شريط الاخبار
التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية"

تسجيل 7 آلاف حالة خلال السنة الجارية

مختصون نفسانيون واجتماعيون : «لا لتنامي ظاهرة تعنيف المرأة»


  29 نوفمبر 2017 - 10:46   قرئ 385 مرة   0 تعليق   المجتمع
مختصون نفسانيون واجتماعيون : «لا لتنامي ظاهرة تعنيف المرأة»

دقّ العديد من الخبراء النفسيين والاجتماعيين ناقوس الخطر فيما يخص تنامي ظاهرة العنف ضد النساء في المجتمع الجزائري، الذي باتت فيه المرأة عرضة لكل أنواع التنكيل والتعنيف حتى لأتفه الأسباب، حيث تشير الأرقام إلى تسجيل أزيد من 7 آلاف حالة عنف ضد المرأة خلال الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية.

 
أوضحت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان فافا سيدي لخضر بن زروقي، أن مصالح الأمن الوطني أحصت 7586 حالة عنف ضد المرأة منذ بداية السنة الجارية إلى غاية شهر سبتمبر، ورغم أن هذا الرقم لا يعكس الواقع لأن أغلب النساء المعنفات لا يصرحن بسبب الخوف من المجتمع ومن رجال العائلة، إلا أنه يجب الاعتراف بأن الرقم يعتبر كبيرا، وينم عن خطورة الوضع، وقد جاء هذا العرض خلال اليوم الدراسي الذي نظمته الهيئة تحت شعار «نهاية العنف ضد المرأة في إفريقيا» بمناسبة إحياء اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، حيث جاء بهدف التحسيس بهذه الظاهرة، رغم أن الجزائر قد قامت بخطوات هامة في هذا الشأن، بإدراج مواد رادعة ضمن قانون العقوبات منذ 2015، وكذا مصادقة الجزائر على بروتوكول مابوتو في سبتمبر 2016.
 
مختص اجتماعي: « تعنيف المرأة يعكس الانحراف الاجتماعي للرجال»

أكد المختص الاجتماعي محمد درويش أن ظاهرة العنف ضد المرأة من أخطر الآفات الاجتماعية الراهنة التي تجتاح أغلب مجتمعات العالم بصفة عامة والمجتمع الجزائري بصفة خاصة، ولعل من أهم المؤشرات التي تعكس درجة خطورة هذه الظاهرة تزايدها وانتشارها على نطاق واسع، فقد ازداد انتشار السلوك العدواني في المجتمع الجزائري بسبب الكثير من المشاكل الاقتصادية والاجتماعية.
كما أوضح المتحدث أن العنف ضد المرأة صار ظاهرة اجتماعية تعكس الجانب الانحرافي المهدد للبنية الاجتماعية للأسرة والمجتمع، بالنظر لما تلحقه هذه الظاهرة من أضرار جسمية ونفسية واجتماعية للمعتدى عليه، وما نراه في الآونة الأخيرة -يضيف ذات المتحدث- أن ظاهرة العنف ضد المرأة لم تعد ظاهرة فردية فحسب بل أصبحت ظاهرة اجتماعية تهدد أمن واستقرار المجتمع على حد سواء، لهذا أصبح الاهتمام بها أمرا مؤكدا، نظرا لما يترتب عنها من آثار مدمرة على المستويين الفردي والاجتماعي، ومعرفة الأسباب تساعد لا محالة في إيجاد حلول لهذه الظاهرة الخطيرة.
 
مختصة نفسانية: «السلوك العدواني عند الطفل يولّد العنف مستقبلا»

أكدت المختصة النفسية سهيلة زميرلي أن ظاهرة العنف تعود إلى أسباب كامنة في شخصية الفرد وليست خارجة عنه، حيث إن الطفل يمر في حياته بتجارب قاسية تولد لديه سلوكات عدوانية لها تأثير واضح على سلوكه في المستقبل، لتصبح هذه السلوكات العدوانية مع مرور الزمن جزءا لا يتجزأ من شخصيته، وقد يعود السبب في كثير من الأحيان إلى فقدان الطفل في المراحل الأولى من حياته للحب والحنان من طرف الوالدين، الأمر الذي يولد لديه سلوكا عدوانيا يعوض من خلاله النقص العاطفي، كما أن هناك عدة أسباب أخرى لانتشار هذه الظاهرة في مجتمعنا، من بينها المشاكل البيئية كالسكن والعمل وغيرها من المشاكل الأخرى المادية.
 
جليلة. ع
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha