شريط الاخبار
التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم

بلدية الطالب العربي

البطالة، الأمراض ونقص المياه ثالوث يؤرق السكان


  28 جوان 2017 - 12:15   قرئ 309 مرة   0 تعليق   أخبار الجنوب
البطالة، الأمراض ونقص المياه ثالوث يؤرق السكان

اشتكى قاطنو بلدية الطالب العربي بولاية الوادي، من عدة نقائص في شتى المجالات، والتي أرقت يومياتهم بسبب غياب إرادة حقيقية من السلطات المحلية للنهوض بواقع التنمية المحلية.

 
ناشد العشرات من سكان بلدية الطالب العربي الحدودية بالوادي، في اتصالهم بجريدة «المحور اليومي»، المسؤول الأول على الولاية محمد بوشامة، برمجة زيارة ميدانية لهم للوقوف على حجم المعاناة التي يكابدونها مع النقائص التنموية والاجتماعية التي يتخبطون فيها منذ عقود من الزمن، حيث لم يخف هؤلاء امتعاضهم الشديد من التفشي المقلق لظاهرة البطالة، بسبب النقص الفادح في مناصب العمل بالوكالة المحلية للتشغيل، مرجعين السبب في ذلك للتوزيع غير العادل لعروض العمل المقدمة لوكالة التشغيل الولائية، وفي سياق ذي صلة، فقد ذهب محدثونا إلى أبعد من ذلك، عندما رفضوا جملة وتفصيلا الولوج للاستثمار الفلاحي، بسبب العراقيل البيروقراطية في الحصول على القروض البنكية كالتحدي، في إطار إنشاء مستثمرة فلاحية وتربية الحيوانات إضافة لقرض الرفيق، وفي انتظار تدخل من السلطات الوصية لإيجاد حلول جذرية للمشكل القائم، يبقى لزاما على العاطلين عن العمل معايشة الوضع المزري لأجل غير مسمى.من جهة ثانية فقد رفعت جمعيات محلية مراسلات عديدة للسلطات المحلية من أجل مطالبتها بضرورة انتشالهم من الواقع البيئي المزري بسبب الانتشار الفظيع للقمامات واصطبلات الحيوانات، وهو ما انجر عنه ارتفاع مخيف في معدلات الإصابة بالأمراض الفتاكة كاللشامنيا الجلدية والطفح الجلدي، حيث شددت نفس المراسلات على ضرورة تفعيل نشاط مصالح النظافة والوقاية بالبلدية مع دعم هذه الأخيرة بمشاريع الجزائر البيضاء لرفع أطنان القمامات، الأوساخ والأكياس البلاستيكية المكدسة في الشوارع، مع شن حملة واسعة النطاق لتطهير الأحياء من اصطبلات الحيوانات التي تغزو الأحياء الشعبية والتجمعات السكنية الريفية الجديدة بطريقة غير قانونية. وتزامنا مع حلول فصل الصيف المعروف بالارتفاع المقلق لدرجة الحرارة، التي تجاوزت سقف 48 درجة مئوية تحت الظل، فقد ألقت معضلة التذبذب الحاصل في توفير المياه الصالحة للشرب بظلالها على يوميات المواطنين.وعلى صعيد أخر فقد تساءل سكان البلدية المذكورة في خضم حديثهم معنا، عن الوجهة الحقيقية لمصير الأموال الضخمة التي رصدتها الحكومة على مدار الخمس عشرة سنة الأخيرة في إطار تنمية مناطق الجنوب الحدودية، والمخصصة من طرف الصندوق الوطني لتنمية مناطق الجنوب الكبير والهضاب العليا.
 
إعداد: أحمد بالحاج 
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha