي والذي يعتمد على المعايير العالمية والعمل بالقفزات الطبية والحقن الطبية ذات الاستعمال الواحد.
 
صفية. ن
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha