شريط الاخبار
رزنامة جديدة لصبّ منح ومعاشات المتقاعدين حركة تغيير واسعة شملت شركة «سونلغاز» وزارة الفلاحة تطلق عملية إحصاء الأبقار ببجاية وتلمسان أساتذة جامعيون يتغيبون في الأسبوع الأول من الاستئناف الحضوري هكذا ستكون الدراسة خلال الموسم الجامعي الحالي الشروع في صبّ شهادات التخصيص لمكتتبي «عدل» بداية أكتوبر الجزائر تحتوي تفشي كورونا في انتظار إعلان الانتصار على الوباء محكمة سيدي امحمد تصدر اليوم أحكامها في قضية كونيناف استحداث هيكلين قضائيين مختصين في الجرائم الاقتصادية والإرهاب والجريمة المنظمة الرئاسة توفد المكلف بمناطق الظل إلى الولايات لمتابعة سير التنمية 224 مليار سنتيم خسائر المؤسسة الوطنية لصناعة السيارات بالرويبة الجزائر تكسب «نهائيا» قضية «جازي» ضد نجيب ساوريس منع قناة «أم 6» الفرنسية من العمل في الجزائر توزيع حصة سكنية معتبرة من صيغ مختلفة يوم الفاتح نوفمبر مراد عولمي ووزاء سابقون أمام مجلس قضاء العاصمة اليوم أسعار النفط تتراجع إلى 42 دولارا للبرميل الجزائر تسعى إلى رفع إنتاج الذهب إلى 240 كيلوغرام سنويا رسميا.. أول عملية تصدير لمنتجات «أل جي» المصنعة بالجزائر إلى إسبانيا شركة جزائرية لتسيير ميترو الجزائر بدل الفرنسيين كلية الحقوق تخصص 10 أيام للمراجعة و5 أخرى للامتحانات ويومين للاستدراك الجزائــر تودّع صاحب رائعة «عينين لحبارة» حمدي بناني استشارة وطنية بين الوزير والنقابات حول الدخول المدرسي رئيس الجمهورية يشدد على ضرورة التكفل بانشغالات المواطنين استفحال ظاهرة «الحرقة» خلال الأيام الأخيرة وإحباط هجرة 160 شخص ببومرداس البروتوكول الصحي الذي سيرافق الدخول المدرسي سيكون أكثر صرامة شقيقان يهربان أموالا معتبرة بالعملة الصعبة عن طريق «كيفان فور» تبون يهاجم لوبيات فرنسية تعرقل استرجاع الأرشيف والاعتراف بجرائم الاحتلال برلمان ومجالس محلية منتخبة جديدة قبل نهاية العام الجاري انتشال 10 جثت «حراڤة» واعتراض وإنقاذ 485 آخرين تبون يعلن فتح ورشات اقتصادية بعد الانتخابات تبون يأمر بإعداد تقارير بالتنسيق مع لجنة متابعة كورونا حول الدخول المدرسي محافظ بنك الجزائر الجديد أمام تحدي حل أزمة السيولة اليومية «أل جي» الجزائر تصدر منتجاتها نحو اسبانيا الجزائرية للمياه أمام رهان القضاء على أزمة شح المياه على المستوى الوطني «لافارج هولسيم» تجري أولى عملياتها لتصدير الملاط إلى دبي الجزائرية للمياه توقع عقد النجاعة لترقية الخدمات «عدل» تواصل إرسال الإعذارات لشركات البناء «المتقاعسة» بن زيان يؤكد التماشي مع مقتضيات العصر بتكريس التعليم عن بعد شبكات «الحرقة» تتحول لاستخدام سفن الصيد لنقل الجزائريين إلى أوروبا شرفي يطمئن بتوفير شروط وقاية الناخبين وكورونا لن تكون عائقا خلال الاستفتاء

توزيع 800 مسكن، تنفيذ 1800 قرار للهدم وملف التنمية أبرز التحديات

ملفات ثقيلة على مكتب والي تمنراست الجديد دومي جيلالي


  16 جويلية 2017 - 13:22   قرئ 2715 مرة   0 تعليق   أخبار الجنوب
ملفات ثقيلة على مكتب والي تمنراست الجديد دومي جيلالي

يُنتظر من حركة التغيير الجزئية بالجهاز التنفيذي بتمنراست وذلك عقب إقدام رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة على إحالة والي تمنراست بلقاسم سليمي على التقاعد وتعيين دومي جيلالي خلفا له هو، ضخ دماء جديدة ستسند لها مهمة البحث عن حلول جذرية لتفكيك طلاسم الركود بـ 04 قطاعات لها صلة بيوميات المواطن المحلي.

 
يعتبر ملف السكن من بين أبرز الرهانات التي تواجه والي ولاية تمنراست الجديد دومي جيلالي، خاصة إذا علمنا أن الجبهة الاجتماعية متمسكة بمطلب الإفراج على حصة 800 مسكن اجتماعي إيجاري عمومي و5000 قطعة أرض صالحة للبناء الحضري مدعمة بـ 100 مليون سنتيم في كل إعانة، وهي الحصص التي تدعمت بها قبل ثلاث سنوات مدينة تمنراست الحدودية إلا أنها لم تجد طريقها نحو التوزيع لحد كتابة هاته الأسطر بسبب مخاوف السلطات المحلية من انفجار غليان الجبهة الاجتماعية المحلية الساخطة من تعثر مختلف البرامج السكنية الهادفة لإعادة الاعتبار لشرائح العمرية للمجتمع المحلي، خاصة ما تعلق بنمط السكن الاجتماعي الإيجاري العمومي الموجه لفائدة قاطني السكنات الهشة والقديمة الآيلة للسقوط على قاطنيها في أية لحظة بفعل التقلبات الجوية. كما يعتبر ملف العقار من بين التحديات الكبرى التي تنتظر الوافد الجديد على رأس الجهاز التنفيذي بولاية تمنراست الحدودية مع دولتي النيجر ومالي،وذلك من أجل الإسراع في تشكيل المجلس التنفيذي المصغر بغية تنفيذ 1800 قرار لهدم البنايات الفوضوية والمستودعات والحظائر العشوائية التي شيدت فوق أوعية عقارية تابعة للدولة وهو ما عرض ما قوامه 150 هكتار من عقار المنفعة العامة للنهب والسطو من طرف بارونات ومافيا العقار، الأمر الذي رهن تجسيد العديد من العمليات التنموية الهادفة بسبب شح الاوعية العقارية. من جهة ثانية ترى الجمعيات المحلية المهتمة بسوق الشغل أن والي ولاية تمنراست الجديد تنتظره مهمات صعبة للقضاء على الشوائب التي تخيم على سوق الشغل بسبب تفشي مظاهر المحسوبية والمحاباة في التوظيف على مستوى الشركات البترولية والاقتصادية ذات الطابع التجاري مما حرم المئات من البطالين المسجلين بالوكالات المحلية للتشغيل منذ 2002 من الظفر بمناصب عمل قارة.وعلى صعيد آخر تعلق الجمعيات المهتمة بالشأن الصحي بتمنراست أمالا كبيرة على دومي الجيلالي رئيس الجهاز التنفيذي بالولاية لإخراج قطاع الصحة من غرفة الانعاش، من خلال القضاء على النقائص المسجلة كافتقار غالبية المستوصفات الطبية لأجهزة الراديو والسكانير إضافة الى افتقار المؤسسات العمومية للصحة الجوارية والاستشفائية للاخصائيين في مجالات الجراحة العامة والنساء والتوليد وطب الاطفال والعيون، مما حتم على غالبية العائلات قطع مسافات طويلة للبحث عن سبل العاجل بمستشفيات ولايات غرداية وورقلة والوادي بالجنوب الشرقي.   وحسبما أفاد به غالبية المتتبعين للشأن المحلي فان والي تمنراست الجديد ورث تراكمات  عن سابقه بلقاسم سليمي الذي أحيل على التقاعد، تستدعي البحث عن حلول جذرية قبل الدخول الإجتماعي الجديد لتفادي موجة الإحتجاج .
 
أحمد بالحاج