شريط الاخبار
تسهيلات جمركية وبنكية استثنائية لاستيراد المواد الأولية الضرورية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع العمومي بـ7.2 بالمائة خلال 2019 طوابير طويلة في محطات الوقود بسبب إشاعات غلقها الجزائر تستورد 250 ألف طن من القمح «نستبعد فرضية السنة البيضاء في حال التقيّد بالأرضية الرقمية» مساعدات تضامنية «مهينة» تضرب كرامة المواطن بعرض الحائط تأجيل الامتحانات الوطنية لنهاية التكوين لتفادي انتشار كورونا ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 58 وتسجيل 847 إصابة مؤكدة تمديد غلق المدارس والجامعات ومراكز التكوين المهني إلى إشعار آخر 15 سنة سجنا نافذا للهامل و10 سنوات سجنا لنجله أميار عفو رئاسي عن 5073 محبوس وإجراءات خاصة لمن تجاوزت أعمارهم 60 سنة الشروع رسميا في إجراء تحاليل كورونا بجامعة مولود معمري الكشف عن نتائج العلاج بدواء «الكلوروكين» اليوم السفارة الصينية بالجزائر تهاجم «فراس 24» وتؤكد قوة العلاقات بين البلدين تبون يطمئن الجزائريين ويؤكد الجاهزية لمواجهة تبعــــــــــــــــــــــــــــــــات كورونا وزارة الفلاحة تأمر ديوان التغذية بامتصاص فائض اللحوم البيضاء دواء «كلوروكين» أعطى نتائج مرضية على المصابين بكورونا خسائر الدول النامية قد تتجاوز 220 مليار دولار بسبب كورونا الطاسيلي توقف رحلاتها والجوية الجزائرية تُبقي على نقل البضائع «كناص» يقرّ تسهيلات خدماتية لتشجيع المواطنين على المكوث بالبيوت بريد الجزائر يزوّد التجار بأجهزة الدفع الإلكتروني مجانا انخفاض حوادث المرور بنسبة 30 بالمائة في ظرف أسبوعين وزارة التعليم العالي تنفي فرضية السنة البيضاء وتؤكد جاهزية الأرضية الرقمية منع تنقل المركبات والشاحنات بالبليدة والحجز للمخالفين ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 44 وتسجيل 716 إصابــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة مؤكدة الجيش يجهّز مستشفى ميدانيا لاحتضان المصابين بكورونا في حال تفشي الوباء تفشي كورونا يكبح قوارب الهجرة من سواحل الوطن نحو أوروبا ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 30 ببجاية والي البليدة يؤكد غلق محطات البنزين للحد من الحركة والتنقل النطق بالأحكام في ملف الثراء الفاحش لعائلة الهامل اليوم تأجيل إيداع ملفات الحركات التنقلية بقطاع التربية بسبب كورونا وزارة العدل تمدد وقف العمل القضائي إلى 15 أفريل بسبب«كورونا» «كوطة» إضافية للمطاحن التي تسارع إلى توفير السميد وزارة الداخلية تنفي وفاة والي معسكر المصاب بفيروس كورونا مخابر «بيكر» تضاعف إنتاج دواء «أزيتروميسين» «فاو» تحذّر العالم من أزمة غذاء وارتفاع حاد في الأسعار كورونا ترفع أسعار الخضر والفواكه في مستغانم أسعار النفط تتهاوى لأدنى مستوى لها منذ 18 سنة جـــــراد يبعـــــث برسائـــــل تطميـــــن خـــــلال زيارتــــــه إلــــــى ولايــــــة البليــــــدة إطلاق أرضية رقمية لطلبة جامعة هواري بومدين

فيروس كورونا..وزارة الصحة تعلن عن مخطط استعجالي لمواجهة أي خطر


  11 فيفري 2020 - 21:59   قرئ 1763 مرة   0 تعليق   المجتمع
فيروس كورونا..وزارة الصحة تعلن عن مخطط استعجالي لمواجهة أي خطر

كشفت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات اليوم الثلاثاء، عن مخطط جديد للتصدي لأي خطر قد يحدث بالمجتمع نتيجة تفشي فيروس كرونا بالصين مؤكدة بأن "الجزائر مستعدة لمواجهة أي طارىء".

وأكدت نائب مدير مكلفة بالأمراض الفيروسية بمديرية الوقاية وترقية الصحة بالوزارة الدكتورة سامية حمادي خلال يوم تكويني إعلامي لفائدة وسائل الإعلام الوطنية أن المخطط الجديد يرتكز على خمسة محاور تتمثل في تعزيز المراقبة الصحية والوبائية والفيروسية وتنظيم الهياكل الصحية للتكفل الوقائي والعلاجي مع تعزيز التكوين والإتصال والتوعية والإعلام مؤكدة بأن هذا المخطط خاضع لتغيير من حين لأخر وفق المستجدات الحاصلة داخل وخارج الوطن.

كما كشفت ذات المتحدثة عن تأهيل معهد باستور الجزائر "كمخبر مرجعي معترفا به من طرف المنظمة العالمية للصحة" وحيازته على الوسائل الضرورية لتشخيص الفيروس مؤكدة في هذا الإطار بأن "الجزائر لم تسجل أية حالة للمرض وان السلطات العمومية قد اتخذت حتى الآن الإجراءات الوقائية اللازمة للتصدي لهذا الوباء".

وأضافت حمادي من جهة أخرى أن "الجزائر ليست في مأمن عن هذه الإصابة وذلك على غرار دول المعمورة ولكنها مستعدة لمواجهة أي خطر قد يحدث "مذكرة في هذا الإطار بجهاز المراقبة واليقظة الذي أطلقته الوزارة منذ ظهور الحالات الأولى للفيروس بالصين .

و تتمثل هذه الإجراءات في وضع الوسائل اللازمة للمعاينة والتحاليل الطبية وعدد الأسرة الموجهة لهذا الغرض الى جانب التعليمات اللازمة لمستخدمي القطاع .

وقدم الأستاذ المساعد بالمؤسسة الإستشفائية المتخصصة في الأمراض المعدية وعضو بمجموعة التدخل السريع في حالة حدوث طوارىء وبائية محمد زروال شرحا وافيا حول مختلف الفيروسات التي تفشت في العالم لاسيما فيروس "سراس "في سنة 2003 وفيروس كورونا الشرق الأوسط في سنة 2012 مؤكدا بأن فيروس كورونا الذي ظهر بالصين في سنة 2019 يختلف تماما عن سابقيه وان العلم "لم يتوصل بعد إلى الكشف عن سلالته".

وتتمثل أعراض المصاب -حسب ذات المختص-في الحمى والإسهال والسعال الشديد والعطس وآلام بالحلق والمفاصل والرأس وتتطور هذه الأعراض الى ضيق في التنفس وعجز كلوي واضطرابات عصبية مما يستدعي العزل التام للمصاب لتفادي انتشار العدوى وهذا وفق توصيات المنظمة العالمية للصحة.

وأكد بأنه إلى حد الآن "لم يتوصل العلم بعد إلى إنتاج دواء أو لقاح لهذا الفيروس وان الحالات التي يتم ادخالها الى المستشفى لا تخضع إلا الى العناية المركزة للتخفيف من أعراض الفيروس الذي " لا يستجيب لأي مضادات حيوية كانت".

كما شدد الدكتور زروال على ضرورة احترام الإجراءات الوقائية المتمثلة في غسل اليدين عدة مرات في اليوم والعطس في المرفق واستعمال القناع في حالة السعال لتفادي انتشار الرذاذ.

كما عرضت الدكتورة ليليا أوبراهم من المنظمة العالمية للصحة بالجزائر من جانبها الوضعية الوبائية العالمية وتوجيهات المنظمة لمنطقة إفريقيا والتي دعت من خلال 13 دولة بالقارة إلى المزيد من الإحتياطات واليقظة بما فيها الجزائر نظرا لكونها بلد عبور لبلدان مجاورة واستقبالها للعمال الصينين إلى جانب المبادلات التجارية بين البلدين مؤكدة "عدم تسجيل أي حالة بالقارة السمراء".

وشددت المكلفة بالإعلام بذات المنظمة السيدة ليلى شيبوط من جهتها على اهمية دور وسائل الإعلام في بث المعلومة الصحيحة للمجتمع مع احترام مصدر الخبر والمتدخلين في هذا المجال محذرة في ذات الإطار من "تضخيم الخبر الذي يزرع الإشاعات المولدة للذعر والفزع في وسط الساكنة".