شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

الصحة، التربية، الشغل، السكن والفلاحة ملفات شائكة  

الحكومة تقرر إيفاد لجنة تحقيق مشتركة لولاية أدرار


  13 أوت 2017 - 11:19   قرئ 379 مرة   0 تعليق   أخبار الجنوب
الحكومة تقرر إيفاد لجنة تحقيق مشتركة لولاية أدرار

قررت حكومة الوزير الأول عبد المجيد تبون إيفاد لجنة تحقيق عالية المستوى إلى ولاية أدرار، قبل الدخول الاجتماعي المقبل، للوقوف لمعاينة التراكمات المسجلة بقطاعات الصحة، التربية، الفلاحة، السكن والشغل.

 من المنتظر أن تحل قبل الدخول الاجتماعي المقبل لجنة تحقيق بولاية أدرار، للوقوف على التراكمات الحاصلة على مستوى جميع القطاعات، وذلك على خلفية جملة من الشكاوى والعرائض الاحتجاجية المرفوعة للسلطات العليا بالبلاد للمطالبة بالتدخل الجاد لحلحلة الملفات المتراكمة بالقطاعات التي لها صلة بيوميات المواطن المحلي، حيث ستقف اللجنة الوزارية المشتركة على الوضعية المتأزمة بالقطاع الصحي الذي يئن تحت وطأة غياب الحلول الجذرية للمشاكل التقليدية كنقص الاخصائيين في 15 مجالا ، إلى جانب إفتقار غالبية المستوصفات والعيادات الطبية الجوارية للعتاد الطبي اللازم من أجهزة الكشف بالتصوير والسكانير، ناهيك عن عدم التزام القائمين عليها بتوفير المناوبة الليلية، وهو ما دفع بالعائلات إلى نقل مرضاهم إلى المستشفيات المركزية بقطع مسافة تتراوح بين الـ 30 و70 كلم. وحسبما علم من نفس المصادر المطلعة على نشاط اللجنة الوزارية المشتركة فإن هذه الأخيرة سيجمعها لقاء بالقائمين على القطاع التربوي للوقوف على مدى التحضيرات تحسبا للدخول المدرسي المقبل الذي يكتنفه الكثير من الغموض بسبب التماطل في إعادة بعث المشاريع التربوية المتعلقة بإنجاز مشاريع تربوية بالأطوار الدراسية الثلاثة بعدما قرر الوزير الأول عبد المجيد تبون رفع التجميد  على مشاريع القطاع في إطار القضاء على مشكلتي الاكتظاظ داخل حجرات التدريس والعجز المسجل في توفير النقل المدرسي لفائدة تلاميذ المناطق النائية والمحرومة لفك العزلة عنهم.  كما ستكون للجنة الوزارية وقفة خاصة عند قطاع الشغل الذي يكتنفه الكثير من الغموض بسبب الفوضى التي تخيم على ملف اليد العاملة بفعل تفشي مظاهر التوظيف بالشركات النفطية سواء الوطنية والأجنبية، فضلا عن عدم التزام الوكالة الولائية للشغل العمل بالنظام الالكتروني الجديد «الوسيط «، وما زاد الطين بلة حسب التقارير المرفوعة للسلطات المركزية تملص المفتشية الولائية للعمل من الدور المنوط بها.ويعتبر قطاع السكن هو الآخر من بين القطاعات المعنية التي تجاوزها الزمن بسبب تأخر تجسيد مشاريع الحظائر السكنية بمختلف الصيغ، بالإضافة إلى التعثر الذي تعرفه عملية توزيع التجزئات الأرضية الصالحة للبناء الحضري والمدعمة بـ 100مليون سنتيم في كل إعانة، وهي الملاحظات التي دونتها لجنة التحقيق للوقوف عليها ميدانيا من أجل البحث عن حلول جذرية لها لتفكيك غليان السكان القاطنين بالمساكن الهشة والقديمة الآيلة للسقوط على رؤوس قاطنيها في أية لحظة، كما أن حصص البلديات من البناء الريفي والفلاحة التي خصص لها مشاريع إنجاز 3000 كلم من الكهرباء الفلاحية، لا تزال حبيسة الأدراج بسبب غياب إرادة حقيقية من طرف السلطات الوصية.
 
إعداد: أحمد بالحاج
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha