شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

ازداد الاقبال عليها

«القشابية» تحوّلت لموضة عند الشباب وهيبة للمسؤولين


  19 نوفمبر 2017 - 11:42   قرئ 563 مرة   0 تعليق   المجتمع
«القشابية» تحوّلت لموضة عند الشباب وهيبة للمسؤولين

في ظل التغيرات الجوية تهافت الزبائن على محلات بيع الألبسة الشتوية، خاصة وأن بعض التجار عملوا على عدم استقدام ذات السلعة بسبب موجة الجفاف واستقرار درجات الحرارة، غير أنه وخلال عطلة نهاية الأسبوع بدا المشهد مغايرا خاصة مع موضة «القشابية» التي عادت للواجهة بعد أن كانت تعتبر في وقت سابق لباس «قروي».

مع انخفاض درجات الحرارة تحوّل اهتمام عدد من الزبائن إلى اقتناء الملابس الشتوية، غير أن المستغرب اقبال عدد من الشباب بالعاصمة على اقتناء «القشابية» التي كانت لباسا مفضلا لأبناء المدن الداخلية والهضاب العليا وتحوّل هذا اللباس إلى «موضة» تنافس ملابس شتوية مستوردة خاصة من تركيا خاصة -وأنه وكما هو معروف- يفضل أغلب شباب العاصمة الملابس العصرية ذات «الماركات» العالمية، على «القشابية « التي اعتاد على ارتدائها الأجداد منذ القديم، خاصة سكان الهضاب العليا المشهورين بارتدائها على مدار السنة، إلا أن موجة البرد وعصرنة شكلها، دفع بالكثيرين إلى تغيير رأيهم بخصوص لبسها، حيث أصبح العديد من الشباب يتوافد على مختلف المحلات التي تقوم ببيع هذا اللباس التقليدي لاقتنائها رغم ارتفاع أسعارها، والملاحظ أن انتشارها زاد من خلال اقبال بعض المسؤولين على ارتدائها خلال تنشيط حملاتهم وإلقاء خطبهم في القاعات وكذا التجوال بها، حيث لفت الظهور المتكرر لعدد من الشخصيات بالقشابية انتباه الموطنين، وعزّز رغبتهم في ارتدائها وهو ما زاد من شعبية هذا اللباس التقليدي وما جعل الكثيرين ممن يحاولون التقرب من المسؤولين الكبار يفضلون اقتناءها كونها تليق بالشخص المراد تسليمه إياها كهدية، كما أن العديد من الوزراء والشخصيات الذين وجدوا في هذا اللباس الكثير من الراحة والوقار، حتى أنهم قدموها هدية لبعض ضيوف الجزائر من مختلف دول العالم. الجدير بالذكر، أن قشابية المسؤولين تتميز عن نظيراتها ممن يختارها العامة بالجودة واللون والصناعة الجيدة إضافة إلى الطرز الفني الذي يكون خاصة على صدر اللباس والتي يصل سعرها إلى 10 ملايين سنتيم، ويكون اختيار المسؤولين والشخصيات للقشابية لأن لها كهيبة خاصة، كما أنها مناسبة في ظروف مختلفة على غرار أيام الأعياد وخلال جنائز الشخصيات المعروفة، بالخصوص إذا كانت منسوجة بشكل جيد، وتختلف في ذلك من ناحية السعر، حيث لا يبالي المسؤولون بالسعر ما يرفع من قيمة القشابية لديهم ويحولها إلى لباس ترف.
 
صفية نسناس
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha