شريط الاخبار
استحداث مؤسسة لتسيير موانئ الصيد البحري لولاية تيزي وزو موظفو المخابر يحتجون يوم 26 فيفري أمام مقر وزارة التربية تبون يأمر بطرد المدير العام لـ«أوريدو» الألماني نيكولاي بيكرز التماس عامين حبسا نافذا في حق رياض وشان بالمدية وزير السكن يأمر بتسريع إنجاز مساكن «عدل» وتسليمها في آجالها الجزائريون يُحيون الذكرى الأولى لانتفاضة 22 فيفري «ندعو السلطات لمنح كل التسهيلات للمستثمرين الصغار» بيراف يكسر الأعراف ويعترف بدولة إسرائيل! محكمة سيدي امحمد تضم قضيتي اللواء عبد الغني هامل وتؤجلهما إلى 11 مارس هل يتجه ماكرون لغلق المدارس الجزائرية وتسريع إدماج المهاجرين؟ سليماني ضمن التشكيلة المثالية للجولة 25 من الليغ1 وزير التجارة يلتقي بمربي المواشي لضبط أسعار اللحوم خلال رمضان النقابات تجبر وزير التربية على الحوار لتجنب الإضراب المجمع العمومي للنقل البري للبضائع يوقّع اتفاقية مع صناعيي المتيجة نقابات التربية تستنكر تعنيف أساتذة الابتدائي وتهدد بشن إضرابات الأسبوع المقبل قدماء المجاهدين يناشدون زيتوني بعث اتفاقية مجانية النقل رئيس الجمهورية يتعهد باسترجاع ملفات الذاكرة ورفات شهداء الثورة ارتفاع التحصيلات الجمركية بنسبة 7 بالمائة خلال 2019 تبون يأمر باعتماد «العمل للنفع العام» لتخفيض الاكتظاظ في السجون وزير الاتصال يتعهد بتنظيم قطاع السمعي البصري في الجزائر محاكمة اللواء عبد الغني هامل وعائلته اليوم بمحكمة سيدي امحمد مصالح الأمن تصدّ مسيرة الطلبة الـ52 وإصابات وسط المتظاهرين إضراب مضيفي الطيران يدخل يومه الثاني والعدالة تحكم بعدم شرعيته وزير الصناعة يستبعد انخفاض أسعار السيارات المستعملة لأقل من 3 سنوات التنسيق بين وزارة الفلاحة والمهنيين للقضاء على تبعية شعبة الحليب «أبوس» تدعو لعقد جلسة طارئة مع مدير الصحة للعاصمة «السويدي إلكتريك الجزائر» يطلق ثلاثة منتجات جديدة بقيمة 5 ملايين دولار إعداد بطاقية لكل المنتجات المحلية خلال 6 أشهر بوقادوم يدعو المجتمع الدولي لدعم الشعب الليبي للخروج من الأزمة الجزائر تحتضن الاجتماع السابع للجنة خبراء الدول العربية إضراب مفاجئ لعمال الجوية الجزائرية يتسبب في اضطراب الرحلات الأساتذة الجامعيون يشتكون من ظاهرة الغش بلعريبي يؤكد تسليم شهادات التخصيص بالمواقع المبرمجة يوم 7 مارس طلاب جامعة بوزريعة يشتكون من ظروف التمدرس خبراء الصيدلة يطالبون بتسريع تسويق 40 نوعا جديدا من الأدوية الحكومة تعلن الحرب على بارونات العقار وتشرع في استرجاعه جراد يعلن عن إعادة النظر في مناهج التكوين بالمدرسة العليا للإدارة لإصلاح سوء التسيير أساتذة الابتدائي يقررون مقاطعة امتحانات الفصل الثاني مراجعة الأجر الوطني المضمون ستجبر الحكومة على العودة لطباعة النقود 16 ناشطا يستفيدون من البراءة بوهران وأدرار

فضلا عن مشكلة ضعف ضغط المياه في الطوابق العلوية

سكان حي «لاكاريير» بمدينة تيزي وزو يشكون أزمة مياه


  19 جانفي 2020 - 11:28   قرئ 2708 مرة   0 تعليق   أخبار الجنوب
سكان حي «لاكاريير» بمدينة تيزي وزو يشكون أزمة مياه

يشكو سكان حي لاكاريير وسط مدينة تيزي وزو، من أزمة العطش التي يشهدها الحي منذ أكثر من شهر، حيث حملوا مسؤولية الوضع إلى مؤسسة الجزائرية للمياه التي تماطلت في اتخاذ الحلول الناجعة لتسوية المعضلة المطروحة لاسيما المتعلقة منها بحل مشكلة ضعف ضغط المياه في الطوابق العلوية للعمارات.

قال مواطنو لاكاريير بأن موقع الحي المتواجد وسط عاصمة ولاية تيزي وزو، لم يشفع له ليكون في مصف الأحياء السكنية الأخرى المجاورة من حيث توفر جميع الإمكانيات التي تضمن العيش الكريم لسكانها. حيث إلى جانب النقائص الكثيرة المسجلة في مجال التهيئة الحضرية، فإن هناك من معضلة تعد أكثر طرحا نظرا للمعاناة التي تسببها للعائلات المحلية. وتتمثل في أزمة العطش التي تعتري الحي منذ أكثر من شهر. كما أشاروا إلى أن المشكل ليس وليد اليوم وإنما قدين ويتكرر بصفة دورية وفي فترات متفرقة. وفي هذا الصدد صرح محدثونا بأن هناك من مراسلات تم إيداعها لدى الجهات المعنية بغية التدخل وحل قضية ندرة المياه في الحي وبشكل نهائي، إلا أن جميع الشكاوي ا وجهت بصمت مبهم غير مبرر من قبل مؤسسة الجزائرية للمياه. خاصة في الفترة الأخيرة بعد الإضراب المفتوح الذي شنه العمال وأعوان وحدة تيزي وزو. حيث أن حتى عملية رفع شكوى أو إخطار بوجود خلل في عملية توزيع المياه الصالحة للشرب، منعدمة نتيجة الاحتجاج المسجل.من جهة أخرى أضاف السكان بأن انعدام الماء في حنفيات منازلهم، لا يعتبر المشكل الوحيد الذي يؤرق قاطني الحي السكني، وغنما هناك من مشكلة أخرى يمس فئة معينة والقاطنين في الطوابق العلوية من العمارات. إذ أن المياه وفي فترات توفرها لا تصل الطوابق العلوية بسبب ضعف قوة ضغط المياه. الأمر الذي زاد من الطين بلة وأزم أكثر معاناتهم. إذ أن وصول هذا المورد الحيوي إلى حنفياتهم يبقى أمرا مرهونا بجيرانهم المتواجدين في الطوابق السفلية من البنايات والإقدام على  غلق الحنفيات لتصل نظيراتها في الطوابق العلوية. مشيرين إلى أن مسألة ضعف قوة ضغط المياه، سبق وأن طرحت على الجهات الوصية في أكثر من مناسبة، إلا أنها لا تزال مطروحة لعدم أخذها محل جدية من قبل المسؤولين، الذين هم مطالبون مجددا –على حد تعبيرهم- بالتدخل عاجلا ووضع حد نهائي لأزمة العطش المسجلة على مستوى حي لاكاريير، خاصة بعد استئناف العمال المضربين لمهامهم ابتداء من صبيحة اليوم.

أغيلاس. ب