شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

عُـثر بحوزته على نماذج إدارية موقّعة على بياض

الإطاحة بمزور أختام مؤسسات عمومية وخاصة


  12 ماي 2018 - 14:17   قرئ 1016 مرة   0 تعليق   المجتمع
الإطاحة بمزور أختام مؤسسات عمومية وخاصة

أوقفت مصالح أمن ولاية الجزائر مشتبه فيه تورط في قضية تزوير محررات رسمية وحيازة وثائق رسمية بها أختام سلطات إدارية على بياض، كما ضبط بحوزته على 21 ورقة بيضاء، عليها أختام رسمية مختلفة، تخص عدّة مؤسسات، إدارات عمومية وخاصة وهيئات رسمية، إضافة إلى 20 ذاكرة خارجية تحتوي على نماذج مكتوبة. 

يعرف العديد من المختصين في الشأن القانوني هذا النوع من الجرائم على أنها تغيير احتيالي للحقيقة، من شأنه إحداث ضرر، وينجز بأية وسيلة كانت، وينصب على محرر أو على أية دعامة للتعبير عن الأفكار يكون موضوعها أو يكون من آثارها إقامة الدليل على حق أو على واقعة ذات نتائج قانونية، وهذا التعريف ينطبق عموما على جريمة التزوير وفقا للقانون الجزائري إلا في نقطة واحدة وهي حدوث التزوير على الدعائم الحديثة لتلقي البيانات التي لا يشملها القانون الجزائري، والحكمة التي يرمي إليها المشرع من خلال تجريم التزوير ليست التصدي للكذب وتغيير الحقيقة كفكرة مجردة لأن ذلك دور الدين والأخلاق، ولكن قصده حماية أدلة الإثبات التي يُعدّها وينشئها الناس بمناسبة معاملاتهم تحسبا لاستعمالها عند الحاجة أمام المصالح العامة وخصوصا أمام القضاء، وما يؤكد ذلك أن باب التزوير في قانون العقوبات يشمل حماية أختام الدولة والدمغات والعلامات ويُجرم شهادة الزور واليمين الكاذبة وهي كلها وسائل إثبات.

تحريات عميقة تفضي إلى توقيف المشتبه فيه

قضية الحال التي أسفرت عن توقيف المشتبه فيه كانت قد عولجت من قبل مصالح أمن المقاطعة الإدارية لحسين داي والذي كان بحوزته 21 ورقة بيضاء ختمت بأختام رسمية تخص عدة مؤسسات، إدارات عمومية وخاصة، هيئات تابعة للدولة، خمس ذاكرات خارجية تحتوي على مختلف النماذج المكتوبة على بياض، تم وضعها تحت تصرف فصيلة المساس بالممتلكات بالفرقة الجنائية لمقاطعة الوسط بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية الجزائر، حيث أفضت التحريات التي قامت بها ذات الفرقة بموجب إجراءات إذن بتفتيش منزل المشتبه فيه، إلى استرجاع عدة وثائق إدارية أخرى، نماذج إدارية على بياض تخص إدارات عمومية، وصفات طبية وشهادات وفاة على بياض موضوع عليها مختلف الأختام، بالإضافة إلى خمسة عشر ذاكرة خارجية تمّ تحميلها بنفس النماذج السالفة الذكر والمعدّة للاستنساخ والتزوير حسب المعاينة الأولية لها، المشتبه فيه ومن خلاله استجوابه، اعترف بأن الوثائق البيضاء التي تمّ العثور عليها بحوزته، عليها أختام ودمغة أصلية تخص مصلحتين إداريتين تحصّل عليها المشتبه فيه، بعد استنساخ الوثائق الأصلية التي كان يحوز عليها من قبل، أما فيما يخص الوثائق الإدارية التي تمّ العثور عليها بمقر إقامته، تبيّن أنه من بين الوثائق المضبوطة بحوزته التي قام باستنساخها ووضع عليها الأختام بالإضافة إلى التوقيع المزوّر، من هي مستعملة في أغراض عقارية تخص عائلته من اجل تسوية وضعية عقارية، بعد استكمال الإجراءات القانونية المعمول بها، تمّ تقديم المشتبه فيه على الجهات القضائية للنظر في ملفه.

أبحاث تنتهي بوضع حد لمخالفي التنظيم الجمركي  

في قضية أخرى ترمي في ذات السياق التزوير واستعمال المزور كانت النيابة العامة بالغرفة الجزائية لدى مجلس قضاء تيزي وزو خلال دورتها العادية قد شددت العقوبة ضد مزوري وثائق السيارات، ويتعلق الأمر بشخصين الأول عشريني والثاني أربعيني كانوا متابعين قضائيا لارتكابهما جناية التزوير واستعمال المزور في محررات رسمية ووثائق إدارية وكذا جنحة مخالفة التنظيم الجمركي الأفعال المنوه والمعاقب عليها بالمواد 214و 222 و 223 من قانون العقوبات و المادة 325/08 من قانون الجمارك ، وحسب ما جاء في ملف القضية فإن حيثيات هذه الأخيرة تعود إلى سنة 2017 عندما تم توقيف المشتبه فيه الأول من طرف مصالح الأمن وهو على متن سيارة من نوع رونو كليو والتي كانت محل تزوير طرأ إما على مستوى مواصفاتها التقنية أو ملفها القاعدي وبعد التحري معه صرح أنه اشتراها من المتهم الثاني ثم تراجع عن أقواله أثناء التحقيق وأنكر التهمة المنسوبة إليه رغم ذلك عند قيام المشتبه فيه الأول بمعارضة الحكم الغيابي الذي قضى عليه ب 3 سنوات حبسا نافذا صدر بتاريخ الرابع من جويلية من سنة 2016 وحضوريا بإتجاه المشتبه فيه الثاني الذي سلطت ضده عقوبة سنتين حبسا نافذا ليستأنف الأسبوع الفارط الحكم الذي حُول إلى الغرفة الجزائية الثانية بمجلس قضاء تيزي وزو وقد تبين من خلال التحقيق الذي أجري حول القضية أن المتهمين متورطين في قضية تزوير وإستعمال مزور لوثائق رسمية ومخالفة التنظيم الجمركي.

منيرة ابتسام طوبالي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha