شريط الاخبار
الداخلية تنفي التحقيق مع عبد الغني هامل مخطط عمل لمواجهة خطر الأوبئة المتنقلة عن طريق المياه بارونات تهريب العملـة إلى الخارج يغيّرون مسالك عملياتهم متقاعدو الجيش يقررون تعليق حركتهم الاحتجاجية مؤقتا توقيف جزائري وسوري في البوسنة بحوزتهما أسلحة تصريحات باجولي شخصية ولا تُمثله إلاّ هو˜ الرئاسة تُلغي قرار أويحيى بخوصصة مجمّع فرتيال˜ مجلس الوزراء ينعقدغدا للمصادقة على مشروع قانون المالية التشريعات الخاصة بتسيير الكوارث الطبيعية تحتاج إلى تحيين اجتماع الجزائر ينعش البرميل˜ وتوقعات ببلوغه 100 دولار بداية 2019 التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة

طالبوا بإعادة النظر في القانون الخاص بهذه الفئة

نواب يناشدون المسؤولين بخصوص ذوي الاحتياجات الخاصة


  23 أكتوبر 2017 - 13:11   قرئ 369 مرة   0 تعليق   المجتمع
نواب يناشدون المسؤولين بخصوص ذوي الاحتياجات الخاصة

أثارت قضية تغيير التأمين لدى فئة ذوي الاحتياجات الخاصة حفيظة العديد من النواب البرلمانيين، الذين طلبوا من وزيرة التضامن والأسرة إعادة النظر في هذا الملف الذي بقي حبيس الأدراج منذ شهر فيفري من السنة الفارطة، الأمر الذي زاد من معاناة هذه الفئة التي أنهكتها الإعاقة وكثرة المطالبة بأدنى حقوقها.

تتعلق القضية بتغيير التأمين باسم ولي القاصر بدلا عن اسم القاصر المعاق، لكن هذه الملفات قوبلت بالرفض على مستوى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بحجة وجوب ملء استمارة التأمين باسم القاصر لا والده لأنه هو المعاق، وبهذا تعطلت دراسة الملفات التي بقيت عالقة منذ أكثر من سنة، مما وضع هذه الفئة تحت رحمة الظروف الاجتماعية القاهرة وتحت المنحة الزهيدة التي لا تتعدى 4000 دينار والتي لا يمكن أن تسد كل احتياجات الطفل العلاجية. 
 
برقوط فلورا: «لابد من إعادة النظر في القوانين المؤطرة لشؤون المعاق في الجزائر»

انتقدت فلورا برقوط رئيسة الجمعية الوطنية لمساعدة الأشخاص المعاقين «البركة» الواقع المزري الذي يعيشه المعاق في الجزائر، وما زاد من معاناته قضية التأمين والضمان الاجتماعي، حيث أكدت أن المعاقين يمثلون نسبة 10 بالمائة من تعداد المجتمع، أي ما يقارب أربعة ملايين معاق، وكشفت عن 39 معاقا يسجلون كل سنة بسبب أخطاء الولادة، بينما تخلف حوادث المرور أزيد من 6 آلاف معاق سنويا، مما يجعل الجزائر تسجل سنويا أزيد من 45 ألف معاق جديد، الأمر الذي يستدعي من السلطات المعنية إيجاد تدابير عاجلة من أجل التخفيف من حدة المعاناة التي تعيشها هذه الفئة، بسبب عجزها لأنها توضع دائما في الدرجة الثانية من قبل المسؤولين. 
أشارت ذات المتحدثة إلى أن واجب الرعاية الاجتماعية لهذه الفئة يقع على عاتق الدولة، إذ تحاول الحكومات المتعاقبة جاهدة توفيرها للمواطنين، وهذا هو ما يسمى دولة الرعاية، والجزائر كغيرها من الدول ومن خلال ما جاء في دستورها في المادة 31 عليها أن تسعى من خلال مؤسساتها إلى ضمان المساواة بين كل المواطنين والمواطنات في الحقوق والواجبات، بإزالة العقبات التي تعوق تفتح شخصية الإنسان وتحول دون المشاركة الفعلية في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، علما أن واقع فئة المعاقين يتمثل في التهميش والإقصاء وسوء الاندماج في المجتمع.
 
 جمعية «إغاثة « تطالب بتحديد سن استفادة المعاق  من التقاعد

طالبت عدة جمعيات مهتمة بحقوق هذه الفئة بتسهيل قرارات الاستفادة من التأمين للولي الشرعي للمعاق القاصر والإنابة عنه، وعلى رأسها جمعية «الإغاثة» للمعاقين حركيا لولاية ورقلة، حيث تمكنت من توحيد جهودها مع قرابة 13 جمعية وطنية ومحلية من أجل التنديد بهذه الممارسات المجحفة في حق هذه الفئة.كما طالبت ذات الجمعيات وزارة العمل ووزارة التضامن الاجتماعي بإعادة وجهة نظرها فيما يخص المادة 09 من القانون 83/12، والتي جاء فيها: «لا يطلب استيفاء شرط السن القانونية للإحالة على التقاعد المنصوص عليه في المادة 06 من ذات القانون العامل المصاب بعجز تام ونهائي عن العمل عندما لا تتوفر شروط الاستفادة من معاش العجز بعنوان التأمينات الاجتماعية»، حيث ترى هذه الجمعيات أن هناك فرقا بين العامل المعاق والعامل العاجز، والتي لم تتم الإشارة إليها في المادة المذكورة، فالعامل المعاق هو الشخص الذي يعود سبب إعاقته إلى الميلاد أو تعرضه لإعاقة قبل إدماجه في العمل، والعامل العاجز هو الشخص الذي تعرض إلى حادث أدى إلى فقدان أحد أعضائه أو خلال حياته المهنية لأن العمال المعاقين يستفيدون من أحكام خاصة في القانون المتعلق بالتقاعد، تحميهم إذا استحالت عليهم مواصلة العمل بسبب الإعاقة مهما كان شأنهم. وفي رده على سؤال شفهي بمجلس الأمة حول مسألة التقاعد بالنسبة للمعاقين، أوضح الوزير أن هؤلاء العمال يستفيدون من أحكام خاصة من شأنها أن تحميهم إذا ما استحالت عليهم مواصلة العمل بسبب الإعاقة مهما كان سنهم، وفي هذه الحال -يقول الغازي- يمكنهم الاستفادة من معاش التقاعد دون استيفاء السن القانونية تطبيقا لأحكام المادة 9 من القانون 83-12 المتعلق بالتقاعد المعدل والمتمم.
 
جليلة. ع
 
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha