شريط الاخبار
انخفاض طفيف لأسعار النفط بفعل مخاوف كورونا الموّالون يحذرون من ارتفاع أسعار الأضاحي بعد غلق الأسواق ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع الصناعي العمومي بـ0.6 بالمائة 5.2 مليار دينار رقم أعمال «أليانس» للتأمينات في 2019 بنك الجزائر يصدر نماذج نقود جديدة بن زيان يؤكد استكمال دروس السداسي الثاني في 23 أوت الجزائريون يشيّعون رفات شهداء المقاومة الشعبية بمربع الشهداء بالعالية أربع قوائم ترشيحية في سباق للهيئة الرئاسية عفو رئاسي عن 4700 محبوس بمناسبة الذكرى المزدوجة للاستقلال والشباب تبون يؤكد أن مجابهة ملف الذاكرة مع فرنسا ضرورية لتلطيف مناخ العلاقات استئناف محاكمة طحكوت والوزراء والولاة اليوم بن بوزيد يستبعد العودة لتشديد الحجر الصحي على الولايات الموبوءة 26 وفاة وسط الأطقم الطبية بسبب كورونا 14 ألف مسكن «عدل» إضافي بالعاصمة منها 06 آلاف في أولاد فايت مطراني يمنح عنتر يحيى موافقته المبدئية وزير المالية يدعو أصحاب «الشكارة» لإيداع أموالهم في البنوك جراد يطمئن التلاميذ المترشحين لامتحانات البكالوريا شيخي يعتبر استعادة رفات أبطال المقاومة الشعبية خطوة أولى فقط وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية صنهاجي يعتبر المهنيين فاعلين في إنجاح إصلاح المنظومة الصحية الشروع في إحصاء التلاميذ الراغبين في اجتياز امتحانات «البيام» الأفلان «يفتي» في مسودة الدستور ويقترح تعديلات وحذف على 101 مادة وزارة الصحة ترخص بتسويق «كلوروكين» عبر الصيدليات البروفيسور بلحاج يرجع ارتفاع الإصابات إلى تسلل العدوى للمناطق الداخلية 18 سنة سجنا نافذا ضد حداد و12 سنة لأويحيى وسلال مع مصادرة أملاكهم المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات» الأساتذة وطلبة الدكتوراه العالقون في الخارج ضمن قوائم الإجلاء تشديد إجراءات الوقاية من جائحة «كورونا» بالولايات لقطع العدوى احتساب معدلات التربية البدنية والرسم والموسيقى في«البيام» و«الباك» سوناطراك قلّصت استثماراتها إلى النصف بسبب الأزمة الاقتصادية نابولي يعرض وناس في صفقة تبادلية تطوير الاقتصاد يتطلب إصلاح النظام البنكي وبعث مدن ذكية خبراء الفلاحة يوصون باستحداث وكالة مكلفة بالكهرباء الفلاحية موزعو الحليب بتيزي وزو يطالبون برفع هامش الربح مسابقات للترقية في قطاع التكوين المهني لأول مرة مكتتبو «عدل 2» بتيزي وزو ينددون بعدم تمكينهم من شهادات التخصيص الحكومة تسعى لتعميم اللوحة الإلكترونية تدريجيا في المدارس والثانويات

مختصون حذروا من الظاهرة

إدمان الرسوم الكارتونية يهدد صحة عقول الأطفال


  08 أفريل 2018 - 13:50   قرئ 792 مرة   0 تعليق   المجتمع
إدمان الرسوم الكارتونية يهدد صحة عقول الأطفال

فقدت أغلب الأمهات السيطرة على أطفالهن بسبب إدمان هؤلاء على مشاهدة الأفلام والرسوم الكرتونية، فالأمهات فقدن بمجرد دخولهن إلى البيت يلهينهن بالأفلام الكارتونية أو اللوحات الالكترونية ولأن الكثير من الدراسات في هذا المجال تؤكّد أن تأثير الشخصيات الكرتونية على الأطفال يكون تراكميا، بدرجة خطيرة فإن الأخصائيين حذروا بشكل كبير من هذا الإهمال العائلي والأسري وطالبوا الأولياء في عدة ملتقيات وطنية وحتى دولية باسترجاع الأبناء الى الألعاب الفكرية وحكايا الجدات من أجل نمو عقلي وفكري سليم.

يعتبر الإدمان على مشاهدة الرسوم المتحركة طريقا سهلا إلى انحراف الطفل فكريا وسلوكيا كما أنها تؤثر على مستوى ذكائه وتسارع نموه الفكري، وقد تسلخه عن مجتمعه لهذا بات من الضروري على الأولياء ومرافقة أطفالهم عند مشاهدة التلفاز من خلال اختيار البرامج الدينية والتعليمية والتثقيفية وعدم إبقائهم وقتا طويلا أمام شاشة التلفاز.
سهيلة جدي: «مسلسلات كارتونية تروج أفكارا ما ورائية»
أكدت المفتشة التربوية «سهيلة جدي» أن الكثير من الأفلام الكارتونية تعرض كمّا كبيرا من العنف والسحر ونسف العقائد الدينية، بأسلوب غير مباشر كما في مسلسل البوكيمون، ناروتو، أبطال الديجيتال، أبطال اليوكاي والتي بلغت بها المواصل لحد برمجة حلقات فيها علاقات جنسية وحتى النسخة الجديدة من سلاحف النينجا تتحدث عن العالم الماورائي كذا توم وجيري الذي تعدت إحدى حلقاته لغاية الخوض في البعث بعد الموت والاستهانة والاستهزاء من الملائكة.
سهيلة زميرلي: «مسلسلات الأطفال تفتح عالم الجريمة»
 أكدت المختصة النفسية «سهيلة زميرلي» أن الأفلام الكرتونية الحالية تؤثر بشكل كبير على لغة الطفل، حيث أن عملية التعريب لها تكون ركيكة جدا، مما يجعل المرء يكتشف أن هنالك محاربة حقيقية للغة العربية الفصحى كما أن الطفل يتعلق ببطل معين. ويرغب في أن تكون جميع مقتنياته وأدواته مرسوم عليها شخصيته المحببة، وتصرفاته قد تميل إلى العنف، كما قد تجعله يستخدم ذكاءه في أمور مضرة، كما تجعله عرضة للتأثر من حيث حب المغامرة والتقليد، وكذلك كثرة شرود الذهن الذي يجعل الطفل يعيش بخيال واسع بعيدا عن الواقع، ففي بعض الأحيان تؤثر عليه أفلام الكرتون فتصيبه بالعزلة، وتجعله يعيش بعيداً عن الواقع، كما قد يقوم بحركات تؤدي به للوقوع في الخطر، إضافة إلى إصابته عندما يتعارك مع أصدقائه مثلا.ًوأضافت ذات المتحدثة أنه يمكن أن نختزل الآثار السلبية للشخصيات الكرتونية في النقاط التالية وهي انعكاس الحياة الغربية على حياة الصغير، فقدوته من إنتاج شركة غربية أجنبية عن دينه يصبح الطفل قليل التعاطف مع الآخرين ومعاناتهم، أو قد يصبح عدائياً انفعالياً وكذا تبرير أعمال العنف، فـ»البطل الصالح» هو من يعمد للقوة وبهذا فالعنف عمل بطول، وبالرغم من هذا تضيف زميرلي أنه لا يجب أن نحرم الطفل منها حرمانا كليا فلديها جانبها الذي ينمي مهارات الطفل وقدراته ويكسبه إنسانيته، لهذا يجب ان تكون المراقبة ضرورية فتأثير أفلام الكرتون على الطفل له عواقب سيئة على تكوين شخصيته، من واجب الوالدين المراقبة والنصح والمناقشة إذا ما لاحظوا أن أبناءهم يشاهدون ما قد يؤثر على حياتهم، خاصة أنهم في مرحلة يكونون فيها قادرين على اكتساب كل فكرة بسهولة، ويكونون مادة خامة قابلة للعجن والتكوين، خاصة للأطفال انطلاقا من سن الثالثة.
جليلة. ع