شريط الاخبار
انتشار كارثي للحمى القلاعية والطاعون ونفوق 4000 رأس في انتظار اللقاح تضارب في الأرقام حول خفض إنتاج النفط الجزائري سيلاس˜ لصناعة الإسمنت تصدر 30 ألف طن من الإسمنت التكتل النقابي يشلّ كل المؤسسات التربوية اليوم ويهدد بإضراب مفتوح بدوي يرد على رواد الفيسبوك ويؤكد أن كلمته أُخرِجت عن سياقها مخططات عملياتية من قبل مصالح الأمـن لمحاربة ظاهـرة الحرقة التنسيقية الوطنية للجان مساندة سيفيتال تدعو لمسيرة يوم 5 مارس تنصيب مجلس الأمة في تركيبته الجديدة قريبا أي أدوار يلعبها اللواء غديري؟ 20 مريضا يستفيدون من مفاصل اصطناعية كاملة للورك والركبة بغرداية إجراء الرئاسيات في موعدها دليل على استقرار الجزائر منذ عشريتين بن فليس يسحب استمارات الترشح للرئاسيات الجيش يوقف 20 مهاجرا في تلمسان وتمنراست بن صالح يدعو لضبط أولويات التكامل الاقتصادي العربي مصارع يقتل شخصا اقتحم مسكن شقيقته بحسين داي سوفاك˜ تطلق تخفيضات جديدة على سيارة غولف˜ تصل إلى 30 مليونا منتجات فلاحية جزائرية تغزو المراكز التجارية الخليجية قبل شهر و10 أيام ... لأول مرة ملامح رئيس الجزائر المقبل غير واضحة! الحكومة تستمع لآراء الخبراء والمختصين للحد من ظاهرة "الحرقة" جون نوفال يؤكد أن منتقديه لا يعرفونه ويحملون "أحقادا تاريخية" بن غبريت تثمن "التحوير البيداغوجي" ومدى مساهمته في الإصلاحات التربوية مصالح الأمن تطيح ببارونات تهريب المخدرات وتوقف 23 تاجرا الجزائر الأسوأ عالميا في تدفق الأنترنت بسبب "داتا سنتر" السردين بـ 700 دينار والأسماك البيضاء والحمراء على صفيح من نار مسيرة مليونية لمساندة "ربراب" يوم 5 مارس المقبل بتيزي وزو استمرار القبضة الحديدية بين بن غبريت والتكتل النقابي شبكات تُهرب أسلحة حربية عبر الحدود وتُوجهها لعصابات الإجرام الرئاسيات في موعدها القانوني ... وهؤلاء من أعلنوا ترشحهم إلى غاية اليوم الجيش الليبي يقضي على 3 قياديين من تنظيم القاعدة على رأسهم "أبو طلحة الليبي" 20 سنة سجنا نافذا لـ "صلاح أبو محمد" المكلف بالإعلام بتنظيم القاعدة لبلاد المغرب الإسلامي تكليف رئاسي يوحي ببقاء بن صالح رئيسا لمجلس الأمة رئيس الحكومة المغربي يسقط "تودد" ملكه في الماء ويتهم الجزائر بـ"المناورة" بن غبريت تحذّر أولياء التلاميذ من مخاطر التطبيق الجديد "تيك توك" العطل المرضية كلفت صندوق الضمان الاجتماعي 1600 مليار سنتيم ربراب يعلن عن إطلاق استثمارات جديدة في تيزي وزو إنجاز مركب للبتروكيماوي بأرزيو في وهران بنوك صينية تضمن 80 بالمائة من تمويل مشروع الفوسفات المدمج الحمى القلاعية وطاعون صغار المجترات يتمددان ألمانيا رحّلت 534 جزائري من أراضيها خلال 11 شهرا تراجع عدد التأشيرات التي منحتها فرنسا للجزائريين بـ28 بالمائة

أجواء مميزة بمراكز الطفولة ودور المسنين

هبات تضامنية لتعويض الدفء الأسري واللمة العائلية


  01 جوان 2018 - 12:26   قرئ 979 مرة   0 تعليق   المجتمع
هبات تضامنية لتعويض الدفء الأسري واللمة العائلية

لا يغيب العمل التطوعي والحس التضامني عن مراكز الطفولة المسعفة ودور المسنين التي لطالما عرفت وقفات عند كل مناسبة دينية ووطنية. على غرار السنوات الماضية تعيش هذه الديار أجواء مميزة بمناسبة الشهر الفضيل الذي يعرف جوا خاصا فرغم غياب الدفء الأسري وعقوق الأبناء هناك من كرسوقته وماله وهو صائم من أجل إدخال الفرحة على قلوب أناس غادرت البسمة عن وجوههم بسبب الظروف القاسية في الحياة. 

يومياتهمروتينية لا تشهد جديدا إلا أنهم يحاولون التشبث بما غاب عنهم وفقدوه فيحاولون صيام رمضان والتمتع بالأجواء المميزة التي يخلقها عمال المركز والشباب المتطوعون رغم أن 60 بالمائة من نزلاء دور العجزة يفكرون دوما في الانتحار ويلازم الاكتئاب 40 بالمائة منهم ويمس داء الخرف أزيد من 100 ألف عجوز بسبب الملل والفراغ الشبح الذي يخيّم على حياة العجزة ويحوّلهم إلى أجساد بلا روح ليأتي الشهر الفضيل ليدخل عيهم نوعا من الفرحة إذ تتقاسم السيدات يومياتهن في أجنحة وغرف  حاولت كل واحدة منهن أن تضع فيها بصمتها الخاصة لتتذكر أنها كانت يوما ما «إما ربة بيت، أختا أوبنتا», قبل أن تتغير الظروف وتنقلب مجريات الحياة  لتصل بها  للأسف إلى دار رعاية المسنين.
نفس الأجواء الرمضانية، كانت حاضرة بمركز الإسعاف الاجتماعي لدالي ابراهيم و إن كانت ظروف الإقامة به تختلف عن سابقه كون هذا الأخير مخصصا للحالات  الاستعجالية للأشخاص بدون مأوى والذين يتم التكفل بهم بانتشالهم من الشوارع وتوجيههم لهذا المركز قبل أن يعاد تحويلهم إلى ولاياتهم الأصلية فور الاطلاع  على وضعيتهم الاجتماعية إلا أن موائد الإفطار هي تحوي أشهى الأطباق والكل يعمل ويساعد لتوفير جو عائلي زادته الهبات التضامنية أملا في غد جديد لفئة رحل عنها الأمل ولم يبق فيها طمع فيما هو أفضل.
ساعي شفيقة: «إعانات المحسنين ترفع الغبن عن المسنين»
أكدت « ساعي شفيقة» مديرة الدار أن هذا المرفق الذي يستقبل المسنين من العاصمة ومن ولايات مختلفة يعمل على توفير كل الأجواء الخاصة بشهر رمضان, كما انه يستقبل إعانات المحسنين وزياراتهم التي  ترفه نوعا ما عن المقيمات مضيفة أنه وبالرغم من ذلك يبقى التركيز في هذه المراكز على الإدماج العائلي، لتضيف أنه في ظرف الأربعة أشهر  الأخيرة تم إعادة إدماج 7 حالات في الوسط العائلي. 
العيشي محمد: «أغلفة مالية متوفرة لتقديم كل الخدمات «
أكد  مدير مكتب التضامن  الاجتماعي لولاية الجزائر «العيشي محمد « أن نزلاء المركز والذين  يفترض أن لا تزيد إقامتهم فيه عن ثلاثة أيام يستفيدون من كل الإجراءات التي  تساعدهم على تجاوز المرحلة الصعبة التي دفعتهم إلى الشارع خاصة في مثل هذا الشهر الفضيل وابرز المتحدث أن «الأغلفة المالية متوفرة لتقديم كل الخدمات اللازمة لهذه الفئة بما فيها الرعاية النفسية والطبية قبل اتخاذ إجراءات التحويل إلى  الولايات التي قدمت منها الحالات «إلا أن المشكل المطروح يتمثل  في عودة هؤلاء إلى العاصمة بالرغم من توجيههم إلى المراكز المعنية.»
جليلة.ع
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha