شريط الاخبار
بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها الجزائر تبحث عن أسواق جديدة ببلجيكا وتعزز علاقاتها الاقتصادية حفتر يواصل التملص من تهديد الجزائر بنقل الحرب إليها الدكتاتور صدام حسين قتل محمد الصديق بن يحيى صراع سعودي ـ روسي للظفر بحصة إيران من البترول وزارة الصناعة تدعو لتدارك النقائص المسجلة لإنجاح حملة جمع الجلود الجمارك تحبط محاولة تهريب 122 ألف لتر من الوقود وزارة الصحة تؤكد عدم تسجيل أي اشتباه إصابة بالكوليرا منذ 4 أيام حجز قرابة 4 ملايين أورو منذ بداية 2018 ولاة يتفرّجون على نهب العقار السياحي سيدي السعيد يكشف عن مرضه بالسرطان ويُلمّح لانسحابه من أوجيتيا˜ التحاق 265 ألف جامعي جديد بالمؤسسات الجامعية ساتاف تطالب بالتسيير اللامركزي لأموال الخدمات الاجتماعية الإعلان عن نتائج إصلاح امتحانات السّانكيام˜ و˜الباك˜ شهر أكتوبر الكشف عن 110 ألف منصب تكوين للشباب دون المستوى مفرزة للجيش الوطني تدمر مخبأ للأسلحة بعين قزام مخططات بعث النمو الاقتصادي تهدف لجلب وتطوير الاستثمار˜ أمطار الخريف تكشف عيوب المشاريع التنموية أيقونة الفن العصري جمال علام" في ذمة الله "زيارة ميركل إلى الجزائر استثنائية وتدل على حجم العلاقة بيننا"

مختصون يحذرون من الانعكاسات السلبية للظاهرة

تسجيل 124ألف طفل ضحية التفكك الأسري سنويا!


  05 نوفمبر 2017 - 13:51   قرئ 535 مرة   0 تعليق   المجتمع
تسجيل  124ألف طفل ضحية التفكك الأسري سنويا!

سجل الديوان الوطني للإحصاء ارتفاعا محسوسا في عدد حالات الطلاق، خاصة وأن عددا منها يحدث لأسباب تافهة، غير أن مخلفات هذه الظاهرة سرعان ما تلقي بضلالها على ثمرة ذلك الزواج، ليصبح الأطفال -بين عشية وضحاها-ضحايا لا ذنب لهم سوى أن والديهم قررا الانفصال نهائيا، حيث يقدر المختصون تسجيل 62 ألف حالة طلاق سنويا، وعلى افتراض أن كل أسرة مطلقة لها طفلان اثنان، فسيكون لدينا 124 ألف طفل ضحية طلاق سنويا، وهو عدد معتبر يجعلنا ندق ناقوس الخطر.

 
عمل المشرع الجزائري خلال السنوات الأخيرة على سن قوانين تحمي الأم المطلقة وأبنائها، غير أن هذا لم يمنع من المنحى التصاعدي لحالات الطلاق في الجزائر والتي يؤكد المختصون فيها أنها باتت مخيفة، حيث تشير الأرقام إلى تسجيل 70 ألف حالة، كما أن المرصد الوطني لحقوق المرأة والذي ترأسه شائعة جعفري، سجل أكثر من191حالة طلاق يومياً في المتوسط، بالإضافة إلى ذلك فإنَّ هذا الرقم التقريبي يعتبر مؤشرا على ارتفاع غير طبيعي يسترعي الانتباه.
 
منحى تصاعدي وأرقام مخيفة

في سياق ذي صلة، يرى خبراء نفسانيون واجتماعيون أن لظاهرة الطلاق عدة أسباب اجتماعية ومادية بالإضافة إلى الاختلاف اللغوي، الثقافي، البيئي والعلمي، كما أن ارتفاع معدلات الخيانة الزوجية والخلع الذي تلجأْ إليه الكثير من النِّساء كوسيلة أخيرة للهروب من جحيم الحياة الزوجية القاسية والصعبة إذ أحصت المصالح المختصة لوزارة العدل أكثر من 30 ألف حالة خلع في سنة 2013 فقط ويعتبر العنف الجسدي وحتى اللفظي من أهم الأسباب التي أدت إلى ارتفاع هذه الظاهرة منها 7 آلاف حالة عنف عمدي ضدَّ الزوجة و266 حالة تحرش وعنف لفظي ضدها في الحد الأدنى في نفس السنة، بالإضافة إلى ارتفاع وغلاء المعيشة وسط أزمة اقتصادية تشهدها البلاد.تسجل المحاكم يوميا عشرات الحالات لأطفال وجدوا أنفسهم بين عشية وضحاها ضحايا التفكك الأسري، حيث عالجت محكمة الشراقة مؤخرا قضية زوجين قررا الانفصال حيث رفعت الزوجة القضية بعد تعرضها للضرب المبرح من زوجها السكير، مشيرة خلال أطوار المحاكمة بأنها حاولت مرارا وتكرارا أن تصبر على نوبات الغضب التي تجتاح زوجها وتعرضها للضرب المبرح أمام أطفالها الثلاثة التي تتراوح أعمارهم بين السنتين والعشرة سنوات، مشيرة بأن بقاءها معه بات مستحيلا وتفضل التكفل بأطفالها لوحدها وكسر جدار الصمت نهائيا.
 
 الأمهات والأبناء المتضرر الأول من الطلاق

أكد عبد الرحمان عرعار، رئيس شبكة ندى، أن مصالحه تستقبل يوميا عشرات الأطفال الذين باتوا يكنون «بضحايا الطلاق» حيث يتم العمل على توجيه الأمهات المطلقات اللواتي يشتكين إهمال الطليق دفع نفقة أطفاله أو يحرمها من منزل الزوجية، أو يمنعها من رؤية أبنائها في حال تحصل على حق الحضانة، أن أعرب ذات المتحدث أن الطفل ضحية الطلاق يعيش بؤسا اجتماعيا ونفسيا كبيرا فهو محروم من الحنان الأسري من جهة والدعم المادي والمعنوي من جهة أخرى، خاصة مع محاولة بعض الآباء التملص من مسؤولياتهم والزج بالأبناء في صراعاتهم مع زوجاتهم السابقين في محاولة منهم للضغط على الطرف الآخر، ويؤكد عرعار أن أكثر الفئات المتضررة من الطلاق حسب الحالات التي قصدت شبكة «ندى» هم النساء والأطفال، فبعض الأزواج يقومون بطرد زوجاتهن إلى الشارع ويعنفونهن قبل الطلاق، وبعد الانفصال وفي حال تحصلوا على حق الحضانة وأعادوا الزواج، يحرمون الزوجة الأولى من رؤية أطفالها، كما سجلت شبكة ندى حالات قام فيها الزوج بتغيير قفل باب منزله بعد طرد زوجته واحتجاز أولاده، ومنهم من منعهم من إكمال الدراسة، وبعض الأطفال يتعرض للتعنيف وحتى القتل.
 
صفية نسناس
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha