شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

تسجيل 7 آلاف حالة خلال السنة الجارية

مختصون نفسانيون واجتماعيون : «لا لتنامي ظاهرة تعنيف المرأة»


  29 نوفمبر 2017 - 10:46   قرئ 509 مرة   0 تعليق   المجتمع
مختصون نفسانيون واجتماعيون : «لا لتنامي ظاهرة تعنيف المرأة»

دقّ العديد من الخبراء النفسيين والاجتماعيين ناقوس الخطر فيما يخص تنامي ظاهرة العنف ضد النساء في المجتمع الجزائري، الذي باتت فيه المرأة عرضة لكل أنواع التنكيل والتعنيف حتى لأتفه الأسباب، حيث تشير الأرقام إلى تسجيل أزيد من 7 آلاف حالة عنف ضد المرأة خلال الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية.

 
أوضحت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان فافا سيدي لخضر بن زروقي، أن مصالح الأمن الوطني أحصت 7586 حالة عنف ضد المرأة منذ بداية السنة الجارية إلى غاية شهر سبتمبر، ورغم أن هذا الرقم لا يعكس الواقع لأن أغلب النساء المعنفات لا يصرحن بسبب الخوف من المجتمع ومن رجال العائلة، إلا أنه يجب الاعتراف بأن الرقم يعتبر كبيرا، وينم عن خطورة الوضع، وقد جاء هذا العرض خلال اليوم الدراسي الذي نظمته الهيئة تحت شعار «نهاية العنف ضد المرأة في إفريقيا» بمناسبة إحياء اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، حيث جاء بهدف التحسيس بهذه الظاهرة، رغم أن الجزائر قد قامت بخطوات هامة في هذا الشأن، بإدراج مواد رادعة ضمن قانون العقوبات منذ 2015، وكذا مصادقة الجزائر على بروتوكول مابوتو في سبتمبر 2016.
 
مختص اجتماعي: « تعنيف المرأة يعكس الانحراف الاجتماعي للرجال»

أكد المختص الاجتماعي محمد درويش أن ظاهرة العنف ضد المرأة من أخطر الآفات الاجتماعية الراهنة التي تجتاح أغلب مجتمعات العالم بصفة عامة والمجتمع الجزائري بصفة خاصة، ولعل من أهم المؤشرات التي تعكس درجة خطورة هذه الظاهرة تزايدها وانتشارها على نطاق واسع، فقد ازداد انتشار السلوك العدواني في المجتمع الجزائري بسبب الكثير من المشاكل الاقتصادية والاجتماعية.
كما أوضح المتحدث أن العنف ضد المرأة صار ظاهرة اجتماعية تعكس الجانب الانحرافي المهدد للبنية الاجتماعية للأسرة والمجتمع، بالنظر لما تلحقه هذه الظاهرة من أضرار جسمية ونفسية واجتماعية للمعتدى عليه، وما نراه في الآونة الأخيرة -يضيف ذات المتحدث- أن ظاهرة العنف ضد المرأة لم تعد ظاهرة فردية فحسب بل أصبحت ظاهرة اجتماعية تهدد أمن واستقرار المجتمع على حد سواء، لهذا أصبح الاهتمام بها أمرا مؤكدا، نظرا لما يترتب عنها من آثار مدمرة على المستويين الفردي والاجتماعي، ومعرفة الأسباب تساعد لا محالة في إيجاد حلول لهذه الظاهرة الخطيرة.
 
مختصة نفسانية: «السلوك العدواني عند الطفل يولّد العنف مستقبلا»

أكدت المختصة النفسية سهيلة زميرلي أن ظاهرة العنف تعود إلى أسباب كامنة في شخصية الفرد وليست خارجة عنه، حيث إن الطفل يمر في حياته بتجارب قاسية تولد لديه سلوكات عدوانية لها تأثير واضح على سلوكه في المستقبل، لتصبح هذه السلوكات العدوانية مع مرور الزمن جزءا لا يتجزأ من شخصيته، وقد يعود السبب في كثير من الأحيان إلى فقدان الطفل في المراحل الأولى من حياته للحب والحنان من طرف الوالدين، الأمر الذي يولد لديه سلوكا عدوانيا يعوض من خلاله النقص العاطفي، كما أن هناك عدة أسباب أخرى لانتشار هذه الظاهرة في مجتمعنا، من بينها المشاكل البيئية كالسكن والعمل وغيرها من المشاكل الأخرى المادية.
 
جليلة. ع