شريط الاخبار
تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان

مدير وكالة السياحة "نيوصان" التونسية مراد مقرون:

"سنضمن للجزائريين عطلة ممتعة وهادئة بمدينة "جرجيس" الساحرة


  29 أفريل 2018 - 14:42   قرئ 598 مرة   0 تعليق   المجتمع
"سنضمن للجزائريين عطلة ممتعة وهادئة بمدينة "جرجيس" الساحرة

أولا هل لكم أن تقيموا تجربة الموسم الماضي بالنسبة لجزيرة جربة كوجهة سياحية جديدة للجزائريين؟

صحيح أن جزيرة جربة العام الماضي كانت تجربة جديدة ولا تزال كذلك باعتبار أن السوق لم يكن مفتوحا سابقا أمام الجزائريين، إلا أننا رفعنا التحدي وقمنا بتنظيم خرجة إعلامية إلى الجزيرة من أجل التعريف بالمؤهلات السياحية لهذه الأخيرة، ونجحنا في ذلك باعتبار العدد الكبير ممن فضلوا قضاء عطلتهم في جزيرة الأحلام "جربة " على غير العادة واندهشوا بجمال الحظيرة الساحرة وهو ما ينبأ بأن يكون الصيف المقبل مفاجئة تونس بالنسبة للسياح الجزائريين بعدما كانوا يفضلون زيارة سوسة والحمامات. 

ماهي الأرقام التي حققتموها العام الماضي؟

حققنا العام الماضي وكأول تجربة على جزيرة جربة نتائج إيجابية بعدما وصلنا إلى نقل أكثر من 500 زبون في الأسبوع الواحد إلى الجزيرة، وهو رقم مهم خاصة إذا ما اتفقنا على أن جربة قبل عام من الآن لم تكن معروفة بالنسبة للكثير من الجزائريين وغير مقصودة تماما، الأمر الذي يوحي بارتفاع العدد من ألف الى الفين زبون هذا الموسم.  

لماذا اخترتم جرجيس كوجهة سياحية جديدة لكم؟

يرجع هذا القرار إلى كون جرجيس مدينة جميلة وهادئة وغير معروفة لدى الجزائريين مما يضاعف رغبتهم في اكتشافها لا سيما أن المدينة تضم فنادق ومنتجعات سياحية متميزة، بالإضافة إلى عامل القرب حيث تعد قريبة من جزيرة جربة بما يقارب 45 دقيقة، ولا ننسى كذلك عامل السعر الذي سيكون في متناول المواطن الجزائري الذي نعده بهذه المناسبة بتقديم أفضل الخدمات بأفضل الأسعار كالعادة. 

 ماهي توقعاتكم لنسبة الإقبال الصيف القادم على جربة؟

اعتقد أن نسبة الإقبال على جزيرة جربة من طرف الجزائريين سيعرف ارتفاعا ملحوظا هذا الموسم، بالنظر إلى النتائج التي حققناها الموسم الماضي رغم انها كانت التجربة الأولى، إلا أن نوعية الخدمات والظروف الرائعة التي سارت بها جميع الرحلات والتي لاقت استحسان ورضى زبائننا، ستساعدنا على رفع التحدي لنقل ازيد من الف إلى الفين سائح جزائري إلى جزيرة الاحلام "جربة" 

صراحة، هل ستتراجع حصة الجزائر بعد عودة السياح الأوروبيين الى تونس؟

اعتقد أن عودة السوق الأوروبية "الفرنسيين، الانجليز والبلجيكيين" سيؤثر سلبا على حصة الجزائيين في الفنادق والمنتجعات السياحية في تونس خاصة في جزيرة "جربة"، أين بات توافد الأوروبيين نحوها يتزايد طوال الموسم الجاري، مما ينبئ بتوافد أعداد كبيرة خلال فصل الصيف، مما سيضعف حصة إخواننا الجزائريين إلا أن وكالتنانيوصن ترافل "لوك توبوك" ستعمل على ضمان أكبر "كوطة" للجزائريين بما أن أزيد من 400 وكالة سياحية جزائرية تعمل معنا في الوقت اراهن. 

هل ستشهد أسعار الفنادق في جربة ارتفاعا مقارنة بالموسم الماضي؟

مع العودة القوية للسوق الأوربية وتزايد تواجدها وبناءً على قانون العرض والطلب، فإن الأسعار حتما ستعرف ارتفاعا طفيفا مقارنة مع الموسم الماضي، ضف إلى ذلك الزيادات في الرسوم والضرائب التي جاء بها قانون المالية التونسي لهذا العام، قابله ارتفاع في جل السلع والمواد الواسعة الاستهلاك، الأمر الذي أثر حتى على الوجبات في الفنادق فمثلا وجبة الغذاء كانت تساوي 39 دينار تونسي العام الماضي لتصل إلى حدود 56 دينار، إلا أننا نسعى إلى وضع تكامل بين السعر المقترح على الزبون والخدمات المقدمة له، من أجل نيل رضاه.