شريط الاخبار
تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان

المدير العام لوكالة "نيو صان ترافل الجزائر" يوسف أوشيش:

"مدينة جرجيس وجزيرة جربة جديد الوكالات السياحية هذا الصيف"


  29 أفريل 2018 - 14:38   قرئ 835 مرة   0 تعليق   المجتمع
"مدينة جرجيس وجزيرة جربة جديد الوكالات السياحية هذا الصيف"

كشف المدير العام لوكالة "نيو صان ترافل الجزائر" الممّثلة لوكالة "نيوصان" التونسية في الجزائر، يوسف أوشيش في تصريحه لـ "المحور اليومي" عن جدد الوكالات السياحية هذا الصيف والمتمثلة في مدينة جرجيس السياحية وجزيرة جربة الساحرة، مؤكدا أن الهدف من هذه الخرجة الميدانية التي نظمتها وكالته بالتنسيق مع وكالة "نيوصان" التونسية جاءت من أجل تمكين أصحاب وكالات السياحة الجزائرية من اكتشاف والوقوف شخصيا على المنتجات السياحية والمرافق الموجودة في هاذين المنطقتين، لاسيما أن الطرف التونسي أبدى استعدادا كبيرا من أجل وضع أفضل الأسعار أمام الجزائريين خلال موسم الاصطياف المقبل، مبديا رغبة الوكالة في توسيع الوجهات وتقديم وجهات جديدة  للجزائريين على غرار المنطقة السياحية لـ جرجيس القريبة من جربة والتي تتوفر على فنادق ومنتجعات سياحية رائعة، بالإضافة إلى الهدوء التي تعرفه المنطقة مقارنة مع المناطق السياحية الاخرى المتواجدة في تونس، حيث يساعد عامل القرب من جزيرة جربة "45 دقيقة" من جعلها ضمن برنامج الاستكشاف في الرحلة.

وفي سياق ذي صلة، نوه "أوشيش" بالديكتور الذي نظمته وكالته الموسم الماضي، حيث كان ناجعا بجميع المقاييس، خاصة من حيث التغطية الإعلامية التي حظي بها، الأمر الذي انعكس إيجابا على عدد الراغبين في زيارة واكتشاف جزيرة جربة، وكذا الوكالات التي كانت حاضرة معنا وأبدت رغبتها في تجريب هذه الوجهة الجديدة على حد قوله.

وبخصوص عودة السوق الأوروبي وارتفاع الطلب على الوجهة التونسية ومدى تأثيره على الأسعار هذه السنة، أكد محدثنا أن الأسعار ستعرف ارتفاعا طفيفا مقارنة مع السنة الماضية، نتيجة عدة عوامل أهمها ارتفاع الطلب وكذا ارتفاع أسعار جل المواد والسلع وكذا الرسوم في قانون المالية التونسي الجديد، مما لا يساعد المواطن الجزائري، خاصة ذوي الدخل الضعيف الأمر الذي جعلنا نفكر في تغيير الوجهة نحو جرجيس.

ومن جانب آخر، أوضح محدثنا أن المواطن الجزائري يفضل الوجهات التونسية نظرا لتواجد عادات وتقاليد تتشابه إلى حد بعيد مع العادات الجزائرية، ضف إلى ذلك توفر عدد هائل من المرافق وهياكل قاعدية من فنادق ذات 3 إلى 5 نجوم، وكذا وجود أماكن للترفيه وبأسعار معقولة.

وفي تعليقه عن واقع السياحة في الجزائر، قال يوسف اوشيش إن الجزائر تزخر بمؤهلات طبيعية أكثر من رائعة، إلا أن نقص الهياكل القاعدية من فنادق ومنتجعات سياحية حال دون تطورها سياحيا، قائلا إن الوكالات السياحية تعاني كثيرا خلال محاولتها تنظيم رحلات سياحية للأجانب، نظرا لقلة الفنادق او عدم مطابقتها للمعاير الدولية، إضافة إلى عائق الحصول على تأشيرة للأجانب الراغبين في القدوم إلى الجزائر واكتشافها سياحيا.

  لطفي العقون