شريط الاخبار
تسهيلات للفلاحين الراغبين في اكتتاب عقود التأمين «أوبو» توسّع نطاق أعمالها العالمية باتفاقيات براءات الاختراع شركة «سوتيدكو» تفتتح «بن عكنون شوبينغ سنتر» السبت المقبل اجتماع حكومي اليوم لدراسة ملف البكالوريا المهنية انتقادات لهيئة الوساطة بسبب شخصيات استمعت لتصورها لحل الأزمة إطلاق سراح الناشطة الاجتماعية نرجس عسلي العدالة تفتح ملفات الاستيلاء على العقار بـ«الدينار الرمزي» وزير العدل السابق الطيب لوح بشبهة فساد ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 22 هيئة الوساطة تلتقي جيلالي سفيان اليوم ميناء الجزائر يضع أسعارا جديدة لزبائنه ابتداء من الشهر المقبل الطيـــــــب لـــــــوح.. مســـــــار قـــــــاض خطـــــــط للاستحـــــــواذ علـــــــى قطـــــــاع العدالـــــــة فـــــــي مواجهـــــــة القضـــــــاة الأزمة تجبر مصانع السيارات على تقليص قائمة «موديلاتها» الحراك وتوالي المناسبات والأعياد أضعفا الموسم السياحي لـ2019 بن فليس يرفض إشراك أحزاب الموالاة في الحوار الوطني الشروع في تنظيف مجاري وبالوعات المناطق المنخفضة سليماني يعد أنصار موناكو بتسجيل الأهداف لقاء وطني لتطوير شعبة الإبل والماعز قريبا ارتفاع غير متوقع لسعر الموز بعد زيادة الطلب عليه 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي أسعار النفط تتعافي مجددا وتتجه نحو 60 دولارا للبرميل بحث تفعيل دور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ارتفاع حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصاً حرب شعواء بين الإخوة الأعداء تمهد لحقبة «ما بعد الشرعية الثورية» غدا آخر أجل لاستكمال ملفات الناجحين في مسابقة توظيف الإداريين في قطاع التربية الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ 26 بن صالح يجدّد الدعوة لحوار دون إقصاء ويؤكد على استقلالية لجنة الحوار مسار الحوار لإخراج البلاد من الأزمة يدخل مرحلة جديدة مئات المواطنين في مسيرة سلمية بالأربعاء ناث إيراثن بتيزي وزو عمال شركات رجال الأعمال المحبوسين يضغطون على السلطات المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو الداخلية إلى حلّ «الأفلان» تمكين أطباء عامين من التخصّص دون إجراء مسابقة إعفاء أصحاب الشركات الناشئة من دفع تكاليف كراء المقرات الحراك ينقل زخمه إلى «إفري أوزلاڤن» في ذكرى مؤتمر الصومام فيردر بريمن يؤجل الحسم في صفقة بن طالب عمال « طحكوت » عبر 31 ولاية يُحرمون من أجرة شهر جويلية بن صالح يجري حركة في السلك الدبلوماسي وينهي مهام قناصلة وسفراء الحكومة ترفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة إجلاء الحجاج المرضى إلى الجزائر في أولى الرحلات مرابط يؤكد أن اللقاء التشاوري يهدف لإعداد خارطة طريق توافقية

مختصون حذروا من الظاهرة

إدمان الرسوم الكارتونية يهدد صحة عقول الأطفال


  08 أفريل 2018 - 13:50   قرئ 587 مرة   0 تعليق   المجتمع
إدمان الرسوم الكارتونية يهدد صحة عقول الأطفال

فقدت أغلب الأمهات السيطرة على أطفالهن بسبب إدمان هؤلاء على مشاهدة الأفلام والرسوم الكرتونية، فالأمهات فقدن بمجرد دخولهن إلى البيت يلهينهن بالأفلام الكارتونية أو اللوحات الالكترونية ولأن الكثير من الدراسات في هذا المجال تؤكّد أن تأثير الشخصيات الكرتونية على الأطفال يكون تراكميا، بدرجة خطيرة فإن الأخصائيين حذروا بشكل كبير من هذا الإهمال العائلي والأسري وطالبوا الأولياء في عدة ملتقيات وطنية وحتى دولية باسترجاع الأبناء الى الألعاب الفكرية وحكايا الجدات من أجل نمو عقلي وفكري سليم.

يعتبر الإدمان على مشاهدة الرسوم المتحركة طريقا سهلا إلى انحراف الطفل فكريا وسلوكيا كما أنها تؤثر على مستوى ذكائه وتسارع نموه الفكري، وقد تسلخه عن مجتمعه لهذا بات من الضروري على الأولياء ومرافقة أطفالهم عند مشاهدة التلفاز من خلال اختيار البرامج الدينية والتعليمية والتثقيفية وعدم إبقائهم وقتا طويلا أمام شاشة التلفاز.
سهيلة جدي: «مسلسلات كارتونية تروج أفكارا ما ورائية»
أكدت المفتشة التربوية «سهيلة جدي» أن الكثير من الأفلام الكارتونية تعرض كمّا كبيرا من العنف والسحر ونسف العقائد الدينية، بأسلوب غير مباشر كما في مسلسل البوكيمون، ناروتو، أبطال الديجيتال، أبطال اليوكاي والتي بلغت بها المواصل لحد برمجة حلقات فيها علاقات جنسية وحتى النسخة الجديدة من سلاحف النينجا تتحدث عن العالم الماورائي كذا توم وجيري الذي تعدت إحدى حلقاته لغاية الخوض في البعث بعد الموت والاستهانة والاستهزاء من الملائكة.
سهيلة زميرلي: «مسلسلات الأطفال تفتح عالم الجريمة»
 أكدت المختصة النفسية «سهيلة زميرلي» أن الأفلام الكرتونية الحالية تؤثر بشكل كبير على لغة الطفل، حيث أن عملية التعريب لها تكون ركيكة جدا، مما يجعل المرء يكتشف أن هنالك محاربة حقيقية للغة العربية الفصحى كما أن الطفل يتعلق ببطل معين. ويرغب في أن تكون جميع مقتنياته وأدواته مرسوم عليها شخصيته المحببة، وتصرفاته قد تميل إلى العنف، كما قد تجعله يستخدم ذكاءه في أمور مضرة، كما تجعله عرضة للتأثر من حيث حب المغامرة والتقليد، وكذلك كثرة شرود الذهن الذي يجعل الطفل يعيش بخيال واسع بعيدا عن الواقع، ففي بعض الأحيان تؤثر عليه أفلام الكرتون فتصيبه بالعزلة، وتجعله يعيش بعيداً عن الواقع، كما قد يقوم بحركات تؤدي به للوقوع في الخطر، إضافة إلى إصابته عندما يتعارك مع أصدقائه مثلا.ًوأضافت ذات المتحدثة أنه يمكن أن نختزل الآثار السلبية للشخصيات الكرتونية في النقاط التالية وهي انعكاس الحياة الغربية على حياة الصغير، فقدوته من إنتاج شركة غربية أجنبية عن دينه يصبح الطفل قليل التعاطف مع الآخرين ومعاناتهم، أو قد يصبح عدائياً انفعالياً وكذا تبرير أعمال العنف، فـ»البطل الصالح» هو من يعمد للقوة وبهذا فالعنف عمل بطول، وبالرغم من هذا تضيف زميرلي أنه لا يجب أن نحرم الطفل منها حرمانا كليا فلديها جانبها الذي ينمي مهارات الطفل وقدراته ويكسبه إنسانيته، لهذا يجب ان تكون المراقبة ضرورية فتأثير أفلام الكرتون على الطفل له عواقب سيئة على تكوين شخصيته، من واجب الوالدين المراقبة والنصح والمناقشة إذا ما لاحظوا أن أبناءهم يشاهدون ما قد يؤثر على حياتهم، خاصة أنهم في مرحلة يكونون فيها قادرين على اكتساب كل فكرة بسهولة، ويكونون مادة خامة قابلة للعجن والتكوين، خاصة للأطفال انطلاقا من سن الثالثة.
جليلة. ع