شريط الاخبار
الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية الدالية تؤكد على إلغاء توزيع المواد الغذائية واستبدالها بحوالات مالية

أوكسيد الكربون .. أو الموت بسبب غياب التوعية والتحسيس

القاتل الصامت يودي بحياة 27 شخصا منذ بداية السنة الجارية


  11 فيفري 2018 - 10:57   قرئ 613 مرة   0 تعليق   المجتمع
القاتل الصامت يودي بحياة 27 شخصا منذ بداية السنة الجارية

أكدت مصالح الحماية المدنية أن القاتل الصامت لا يزال يحصد أرواح المواطنين، حيث أودى بحياة 23 شخصا منذ بداية السنة اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكربون وتضيف ذات المصادر أن اغلب الحوادث تعود أساسا إلى غياب الوعي حول خطورة هذا الغاز ويالخصوص المعايير المعمول بها والمتعلقة بالتهوية، مما يستدعي تكثيف الجهود لزرع ثقافة توعوية ووقائية من هذا الغاز القاتل الذي بات يخطف الأرواح في صمت.

صرح» نسيم برناوي» رئيس خلية الإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية،  أن حصيلة التدخلات لإجلاء ضحايا الاختناق بغاز آحادي أكسيد الكربون تعرف تزايدا مستمرا في هذه الفترة الشتوية نظرا للاستعمال المفرط لأدوات التسخين في المنازل دون أخذ الاحتياطات اللازمة المتعلقة بالتهوية، خصوصا خلال فترة الاضطرابات الجوية التي تشهدها البلاد شتاء، حيث تم تسجيل 23 حالة وفاة اختناقا بالغاز إلى جانب 260 تدخل خلال شهر جانفي الفارط لإسعاف بعض المواطنين، فيما سجلت ذات الوحدات منذ بداية الشهر الجاري وفاة أربعة أشخاص مختنقين بالغاز مع إجلاء 80 أخرا، و ذكر ذات المتحدث أن اغلب التدخلات سجلت في المناطق الداخلية التي تشهد اضطرابات جوية مستمرة وانخفاضا محسوسا في درجات الحرارة خاصة في الفترة الليلية.
من جهته كشف «خالد بن خلف الله» المكلف بالإعلام بمديرية الحماية المدنية لولاية الجزائر العاصمة، أنه تم تسجيل في الفترة الممتدة من بداية شهر جانفي إلي فيفري الحالي 7 تدخلات أين تم إجلاء 12 شخصا ولم تسجل أي حالة وفاة، وذكر ذات المتحدث أن السنة الفارطة بلغ عدد التدخلات على مستوى العاصمة 105 تدخل حيث تم إجلاء 134 شخص وتسجيل 17 حالة وفاة قدرت بحوالي 9 وفيات في الفترة الشتوية و8 وفيات في الفترة الصيفية ما يبين أن هذا الغاز لا يخطف الأرواح في فترات معينة فقط أو يرتبط بوقت معين.
من جهة أخرى، ونظرا لأهمية التوعية للحد من هذه الظاهرة وقفنا عند دراسة تحليلية لخطورة هذا الغاز الذي أطلق عليه الأخصائيون تسمية «الغاز المميت» لكونه مادة سامة لا لون ولا رائحة لها، ينتج عن عملية حرق المواد الحاوية لعنصر الكربون كالوقود، حيث تظهر تأثيراته الخطيرة حينما ينحصر في منطقة مغلقة أو سيئة التهوية  فيستنشقه الضحية  دون التفطن له، ليتسبب له اختناقا داخليا  كون الغاز يستهدف مباشرة الكريات الحمراء الناقلة للأوكسجين التي ينتج عنها تسمم الخلايا والأنسجة  وبالتالي غالبا ما يكون مصير الضحية الموت إن لم يتلق الإسعافات الفورية.
تبقى الوقاية لاجتناب الوقوع في خطر غاز أكسيد الكربون وذلك باحترام إرشادات أساسية يجب التقيد بها، نذكر منها  تهوية المنازل باستمرار، تفتيش أنظمة التدفئة وسخانات المياه التي تعمل بالغاز أو الفحم عن طريق تقني متخصص للتأكد من سلامتها، تجنب استخدام أدوات الشواء داخل المنازل، تجنب استعمال أنظمة التدفئة التي لا تستجيب لمعايير السلامة، الاتصال مباشرة بتقني الصيانة في حالة ملاحظة انبعاث رائحة من وحدة التبريد الموجودة في الثلاجة التي تدل على تراكم غاز أوكسيد الكربون.
يانيس حساس



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha