شريط الاخبار
إجراءات مستعجلة للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي أساتذة الجنوب يطالبون بسكنات وظيفية ومخلّفات مالية للترقية استعادة احتياطات الذهب المصادرة وإدراجها ضمن الاحتياطي الوطني تعليمات بتسريع اعتماد 40 وحدة للإنتاج الصيدلاني ولاية سطيف تطلق أكبر صرح طبي للكشف عن كورونا خفض مناصب المسؤولية التي لا ترتبط بمردودية سوناطراك شنقريحة يشدد على اعتماد معايير موضوعية لتولي المناصب العليا بالجيش إعداد دفاتر شروط تركيب واستيراد السيارات قبل 22 جويلية جراد يتهم أطرافا باستغلال الظرف الصحي الراهن لأغراض سياسية تبون يحمّل محيط بوتفليقة مسؤولية معاناة الجزائريين أنصار تشيلسي يصفون بن رحمة بـ»هازارد» الجديد التنظيمات الطلابية «تزكي» بروتوكول وزارة التعليم العالي الرئيس يأمر باقتناء وحدات إنتاج مستعملة من شركاء أوروبيين توقعات بارتفاع أسعار الأضاحي قبل العيد ارتفاع أسعار النفط بفعل رفع توقعات الطلب العالمي انخفاض أسعار الصادرات بـ14.3 بالمائة في الثلاثي الأول «استثمرنا وخلقنا ثروة في تركيب السيارات بعد انهيار أسعار النفط» سوناطراك تخفّض نفقاتها بسبب أزمة السوق النفطية اللجنة الوطنية لرصد كورونا تؤكد أن الوضع تحت السيطرة «تالا غيلاف» تنجو من الحرائق ودعوة لتبني سياسة تحسيسية جادة بن بوزيد يستبعد العودة للحجر الشامل ويدعو لضبط النفس 30 مليار سنتيم لاقتناء تجهيزات طبية لمحاربة كورونا بوهران حرس السواحل تحبط محاولات «حرقة» 84 شخصا منذ بداية جويلية أونيسي يضخ دماءً جديدة بأمن الولايات الكبرى لكسب رهان الحجر الصحي المجلس الوطني للأئمة يدعو الحكومة لفتح المساجد تدريجيا تسليم استدعاءات التربية البدنية لمرشحي «الباك» و»البيام» بعد غد محرز ثالث أفضل صانع أهداف في « البريميرليغ» وزير التجارة يأمر بضمان التموين في الولايات الخاضعة للحجر ميلاط متهم بإبعاد «كناس» عن حوارات الوزارة للمرة الثالثة سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر

تسجيل 7 آلاف حالة خلال السنة الجارية

مختصون نفسانيون واجتماعيون : «لا لتنامي ظاهرة تعنيف المرأة»


  29 نوفمبر 2017 - 10:46   قرئ 604 مرة   0 تعليق   المجتمع
مختصون نفسانيون واجتماعيون : «لا لتنامي ظاهرة تعنيف المرأة»

دقّ العديد من الخبراء النفسيين والاجتماعيين ناقوس الخطر فيما يخص تنامي ظاهرة العنف ضد النساء في المجتمع الجزائري، الذي باتت فيه المرأة عرضة لكل أنواع التنكيل والتعنيف حتى لأتفه الأسباب، حيث تشير الأرقام إلى تسجيل أزيد من 7 آلاف حالة عنف ضد المرأة خلال الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية.

 
أوضحت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان فافا سيدي لخضر بن زروقي، أن مصالح الأمن الوطني أحصت 7586 حالة عنف ضد المرأة منذ بداية السنة الجارية إلى غاية شهر سبتمبر، ورغم أن هذا الرقم لا يعكس الواقع لأن أغلب النساء المعنفات لا يصرحن بسبب الخوف من المجتمع ومن رجال العائلة، إلا أنه يجب الاعتراف بأن الرقم يعتبر كبيرا، وينم عن خطورة الوضع، وقد جاء هذا العرض خلال اليوم الدراسي الذي نظمته الهيئة تحت شعار «نهاية العنف ضد المرأة في إفريقيا» بمناسبة إحياء اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، حيث جاء بهدف التحسيس بهذه الظاهرة، رغم أن الجزائر قد قامت بخطوات هامة في هذا الشأن، بإدراج مواد رادعة ضمن قانون العقوبات منذ 2015، وكذا مصادقة الجزائر على بروتوكول مابوتو في سبتمبر 2016.
 
مختص اجتماعي: « تعنيف المرأة يعكس الانحراف الاجتماعي للرجال»

أكد المختص الاجتماعي محمد درويش أن ظاهرة العنف ضد المرأة من أخطر الآفات الاجتماعية الراهنة التي تجتاح أغلب مجتمعات العالم بصفة عامة والمجتمع الجزائري بصفة خاصة، ولعل من أهم المؤشرات التي تعكس درجة خطورة هذه الظاهرة تزايدها وانتشارها على نطاق واسع، فقد ازداد انتشار السلوك العدواني في المجتمع الجزائري بسبب الكثير من المشاكل الاقتصادية والاجتماعية.
كما أوضح المتحدث أن العنف ضد المرأة صار ظاهرة اجتماعية تعكس الجانب الانحرافي المهدد للبنية الاجتماعية للأسرة والمجتمع، بالنظر لما تلحقه هذه الظاهرة من أضرار جسمية ونفسية واجتماعية للمعتدى عليه، وما نراه في الآونة الأخيرة -يضيف ذات المتحدث- أن ظاهرة العنف ضد المرأة لم تعد ظاهرة فردية فحسب بل أصبحت ظاهرة اجتماعية تهدد أمن واستقرار المجتمع على حد سواء، لهذا أصبح الاهتمام بها أمرا مؤكدا، نظرا لما يترتب عنها من آثار مدمرة على المستويين الفردي والاجتماعي، ومعرفة الأسباب تساعد لا محالة في إيجاد حلول لهذه الظاهرة الخطيرة.
 
مختصة نفسانية: «السلوك العدواني عند الطفل يولّد العنف مستقبلا»

أكدت المختصة النفسية سهيلة زميرلي أن ظاهرة العنف تعود إلى أسباب كامنة في شخصية الفرد وليست خارجة عنه، حيث إن الطفل يمر في حياته بتجارب قاسية تولد لديه سلوكات عدوانية لها تأثير واضح على سلوكه في المستقبل، لتصبح هذه السلوكات العدوانية مع مرور الزمن جزءا لا يتجزأ من شخصيته، وقد يعود السبب في كثير من الأحيان إلى فقدان الطفل في المراحل الأولى من حياته للحب والحنان من طرف الوالدين، الأمر الذي يولد لديه سلوكا عدوانيا يعوض من خلاله النقص العاطفي، كما أن هناك عدة أسباب أخرى لانتشار هذه الظاهرة في مجتمعنا، من بينها المشاكل البيئية كالسكن والعمل وغيرها من المشاكل الأخرى المادية.
 
جليلة. ع