شريط الاخبار
عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي الطلبة يصرّون على مواصلة حراكهم رغم إقصائهم من ندوات عديدة 09 ملايين تلميذ و1.8 مليون طالب جامعي سيلتحقون بمقاعد الدراسة روح المجموعة و»القرينتا» يعيدان المجد الضائع بدوي يستنفر 17 قطاعا وزاريا لضمان دخول اجتماعي آمن تسليم 485 مركبة «مرسيدس» لفائدة الجيش.. الأمن والمؤسسات إجراءات لضمان تموين الأسواق بالحبوب رفض طلب ثالث للإفراج عن لويزة حنون الوزير الأول يأمر بالتكفل بانشغالات الفلاحين عبد الغني زعلان تحت الرقابة القضائية للمرة الثانية تخصيص 03 بالمائة من ميزانيات ثلاث وزارات لذوي الاحتياجات الخاصة الخضر يستفيدون من غياب كوليبالي في النهائي رفع عدد مراكز «حماية الأطفال في خطر» إلى 29 مركزا توقيف رئيس الديوان المهني للحبوب إلى غاية استكمال التحقيقات دروغبا يعتبر محرز من أفضل اللاعبين في العالم وزارة الفلاحة تضبط إجراءات تنظيم عملية بيع الأضاحي غزوة القاهرة والي الجلفة السابق و3 مدراء متورطون في قضايا فساد الجيش يحبط مخططا لاستهداف مسيرات الحراك بعبوات متفجرة

توزيع 800 مسكن، تنفيذ 1800 قرار للهدم وملف التنمية أبرز التحديات

ملفات ثقيلة على مكتب والي تمنراست الجديد دومي جيلالي


  16 جويلية 2017 - 13:22   قرئ 2055 مرة   0 تعليق   أخبار الجنوب
ملفات ثقيلة على مكتب والي تمنراست الجديد دومي جيلالي

يُنتظر من حركة التغيير الجزئية بالجهاز التنفيذي بتمنراست وذلك عقب إقدام رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة على إحالة والي تمنراست بلقاسم سليمي على التقاعد وتعيين دومي جيلالي خلفا له هو، ضخ دماء جديدة ستسند لها مهمة البحث عن حلول جذرية لتفكيك طلاسم الركود بـ 04 قطاعات لها صلة بيوميات المواطن المحلي.

 
يعتبر ملف السكن من بين أبرز الرهانات التي تواجه والي ولاية تمنراست الجديد دومي جيلالي، خاصة إذا علمنا أن الجبهة الاجتماعية متمسكة بمطلب الإفراج على حصة 800 مسكن اجتماعي إيجاري عمومي و5000 قطعة أرض صالحة للبناء الحضري مدعمة بـ 100 مليون سنتيم في كل إعانة، وهي الحصص التي تدعمت بها قبل ثلاث سنوات مدينة تمنراست الحدودية إلا أنها لم تجد طريقها نحو التوزيع لحد كتابة هاته الأسطر بسبب مخاوف السلطات المحلية من انفجار غليان الجبهة الاجتماعية المحلية الساخطة من تعثر مختلف البرامج السكنية الهادفة لإعادة الاعتبار لشرائح العمرية للمجتمع المحلي، خاصة ما تعلق بنمط السكن الاجتماعي الإيجاري العمومي الموجه لفائدة قاطني السكنات الهشة والقديمة الآيلة للسقوط على قاطنيها في أية لحظة بفعل التقلبات الجوية. كما يعتبر ملف العقار من بين التحديات الكبرى التي تنتظر الوافد الجديد على رأس الجهاز التنفيذي بولاية تمنراست الحدودية مع دولتي النيجر ومالي،وذلك من أجل الإسراع في تشكيل المجلس التنفيذي المصغر بغية تنفيذ 1800 قرار لهدم البنايات الفوضوية والمستودعات والحظائر العشوائية التي شيدت فوق أوعية عقارية تابعة للدولة وهو ما عرض ما قوامه 150 هكتار من عقار المنفعة العامة للنهب والسطو من طرف بارونات ومافيا العقار، الأمر الذي رهن تجسيد العديد من العمليات التنموية الهادفة بسبب شح الاوعية العقارية. من جهة ثانية ترى الجمعيات المحلية المهتمة بسوق الشغل أن والي ولاية تمنراست الجديد تنتظره مهمات صعبة للقضاء على الشوائب التي تخيم على سوق الشغل بسبب تفشي مظاهر المحسوبية والمحاباة في التوظيف على مستوى الشركات البترولية والاقتصادية ذات الطابع التجاري مما حرم المئات من البطالين المسجلين بالوكالات المحلية للتشغيل منذ 2002 من الظفر بمناصب عمل قارة.وعلى صعيد آخر تعلق الجمعيات المهتمة بالشأن الصحي بتمنراست أمالا كبيرة على دومي الجيلالي رئيس الجهاز التنفيذي بالولاية لإخراج قطاع الصحة من غرفة الانعاش، من خلال القضاء على النقائص المسجلة كافتقار غالبية المستوصفات الطبية لأجهزة الراديو والسكانير إضافة الى افتقار المؤسسات العمومية للصحة الجوارية والاستشفائية للاخصائيين في مجالات الجراحة العامة والنساء والتوليد وطب الاطفال والعيون، مما حتم على غالبية العائلات قطع مسافات طويلة للبحث عن سبل العاجل بمستشفيات ولايات غرداية وورقلة والوادي بالجنوب الشرقي.   وحسبما أفاد به غالبية المتتبعين للشأن المحلي فان والي تمنراست الجديد ورث تراكمات  عن سابقه بلقاسم سليمي الذي أحيل على التقاعد، تستدعي البحث عن حلول جذرية قبل الدخول الإجتماعي الجديد لتفادي موجة الإحتجاج .
 
أحمد بالحاج