شريط الاخبار
الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا الوزيـــــران السابقــــان كريــــم جـــودي وعمــــار تـــو تحـــت الرقابـــة القضائيــــة سحب جواز السفر الدبلوماسي من عبد الغاني هامل البرلمان يوافق على طلب رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي نشر ثلاثة مواضيع في أول يوم من البكالوريا وبلعابد يتوعد بأقصى العقوبات الإخوة عولمي.. يوسف يوسفي و52 إطارا أمام قاضي التحقيق في قضـية سوفاك العدالة أمام تحدي استرجاع الأموال المنهوبة وكسب ثقة الشعب أسئلة العربية والشريعة ترفع معنويات التلاميذ في أول أيام البكالوريا مؤسسة النقل البحري تستأنف العمل عبر خطوط الولايات الساحلية ألكسندر دلال يغادر الخضر ويضع بلماضي في مأزق حقيقي تذبذب الأنترنت بسبب امتحانات البكالوريا يعطّل مصالح المواطنين جائزة معطوب الوناس لخديجة جامة إحدوشن ومحمد بن شيكو  مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله ارتفاع واردات مجموعات «آس كا دي» خلال العام الجاري تمويل إيجاري للشركات لاقتناء معدات توزيع الوقود ومنتجات البترول «لافارج هولسيم» تطلق مسابقة دولية وترصد جوائز مالية بمليوني دولار 130 ألف قنطار من القمح حُصدت بجنوب وغرب البلاد أحمد أويحيى في السجن وعبد الغاني زعلان تحت الرقابة القضائية منظمة المجاهدين تهاجم «الأفلان» وتحمّله مسؤولية أزمة البلاد كنفدرالية النقابات الجزائرية تدعو لاستقالة بن صالح وتعويضه بشخصية ذات قبول شعبي المعهد الوطني للخرائط والكشف عن بعد يتدعم بكاميرا رقمية جد متطورة تربص تكويني لفائدة طلبة ماستر بجامعة البليدة في جامعة ألمانية نقابات الصحة تقدم مقترحاتها للخروج من الأزمة هيئة الوقاية من الفساد ومكافحته تستحدث دليلا عمليا لمكافحة تبييض الأموال قضية بلقبلة تعيد الحديث عن غياب الانضباط في الخضر وزير العدل يطالب رسميا برفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي لمباشرة التحقيق فرنسا تحشر أنفها في الجزائر وتقترح «الحوار الديمقراطي» لحل الأزمة آلاف العمال يحتشدون أمام المركزية النقابية للإطاحة بسيدي سعيد سوناطراك ستزود إيطاليا بالغاز الطبيعي لـ 8 سنوات القادمة

ازداد الاقبال عليها

«القشابية» تحوّلت لموضة عند الشباب وهيبة للمسؤولين


  19 نوفمبر 2017 - 11:42   قرئ 667 مرة   0 تعليق   المجتمع
«القشابية» تحوّلت لموضة عند الشباب وهيبة للمسؤولين

في ظل التغيرات الجوية تهافت الزبائن على محلات بيع الألبسة الشتوية، خاصة وأن بعض التجار عملوا على عدم استقدام ذات السلعة بسبب موجة الجفاف واستقرار درجات الحرارة، غير أنه وخلال عطلة نهاية الأسبوع بدا المشهد مغايرا خاصة مع موضة «القشابية» التي عادت للواجهة بعد أن كانت تعتبر في وقت سابق لباس «قروي».

مع انخفاض درجات الحرارة تحوّل اهتمام عدد من الزبائن إلى اقتناء الملابس الشتوية، غير أن المستغرب اقبال عدد من الشباب بالعاصمة على اقتناء «القشابية» التي كانت لباسا مفضلا لأبناء المدن الداخلية والهضاب العليا وتحوّل هذا اللباس إلى «موضة» تنافس ملابس شتوية مستوردة خاصة من تركيا خاصة -وأنه وكما هو معروف- يفضل أغلب شباب العاصمة الملابس العصرية ذات «الماركات» العالمية، على «القشابية « التي اعتاد على ارتدائها الأجداد منذ القديم، خاصة سكان الهضاب العليا المشهورين بارتدائها على مدار السنة، إلا أن موجة البرد وعصرنة شكلها، دفع بالكثيرين إلى تغيير رأيهم بخصوص لبسها، حيث أصبح العديد من الشباب يتوافد على مختلف المحلات التي تقوم ببيع هذا اللباس التقليدي لاقتنائها رغم ارتفاع أسعارها، والملاحظ أن انتشارها زاد من خلال اقبال بعض المسؤولين على ارتدائها خلال تنشيط حملاتهم وإلقاء خطبهم في القاعات وكذا التجوال بها، حيث لفت الظهور المتكرر لعدد من الشخصيات بالقشابية انتباه الموطنين، وعزّز رغبتهم في ارتدائها وهو ما زاد من شعبية هذا اللباس التقليدي وما جعل الكثيرين ممن يحاولون التقرب من المسؤولين الكبار يفضلون اقتناءها كونها تليق بالشخص المراد تسليمه إياها كهدية، كما أن العديد من الوزراء والشخصيات الذين وجدوا في هذا اللباس الكثير من الراحة والوقار، حتى أنهم قدموها هدية لبعض ضيوف الجزائر من مختلف دول العالم. الجدير بالذكر، أن قشابية المسؤولين تتميز عن نظيراتها ممن يختارها العامة بالجودة واللون والصناعة الجيدة إضافة إلى الطرز الفني الذي يكون خاصة على صدر اللباس والتي يصل سعرها إلى 10 ملايين سنتيم، ويكون اختيار المسؤولين والشخصيات للقشابية لأن لها كهيبة خاصة، كما أنها مناسبة في ظروف مختلفة على غرار أيام الأعياد وخلال جنائز الشخصيات المعروفة، بالخصوص إذا كانت منسوجة بشكل جيد، وتختلف في ذلك من ناحية السعر، حيث لا يبالي المسؤولون بالسعر ما يرفع من قيمة القشابية لديهم ويحولها إلى لباس ترف.
 
صفية نسناس