شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

أوكسيد الكربون .. أو الموت بسبب غياب التوعية والتحسيس

القاتل الصامت يودي بحياة 27 شخصا منذ بداية السنة الجارية


  11 فيفري 2018 - 10:57   قرئ 529 مرة   0 تعليق   المجتمع
القاتل الصامت يودي بحياة 27 شخصا منذ بداية السنة الجارية

أكدت مصالح الحماية المدنية أن القاتل الصامت لا يزال يحصد أرواح المواطنين، حيث أودى بحياة 23 شخصا منذ بداية السنة اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكربون وتضيف ذات المصادر أن اغلب الحوادث تعود أساسا إلى غياب الوعي حول خطورة هذا الغاز ويالخصوص المعايير المعمول بها والمتعلقة بالتهوية، مما يستدعي تكثيف الجهود لزرع ثقافة توعوية ووقائية من هذا الغاز القاتل الذي بات يخطف الأرواح في صمت.

صرح» نسيم برناوي» رئيس خلية الإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية،  أن حصيلة التدخلات لإجلاء ضحايا الاختناق بغاز آحادي أكسيد الكربون تعرف تزايدا مستمرا في هذه الفترة الشتوية نظرا للاستعمال المفرط لأدوات التسخين في المنازل دون أخذ الاحتياطات اللازمة المتعلقة بالتهوية، خصوصا خلال فترة الاضطرابات الجوية التي تشهدها البلاد شتاء، حيث تم تسجيل 23 حالة وفاة اختناقا بالغاز إلى جانب 260 تدخل خلال شهر جانفي الفارط لإسعاف بعض المواطنين، فيما سجلت ذات الوحدات منذ بداية الشهر الجاري وفاة أربعة أشخاص مختنقين بالغاز مع إجلاء 80 أخرا، و ذكر ذات المتحدث أن اغلب التدخلات سجلت في المناطق الداخلية التي تشهد اضطرابات جوية مستمرة وانخفاضا محسوسا في درجات الحرارة خاصة في الفترة الليلية.
من جهته كشف «خالد بن خلف الله» المكلف بالإعلام بمديرية الحماية المدنية لولاية الجزائر العاصمة، أنه تم تسجيل في الفترة الممتدة من بداية شهر جانفي إلي فيفري الحالي 7 تدخلات أين تم إجلاء 12 شخصا ولم تسجل أي حالة وفاة، وذكر ذات المتحدث أن السنة الفارطة بلغ عدد التدخلات على مستوى العاصمة 105 تدخل حيث تم إجلاء 134 شخص وتسجيل 17 حالة وفاة قدرت بحوالي 9 وفيات في الفترة الشتوية و8 وفيات في الفترة الصيفية ما يبين أن هذا الغاز لا يخطف الأرواح في فترات معينة فقط أو يرتبط بوقت معين.
من جهة أخرى، ونظرا لأهمية التوعية للحد من هذه الظاهرة وقفنا عند دراسة تحليلية لخطورة هذا الغاز الذي أطلق عليه الأخصائيون تسمية «الغاز المميت» لكونه مادة سامة لا لون ولا رائحة لها، ينتج عن عملية حرق المواد الحاوية لعنصر الكربون كالوقود، حيث تظهر تأثيراته الخطيرة حينما ينحصر في منطقة مغلقة أو سيئة التهوية  فيستنشقه الضحية  دون التفطن له، ليتسبب له اختناقا داخليا  كون الغاز يستهدف مباشرة الكريات الحمراء الناقلة للأوكسجين التي ينتج عنها تسمم الخلايا والأنسجة  وبالتالي غالبا ما يكون مصير الضحية الموت إن لم يتلق الإسعافات الفورية.
تبقى الوقاية لاجتناب الوقوع في خطر غاز أكسيد الكربون وذلك باحترام إرشادات أساسية يجب التقيد بها، نذكر منها  تهوية المنازل باستمرار، تفتيش أنظمة التدفئة وسخانات المياه التي تعمل بالغاز أو الفحم عن طريق تقني متخصص للتأكد من سلامتها، تجنب استخدام أدوات الشواء داخل المنازل، تجنب استعمال أنظمة التدفئة التي لا تستجيب لمعايير السلامة، الاتصال مباشرة بتقني الصيانة في حالة ملاحظة انبعاث رائحة من وحدة التبريد الموجودة في الثلاجة التي تدل على تراكم غاز أوكسيد الكربون.
يانيس حساس



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha