شريط الاخبار
عمال سيفيتال في وقفة احتجاجية بميناء بجاية ڤايد صالح ينتقد عرقلة عمل مؤسسات الدولة ويتمسك بتنظيم الرئاسيات آلاف الطلبة يخرجون في مسيرة حاشدة بتيزي وزو «ربراب» في السجن للاشتباه بتورطه في قضـــــــــــــــــــــــــــــايا فساد ثقيلة الطلبة يطالبون العدالة بالتحرك والقضاء بالتحرر تحت شعار «يتحاسبو ڤاع» تأجيل انتخاب أمين عام جديد لـ «الأفلان» موعد الإضراب الوطني للنقابات المستقلة لمختلف القطاعات يُحدد اليوم الحزن يخيّم على الحي العتيق بعد دفن الضحايا بمقبرة العالية رجال أعمال استحوذوا على العقار الصناعي بطرق غير قانونية بتواطؤ الولاة تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي

أيام 26، 27 و28 أكتوبر الجاري

تنظيم الصالون الوطني للتحسيس والوقاية من سرطان الثدي بقصر المعارض


  24 أكتوبر 2017 - 13:09   قرئ 928 مرة   0 تعليق   المجتمع
تنظيم الصالون الوطني للتحسيس والوقاية من سرطان الثدي بقصر المعارض

يحتضن قصر المعارض بالجزائر العاصمة فعاليات الصالون الوطني الأول للإعلام حول سرطان الثدي، للتحسيس والوقاية من هذا المرض، فيما سيكون المركز الفلسطيني لمكافحة أورام الثدي ضيف شرف الطبعة بداية من 26 إلى غاية 28 من الشهر الجاري.

أشارت الأمينة العامة لجمعية «الأمل» لمساعدة المرضى المصابين بداء السرطان المبادرة بهذه التظاهرة بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، إلى أن صالون الإعلام حول سرطان الثدي الذي سيشرف على افتتاحه وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بجناح الساورة بـ «صافكس» يندرج ضمن برنامج الجمعية للاحتفال بالشهر العالمي لمكافحة سرطان الثدي «أكتوبر الوردي». كما أضافت أن التظاهرة السنوية ستخصص فضاءات وأجنحة مختلفة للتكفل بكل انشغالات النساء من أجل تقرب أكثر من معرفة أعراض الإصابة وسبل الوقاية ومختلف العلاجات المتوفرة، وصولا إلى مرحلة ما بعد الشفاء. وينشط هذا الصالون مختلف المتدخلين في مجال مكافحة السرطان للتكفل بالمرضى المصابين، على غرار مسؤولي المراكز الاستشفائية المتخصصة في السرطان والمخابر الصيدلانية والمختصين إلى جانب شركاء آخرين يمثلون مختلف القطاعات، حيث ستمنح هذه التظاهرة المفتوحة للجمهور الكبير فضاءات يتم فيها تقديم شروحات لمختلف مراحل التكفل بالمرض بدءا بالوقاية والتشخيص إلى علاج المرض . وسيلتقي الزوار من جهة أخرى محترفين في الصحة وأطباء مختصين في علاج داء السرطان وغيرهم، للرد على انشغالاتهم وتعريفهم بأدق التفاصيل عن الداء، لا سيما ما تعلق بالوقاية، في حين ستضع وزارة الصحة في متناول الزوار نسخا عن المخطط الوطني للسرطان (2015-2019)، فضلا عن مطويات تحسيسية. أما في مجال العلاج -تبرز المتحدثة- فإن اللقاء يهدف إلى الإعلام بوسائل العلاج المتوفرة في الجزائر، بما فيها العلاج الكيميائي والعلاج بالأشعة ووسائل العلاج المستهدف والمسكن ووسائل المرافقة، لتحسين نوعية عيش مرضى السرطان، ولفتت إلى أنه تم خلال سنة 2017 بالجزائر تسجيل ما يناهز 11.000 إصابة جديدة بسرطان الثدي، موضحة أنه تم تخصيص جناح للدعم النفسي لمرضى السرطان، حيث يعتبر عاملا أساسيا للشفاء، من خلال تنظيم مجموعات تحادث تجمع المرضى بالأطباء النفسانيين. وأكدت المتحدثة أن المناسبة شهدت برمجة سلسلة من المداخلات والندوات الموضوعاتية خلال اليومين الأول والثاني من التظاهرة، في حين سيخصص اليوم الثالث لإجراء عملية الكشف المبكر للثدي لفائدة النساء من زوار المعرض، قصد تحسيسهم بضرورة إجراء الكشف لتفادي تعقيدات الإصابة وإمكانية الشفاء دون اللجوء للعلاج الإشعاعي، وكذا الحث على ضرورة ممارسة نشاط رياضي قصد التقليص من أخطار المرض. وأكدت كتاب، أهمية المبادرة في مجال التوعية والإعلام بمخاطر السرطان وطرق الوقاية من هذا المرض، بهدف الحد من انعكاساته على الأفراد، حيث سيكون الصالون فرصة لإبراز التقدم المسجل في مجال تقديم العلاج.وأشارت المتحدثة إلى ظاهرة إصابة النساء أقل من 35 سنة بداء السرطان بكل من الجزائر والدول المغاربية، حيث تبلغ نسبة 12 بالمائة من المصابين، وهي نسبة عالية -توضح- مقارنة مع معدلات الإصابة العالمية التي تتم دراستها حاليا من طرف مختصين في علم الأورام لمعرفة أسبابها. وأكدت ذات المتحدثة أن الجزائر أحرزت تقدما كبيرا في مجال التكفل بسرطان الثدي بفضل استراتيجية وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، وأبرزت أن المخطط الوطني لمكافحة السرطان يشغل مكانة هامة في سياسة الصحة العمومية الذي وضعته السلطات العمومية. وفي ذات الشأن، أشارت المتحدثة إلى البرامج التحسيسية وفتح مراكز جديدة للعلاج والتكفل بالمرض، حيث استفادت مؤخرا أزيد من 5000 امرأة عبر 20 ولاية نائية من حملة للتشخيص المبكر، بمشاركة الوحدة المتنقلة للتشخيص المبكر، وقد تم تسجيل حالات عديدة للإصابة، منها 65 بالمائة لا يتجاوز الورم فيها 1 بالمائة، وهو مؤشر إيجابي عن نجاعة الحملات التحسيسية والجهود المبذولة في الميدان للتقليل من تعقيدات الإصابة وعدم اللجوء للاستئصال.
 
ص. ن