شريط الاخبار
بنك «السلام» يموّل مشاريع السكن بـ50 بالمائة إلى غاية التمليك مصرف «السلام» يحقق نموا معتبرا في رقم أعماله خلال السنة الجارية «السلام»الجزائر يستهدف نموا في الناتج الصافي يفوق 15 بالمائة الحكومة تتجه نحو التعاون مع مجمع «ديزيريك» الألماني أكثــــــر مــــن ألــــف طلــــب علــــى السيــــارات ينتظــــر الإفــــــراج ! إنجاز أزيد من 100 فندق وفتح الباب أمام المستثمرين الأجانب ميراوي يؤكد معاقبة المتهمين بسوء التسيير قبل نهاية السنة وزارة العمل تحصي 416 ألف عامل بعقود ما قبل التشغيل ميهوبي يتعهد بمواصلة محاربة الفساد سوء الأحوال الجوية يكبح توافد قوارب «الحراقة» على أوروبا أويحيى يُرافع بكل أريحيـــــــــــــــــــــــــــــة... سلال خاطيه ويوسفي يعترف بالتجاوزات وبدة يتحجج بالنسيان الحكومة تتجه لممارسة حق الشفعة على مصالح «أناداركو» ڤايد صالح يحذر «العصابة» وأذنابها من محاولات عرقلة الانتخابات قرار وقف الإضراب ومقاطعة الاختبارات سيتحدد اليوم على الجزائر أن تعتمد أدوات مالية جديدة لتنمية وتنــــــــــــــــــــــــــــــــــــويع الاقتصاد الوطني محرز وبن ناصر وبلايلي ينافسون على جائزة أفضل لاعب إفريقي خبراء الاقتصاد يدعون لوقف دعم المواد الأساسية ورفع الأجر القاعدي الجزائر تحقق الاكتفاء الذاتي من القمح الصلب بإنتاج 20 مليون قنطار تيجاني هدام يعرض أجندة الجزائر في العمل اللائق بأبيجان الجوية الجزائرية تطلق تسعيرات جديدة للتذاكر نحو تركيا الاتحاد العام للتجار والحرفيين يدعو لإضراب عام يوم 9 ديسمبر 249 نوع من الأدوية لـ18 منتجا محليا بصدد التسجيل إطلاق الملف الطبي الإلكتروني بداية من السنة المقبلة «الأفلان» يتجه لإعلان مساندة مترشح «الأرندي» في الرئاسيات تبون يعد بإطلاق مشاريع تنموية في كل القطاعات بالأغواط بن فليس يتعهد بفتح حوار مع كل «المحقورين» لتفكيك القنابل الاجتماعية بلعيد يدعو إلى التصدي لأطراف تصطاد في المياه العكرة منطقة القبائل خارج اهتمامات المترشحين للرئاسيات! 20 إرهابيا من «الدعوى والقتال» أمام جنايات بومرداس ڤايد صالح يثمّن دور الجيش في القضاء على «العصابة» ويشيد بالعدالة البرلمان يتوسط بين الأساتذة وبلعابد لحل الأزمة محرز يحل عاشرا في جائزة الكرة الذهبية الجزائريون يأبون نسيان «الغول» الذي أرهب الظلاميين 41 مسيرة… النخبة تسترجع مكانتها وتؤكد ضرورة الإصغاء لها وزير التكوين المهني يكشف عن تسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة 350 مليون دولار خسائر الخزينة العمومية جراء تبذير الخبز ارتفاع أسعار صرف الأورو والدولار مع اقتراب احتفالات رأس السنة «ارتفاع أسعار المشروبات الغازية والعصائر بسبب انهيار الدينار» ارتفاع كميات الغاز الموجهة لنفطال بـ58 بالمائة زغماتي يشدد على اعتماد الكفاءة في انتقاء موظفي السجون

نقص التأطير، الاكتظاظ بالأقسام وتذبذب النقل أبرز المحاور

ملف قطاع التربية على طاولة نقاش المجلس الشعبي الولائي


  02 جويلية 2017 - 11:17   قرئ 489 مرة   0 تعليق   أخبار الجنوب
ملف قطاع التربية على طاولة نقاش المجلس الشعبي الولائي

شدد أعضاء المجلس الشعبي الولائي بتمنراست خلال أشغال الدورة العادية الأخيرة على ضرورة التكفل بالمشاكل التي يتخبط فيها قطاع التربية قبل الدخول المدرسي الجديد، كما أبدى ممثلو الشعب امتعاضهم الشديد من تذيل الولاية للترتيب الوطني في امتحانات شهادتي التعليم الابتدائي والمتوسط.

 
 أجمع المشاركون في أشغال الدورة العادية للمجلس الشعبي الولائي بتمنراست، على ضرورة البحث عن حلول جذرية للتراكمات التي يتخبط فيها قطاع التربية والتي تأتي في مقدمتها النقص المسجل بالنسبة للتأطير الإداري والبيداغوجي في المناطق النائية، حيث أوصت لجنة التربية والتعليم العالي والتكوين المهني بضرورة إعطاء الأولوية في التعيينات لمناطق عين قزام – تينزاوتين – سيلة – أبلسة –فقارة الزاوي واينغر للمحافظة على السير الحسن للمؤسسات عبر مختلف المناطق والتقيد بعقد الالتزام المبرم بين المعني والإدارة،إضافة إلى ذلك  وفي ظل عزوف الأساتذة والإداريين خاصة ما تعلق منهم بالعنصر النسوي بالعمل في المناطق النائية فقد تم رفع اقتراح بتخصيص مناصب كل بلدية كلما تحصلت المديرية على مناصب جديدة وذلك حسب الاحتجاجيات .ونظرا لمعاناة قطاع التربية مع ظاهرة الاكتظاظ واتمام مركز التكوين المهني فقد تم المطالبة باستغلال فرع التكوين المهني لصالح التعليم الابتدائي لهذه البلدية، كما اقترحت نفس اللجنة في بيان لها كانت قد تحصلت جريدة «المحور اليومي» على نسخة منه، ومن أجل الإسراع في تخفيض الضغط المسجل بمتوسطة تين زواتين فقد تم أيضا رفع التماس يقضي بضرورة إسناد الأقسام الثلاثة للمؤسسة المقاولاتية المكلفة بانجاز الثانوية والتي هي متواجدة بعين المكان بإمكانياتها المادية والبشرية، من جهتها فقد طالبت اللجنة المذكورة على ضرورة تحويل الداخلتين المتواجدتين بثانوية علي بن طالب ومتوسطة عمر بن الخطاب بعين صالح الى مركز إيواء وتجميع وتصحيح خاصة  بعد الاستغناء عن المرفقين. من جهة ثانية ونظرا للخطورة التي تسببها المتوسطات المنجزة بالبناء الذاتي والتي انتهت مدة صلاحياتها وأصبحت تشكل خطرا على التلاميذ المتمدرسين ولكونها تحتوي على مادة الاميونت أحدى أهم المواد المسببة للسرطان وأمراض الحساسية على غرار متوسطة بن الشيخ امحمد فقد رفع ممثلي الشعب التماسا لوزيرة البيئة والطاقات المتجددة بهدف اتخاذ الإجراءات اللازمة لإزالة هذه الأقسام.وعلى صعيد آخر فقد طرح المنتخبون المحليون بالمجلس الشعبي الولائي وبقوة إشكالية التذبذب الحاصلة في توفير النقل المدرسي لفائدة قاطني المناطق النائية والمحرومة خاصة ما تعلق بتلاميذ الطورين المتوسط والثانوي.
 
إعداد: شيخ مدقن