شريط الاخبار
حزن وترقب لاستقبال جثماني الحراقة دادي وأغيلاس˜ إعداد استراتيجية وطنية للوجستيك بالتعاون مع البنك العالمي يوسف يوسفي يبرز خطوات الجزائرفي مجال تنمية الصناعة الوطنية الجزائريون سيودعون عام 2018 على وقع ارتفاع فاحش في الأسعار المسؤولون الجزائريون يرفضون التصريح بممتلكاتهم! أوتو واست˜ يفتح أبوابه والوكلاء يعلنون عن تخفيضات غير مقنعة˜ 25 مليون أورو ديون فردية للجزائريين بالمستشفيات الفرنسية اتحاد العاصمة - المريخ السوداني ( ملعب 5 جويلية سا 19) الائتلاف الرئاسي يُلمّح إلى إمكانية تبني مقترح تأجيل الانتخابات الرئاسية منافسات الترشح لمسابقة تحدي القراءة العربي˜ تنطلق مطلع العام الدراسي المقبل أهل ضحية الحرّاق˜ عادل رمال ببن شود يصرون على كشف حقيقة وفاة ابنهم توقيف أفراد جماعة إرهابيةاستهدفت قوات الأمن بالبليدة نقابة شبه -الطبي في الشارع هذا الأربعاء فرعون مشروع ميداكس سيجعل الجزائر قطبا إفريقيا˜ الريال˜ يزجّ بالطلبة في أتون السياسة مباركي يؤكد على ضرورة تطوير الإدماج المهني في الميدان الفلاحي إقصاء شافع بوعيش نهائيا من الحزب المجلس الوطني لحقوق الإنسان يفتح بوابة إلكترونية لاستقبال الشكاوى 6 أشهر موقوفة النفاذ ضد معاق فتح حسابات عبر الفايسبوك˜ تحمل أسماء جنرالات أجانب ضمن قوافل الحراقة من سواحل الجزائر سعيدة نغزة تلتقي مفوضة ملكة بريطانيا للتجارة في إفريقيا تجسيـد برنامج واسع لتفادي الوقوع في فـخ العنف والتطرف من جديد انفلات الأوضاع في باريس ومدن أخرى والمحتجون يطالبون برحيل ماكرون "الائتلاف الرئاسي" يناقش "تأجيل الرئاسيات" وندوة وطنية للتوافق "شهداء الجزائر بناة سلام متواضعون وتطويبهم لحظة قوية في تاريخنا" اعتقال أكثر من 700 شخص في جميع أنحاء فرنسا "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بـ 1.2 مليون برميل يوميا من الحصى والحجارة والرمل إلى النفايات ... أغرب قصص الاستيراد في الجزائر قضايا الأفارقة في تراجع بعد مباشرة الجزائر عمليات ترحيلهم توقيف 26 منقبا عن الذهب وحجز 04 أجهزة كشف عن المعادن بتمنراست منح البطاقة المهنية لمربي الأغنام قريبا جرد شامل لأمـلاك الجمـاعات المحلية لتثمينها السمك الموريتاني في الأسواق قريبا وبأسعار معقولة "الريفيون" والعمرة يتسببان في ندرة العملات الأجنبية ويلهبان أسعارها "الحاويات" المموّهة ... فضائح تنخر الاقتصاد الوطني! امرأة ورضيع ضمن قائمة336 "حراڤ" المُنقَذين من الغرق بعرض المتوسط نحو سحب صناديق الزكاة والتبرعات من المساجد الجمارك تتهم ربراب بمحاولة إقحامها في "مسائل سياسية مجهولة" بوشارب يرحّب بعودة بوحجة وحسين خلدون وغموض حول سعداني تأجيل ملف أمير كتيبة الأنصار "أبو تميم" إلى 18 ديسمبر المقبل

أكدوا أنه ظاهرة اجتماعية وطبية

مختصون يدعون للكشف المبكر للتكفل الأمثل بمريض التوحد


  03 أفريل 2018 - 14:03   قرئ 212 مرة   0 تعليق   المجتمع
مختصون يدعون للكشف المبكر للتكفل الأمثل بمريض التوحد

أكد مختصون على ضرورة التكوين المتخصص للموظفين في مجال التكفل بالتوحد من بينهم أطباء الأمراض العقلية للأطفال، مشيرين الى العجز الهام المسجل في هذا المجال بالجزائر.

على هامش لقاء حول إحياء اليوم العالمي للتحسيس حول مرض التوحد تحت شعار»التوحدي تعبئة القطاعات» أكد رئيس مصلحة بمستشفى الأمراض العقلية بالشراقة، البروفيسور مجيد تابتي، أنه يجب تكوين أطباء الأمراض العقلية للأطفال وأطباء مختصين في مجال الحركة للأطفال، ولدى تأكيده على أهمية مرحلة الكشف عن المرضى أوضح هذا المختص أنه كلما تم الكشف مبكرا تم التكفل في الوقت المناسب بهذا المرض والعكس صحيح، داعيا الى الكشف عن هذا المرض في السنوات الأولى للطفل ومن ثمة ضرورة تكوين مختلف المختصين العاملين في مجال متابعة الطفل المصاب بالتوحد.
وحسب قوله فإن الأمر يتعلق بمشكل حقيقي للصحة العمومية بالنظر الى العدد المتزايد من المصابين، حيث ارتفع من الى حالة واحدة من أصل 100 فيما كانت سابقا حالة واحدة من أصل 10000 منذ عدة سنوات، كما أضاف أنه تلقى بمصلحته معدل يومي يقدر بـ 4 الى 5 حالات ما بين مارس 2015 ومارس 2016 ليصل العدد الى 400 حالة مضيفا أن المستشفى يتوفر على طاقات استقبال تقدر بـ 30 طفلا فيما تضم قائمة الانتظار من 400 الى 500 طفل مصاب.
من جهة أخرى، أكد البروفيسور الذي يتكفل من جهة أخرى بـ 172 طفل مصاب بالتوحد بالمركز المختص ببن عكنون الى مشكل أخر يتمثل في التوفر على هياكل مختصة خاصة خارج العاصمة، كذلك هو الشأن بالنسبة لتمدرس هذه الشريحة من المجتمع متأسفا لعدم وجود  مثل هذه المدارس في المدن الداخلية من الوطن أو أن تكون بعيدة من مكان السكن  في حالة وجودها حيث يواجه أولياء اطفال التوحد عجزا في المختصين في هذا المرض.
كما أوضح البروفيسور أن التوحد هو ظاهرة طبية واجتماعية حديثة وغير معروفة منذ بضعة سنوات، غير أنه أشاد بالعمل التحسيسي حول مرض التوحد حيث سمح ذلك لعائلات المعنيين بتقبل المرض وتجسد باهتمامها بضمان متابعة طبية لأطفالها المرضى مضيفا ومنذ ذلك، أهمية وضع مخطط وطني لمرض التوحد.
وفي مداخلته بصفته نائب المدير المكلف بترقية الصحة العقلية بوزارة الصحة تطرق البروفيسور محمد شكالي الى تطور التكفل بهذا المرض من طرف هذه الدائرة لاسيما منذ 2016 في إطار انشاء لجنة وطنية وزارية مشتركة لداء التوحد شرعت لجانها الـ3 في العمل منذ ذلك الوقت، وحسب قوله تتكفل هذه الأخيرة بالتكفل والتكوين والتحقيق الوبائي، حيث شرعت في العمل مؤخرا وقد تؤدي الى فضاءات للتفكير والعمل فيما يتعلق بظهور هذا المرض على المستوى الوطني وعن أسبابه وأعراضه.من جهة أخرى، أكد ممثل وزارة الصحة ضرورة إشراك دوائر أخرى في عملية التكفل بأطفال التوحد مثل وزارة التربية الوطنية والتضامن الوطني والتكوين المهني المدعوة الى تكوين الموظفين المتدخلين في مرافقة أطفال التوحد والتي تعد من صلاحياتها.
ق. م/ واج
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha