شريط الاخبار
حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية

حجز قرابة 16 قنطار خلال جانفي المنصرم

مصالح الأمن والاستعلامات تتجند لتطويق تجار المخدرات


  19 فيفري 2018 - 10:40   قرئ 656 مرة   0 تعليق   المجتمع
مصالح الأمن والاستعلامات تتجند لتطويق تجار المخدرات

وُصف بالبركان وصنف ضمن الأخطار الإرهابية التي تستهدف الجزائر من خلال تفكيكه للمجتمع وتضييعه للشباب الغارق في البطالة واليأس، إنه كابوس «المخدرات»، الذي تصاعدت وتيرته خلال السنوات القليلة الأخيرة، مما استدعى حالة استنفار قصوى من قبل كل المصالح الأمنية على غرار الجيش الوطني الشعبي، الدرك الوطني والشرطة، وحتى مصالح الجمارك والأمن الداخلي لمصالح الاستعلامات التي كثفت من نشاطاتها الرامية في إطار مكافحة الجريمة بأنواعها.
 
بالموازاة مع تصريحات مسؤولين سياسيين رفيعي المستوى حول إغراق الجزائر بالمخدرات والحبوب المهلوسة من خلال استهداف الشباب بالدرجة الأولى، تشير الأرقام التي اضطلعت عليها المحور اليومي والقادمة من مختلف المصالح الأمنية إلى ما يشبه خطرا يضاهي خطر الإرهاب.
المصالح الأمنية بالمرصاد لمكافحة المخدرات
تشير الأرقام الأخيرة المحصاة خلال الشهر الأخير الذي يعد أول شهر من السنة الجديدة إلى أن هذه الظاهرة لا تزال تسير في منحى تصاعديا، حيث أحصت العديد من القضايا المماثلة والتي تورط فيها الكثير من الأشخاص من فئة الشباب خاصة منهم القصر والفتيات، حيث كشفت وزارة الدفاع الوطني أنها ضبطت خلال جانفي الماضي أكثر من 15 قنطار من الكيف المعالج، بالإضافة إلى 15651 قرص مهلوس مع توقيف 52 تاجر مخدرات من جهتها تمكنت مصالح الأمن الوطني لولاية الجزائر العاصمة خلال ذات الفترة من حجز أكثر من 3 كلغ من القنب الهندي، بالإضافة إلى 9732 قرص مهلوس، وقرابة الكيلوغرامين من الكوكايين، و18.73 غرام من الهيروين في إطار مكافحة المخدرات، حيث عالجت ذات المصالح خلال الفترة المذكورة 1030 قضية، تورط فيها 1184 شخص، أيضا في السياق ذاته تمكنت مصالح الشرطة القضائية لأمن ولاية بومرداس في ذات الاطار من معالجة ما مجموعه 219 قضية، تورط فيها 323 شخصا، من بينهم 286 شخص بالغ ذكر، 18 من جنس أنثى، 10 قصر، خمس قصر وتسعة أجانب، بعد إتمام الإجراءات القضائية صدر في حق  83 شخصا أمر إيداع رهن الحبس، تسعة منهم وضعوا تحت الرقابة القضائية، أما 71 شخص استدعاء مباشر والبقية كانوا محل نتائج قضائية أخرى.
تجار السموم يكسرون هدوء الأحياء الشرقية للعاصمة
كشف بيان للفرقة الإقليمية للدرك الوطني بالدار البيضاء بالجزائر نهاية هذا الأسبوع عن الإطاحة بجماعة أشرار مكونة من خمسة أشخاص يحترفون الترويج للمخدرات وحجزت بحوزتهم كمية 3.5 كلغ من الكيف المعالج وأسلحة بيضاء، حيث تمت عملية الإطاحة بعد تحريات الفرقة الإقليمية للدرك الوطني مدعمة بفصيلة الأمن والتدخل بباب الزوار وكذا الثنائي «السينوتقني»، ليوضع حد لنشاط 5 أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 20 و30 سنة، وقد تبين من المعلومات الأولية المتحصل عليها وجود كمية معتبرة من المخدرات مخبأة داخل محل لبيع المأكولات الخفيفة والسريعة، حيث وحسب ما جاء من ذات الفرقة الإقليمية فإن عملية التفتيش بدأت مباشرة فور الحصول على إذن من وكيل الجمهورية، وتمت مداهمة جميع المحلات إذ تم حجز كمية معتبرة من الكيف المعالج مخبأة داخل كيس بلاستيكي موضوع داخل ثلاجة المحل والتي تقدر بـ 3.05 كلغ وكذا أسلحة بيضاء من مختلف الأحجام والأنواع مع إلقاء القبض على المكلف بعملية الإخفاء والتخزين، ويتعلق الأمر بشخص ثلاثيني وكذا أربعة أشخاص آخرين ينتمون لنفس العصابة والذين يقومون بترويج هذه السموم بالأحياء المجاورة وقد تم تقديم المتورطين في القضية أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء الذي أمر بإيداعهم الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية.
..وآخرون يتربصون بـ«القصر» لاستغلالهم في جرائم مختلفة
في الوقت الذي ضاعفت فيه العناصر الأمنية من جهودها لمكافحة ظاهرة حيازة واستهلاك المخدرات وكذا المتاجرة بها يلجأ العديد من الشباب إلى استهلاك الأقراص المهلوسة والتي يمكنهم الحصول عليها بطريقة سهلة من الصيدليات خاصة بالوساطة من أشخاص يسعون إلى توريط هذه الفئة في هذا العالم، حيث يتم إرسالهم إلى الصيدليات التي لا يهم أصحابها سوى البيع بحيث لا يكلفون أنفسهم مهمة معرفة إن كان طالب هذه الأقراص مريضا حقا أم لا، قبل تزويده بها مكتفين برؤية وصفة الدواء التي يقدمها طبيب الأعصاب للأشخاص الذين يتظاهرون بأنهم يعانون من أمراض عقلية أو اضطرابات نفسية، حيث تكون النتيجة هي توريط قصر في جرائم مختلفة على غرار السرقة، الاعتداء، بالإضافة إلى التورط في الجرائم الافتراضية وكذا الدخول في عالم قد يؤدي بهم إلى حد القتل ومن هنا تغتصب براءتهم بفعل المفعول الذي يطرأ عليهم بعد تعاطي هذه السموم باختلاف أنواعها حيث تمكنت مصالح الأمن في هذا الاطار  من توقيف شاب في العقد الثاني من العمر وهو أحد أفراد عصابة مخدرات تنشط على مستوى منطقة الحراش استغلت شباب قصر لا يتعدى سنهم 17 سنة من بينهم تلاميذ لترويج الأقراص المهلوسة من نوع «بريغبالين»، ولقد تم كشف أمرهم عقب ضبط مراهق متلبسا وبحوزته خمسة أمشاط قام بإخفائها بإحكام بملابسه الداخلية تسلمها من المدعو «ب، بشير» الذي وجهت له تهمة بيع مواد صيدلانية بدون رخصة وتحريض قاصر على فساد الأخلاق، حيث وحسب ما ذكر في الملف القضائي، فإن توقيف المتهم المدعو «ب، بشير» كان بناء على معلومات بلغت مصالح الأمن بخصوص نشاطه في مجال ترويج المؤثرات العقلية، واستغلالا للمعلومة باشرت ذات المصالح تحرياتها وتمكنت من توقيف قاصر ضبط بحوزته أثناء تفتيشه خمسة أمشاط من دواء «بريغابلين» وهو نوع من المهلوسات تعرف بين مستهلكيها بـ «الصاروخ «، وقد عثر عليها مخبأة بإحكام بملابسه الداخلية، وأثناء استجواب هذا الأخير صرح أنها لا تخصه وهي تعود لشخص رافقه بتاريخ الوقائع على متن سيارة من نوع «ماروتي» للالتقاء بشخص كان على متن سيارة بيجو 206 الذي باعه 6 أمشاط من «البريغابالين»، سلم له خمسة أمشاط بغرض ترويجها مقابل 500 دج للقرص الواحد، والتي ضبطتها مصالح الأمن بحوزته، وعلى إثر ذلك تم استدعاء المدعو المشتبه به الأول لسماع أقواله، وتم تقديمه فيما بعد أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة الحراش الذي وجه له تهمة بيع مواد صيدلانية وتحريض قاصر على فساد الأخلاق وتم إيداعه الحبس المؤقت، وبعد مثوله أمام قاضية الجلسة للمحاكمة أمام محكمة الحراش نفى الوقائع المنسوبة إليه جملة وتفصيلا، مشيرا إلى أنه لا تربطه علاقة بترويج المؤثرات العقلية، وكذا بالقاصر الذي يعرفه معرفة سطحية، ليلتمس في حقهم ممثل الحق العام عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا.
منيرة ابتسام طوبالي



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha