شريط الاخبار
عصابـــات تخطـــط لنشاطهـــا الإجرامـــــي مـــن داخـــل السجــــون الخطاب الديني لا بد أن يتوافق مع الخيارات الاقتصادية والإجتماعية جون نوفال يكشف عن متابعة الـ يونيسكو لعمله الخاص بإنعاش القصبة بوتفليقة ليس راغبا في الكرسي لكنه لن يترك الجزائر في منتصف الطريق الحكومة تطمئن بخصوص انتخاب الأسلاك النظامية خارج الثكنات الحكومة تتجه نحو مراجعة تسعيرة الغاز والكهرباء السنة الجارية لجنة مكافحة الإرهاب بتونس تحذر من تسلل إرهابيين إلى الجزائر بن غبريت تأمر بإحياء اليوم الوطني للشهيد عبر المؤسسات التربوية الأمن الغذائي مرهون بضمان الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحية بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا "لا مقاضاة لأصحاب المشاريع الفاشلة" يوسفي يدعو إلى إتاحة فرص الشراكة في قطاع الصناعة للنساء الحكومة تحارب فوضى التجارة الإلكترونية تخفيضات جديدة لـ "أوبك" تُنعش أسعار النفط لأول مرة في 2019 شخصان من البليدة يستوليان على أموال الغير في صفقات بيع وهمية سوناطراك تؤكد عدم تأثر المركب الصناعي الغازي بحاسي مسعود دوريات يومية لمصالح الأمن بالإقامات الجامعية وأوامر بالتنسيق مع مدرائها مداخيل الجزائر تهوي إلى 30 مليار دولار خلال 2019 الحكومة تلعب ورقة السوق الإفريقية لتقوية الاقتصاد الوطني حرب اكتتاب الاستمارات تندلع في بيوت المترشحين للرئاسيات لوموند تحشر أنفها في ترشّح بوتفليقة بسبب توتر العلاقات الجزائرية - الفرنسية إطلاق مصنع نيسان رسميا بقدرة تركيب 63.5 ألف سيارة سنويا توزيع 30 ألف وحدة سكنية قبل الانتخابات الرئاسية إجراء قرعة ألفي جواز حج إضافي يوم السبت بمقرات الولايات بدوي يؤكد التكفل بانشغالات المواطنينالمروّجة عبر مواقع التواصل قايد صالح يؤكد أن الشعب يعرف من سيختار لقيادة الجزائر كناس يتساءل حول الملايير التي تُصرف على الأمن بالجامعات ربط المؤسسات التربوية والصحية بالأنترنت عبر القمر الصناعي الجزائري وزارة التربية تحصي العمال المتعاقدين تحضيرا لفتح القوائم الاحتياطية إحصاء 637 حالة جديدة بالسيدا في 2018 الحماية المدنية تتدعم قريبا بـ 15 طائرة هيليكوبتر لإطفاء الحرائق منظمات وطنية تصطف وراء بوتفليقة في رئاسيات أفريل

الصحة، التربية، الشغل، السكن والفلاحة ملفات شائكة  

الحكومة تقرر إيفاد لجنة تحقيق مشتركة لولاية أدرار


  13 أوت 2017 - 11:19   قرئ 480 مرة   0 تعليق   أخبار الجنوب
الحكومة تقرر إيفاد لجنة تحقيق مشتركة لولاية أدرار

قررت حكومة الوزير الأول عبد المجيد تبون إيفاد لجنة تحقيق عالية المستوى إلى ولاية أدرار، قبل الدخول الاجتماعي المقبل، للوقوف لمعاينة التراكمات المسجلة بقطاعات الصحة، التربية، الفلاحة، السكن والشغل.

 من المنتظر أن تحل قبل الدخول الاجتماعي المقبل لجنة تحقيق بولاية أدرار، للوقوف على التراكمات الحاصلة على مستوى جميع القطاعات، وذلك على خلفية جملة من الشكاوى والعرائض الاحتجاجية المرفوعة للسلطات العليا بالبلاد للمطالبة بالتدخل الجاد لحلحلة الملفات المتراكمة بالقطاعات التي لها صلة بيوميات المواطن المحلي، حيث ستقف اللجنة الوزارية المشتركة على الوضعية المتأزمة بالقطاع الصحي الذي يئن تحت وطأة غياب الحلول الجذرية للمشاكل التقليدية كنقص الاخصائيين في 15 مجالا ، إلى جانب إفتقار غالبية المستوصفات والعيادات الطبية الجوارية للعتاد الطبي اللازم من أجهزة الكشف بالتصوير والسكانير، ناهيك عن عدم التزام القائمين عليها بتوفير المناوبة الليلية، وهو ما دفع بالعائلات إلى نقل مرضاهم إلى المستشفيات المركزية بقطع مسافة تتراوح بين الـ 30 و70 كلم. وحسبما علم من نفس المصادر المطلعة على نشاط اللجنة الوزارية المشتركة فإن هذه الأخيرة سيجمعها لقاء بالقائمين على القطاع التربوي للوقوف على مدى التحضيرات تحسبا للدخول المدرسي المقبل الذي يكتنفه الكثير من الغموض بسبب التماطل في إعادة بعث المشاريع التربوية المتعلقة بإنجاز مشاريع تربوية بالأطوار الدراسية الثلاثة بعدما قرر الوزير الأول عبد المجيد تبون رفع التجميد  على مشاريع القطاع في إطار القضاء على مشكلتي الاكتظاظ داخل حجرات التدريس والعجز المسجل في توفير النقل المدرسي لفائدة تلاميذ المناطق النائية والمحرومة لفك العزلة عنهم.  كما ستكون للجنة الوزارية وقفة خاصة عند قطاع الشغل الذي يكتنفه الكثير من الغموض بسبب الفوضى التي تخيم على ملف اليد العاملة بفعل تفشي مظاهر التوظيف بالشركات النفطية سواء الوطنية والأجنبية، فضلا عن عدم التزام الوكالة الولائية للشغل العمل بالنظام الالكتروني الجديد «الوسيط «، وما زاد الطين بلة حسب التقارير المرفوعة للسلطات المركزية تملص المفتشية الولائية للعمل من الدور المنوط بها.ويعتبر قطاع السكن هو الآخر من بين القطاعات المعنية التي تجاوزها الزمن بسبب تأخر تجسيد مشاريع الحظائر السكنية بمختلف الصيغ، بالإضافة إلى التعثر الذي تعرفه عملية توزيع التجزئات الأرضية الصالحة للبناء الحضري والمدعمة بـ 100مليون سنتيم في كل إعانة، وهي الملاحظات التي دونتها لجنة التحقيق للوقوف عليها ميدانيا من أجل البحث عن حلول جذرية لها لتفكيك غليان السكان القاطنين بالمساكن الهشة والقديمة الآيلة للسقوط على رؤوس قاطنيها في أية لحظة، كما أن حصص البلديات من البناء الريفي والفلاحة التي خصص لها مشاريع إنجاز 3000 كلم من الكهرباء الفلاحية، لا تزال حبيسة الأدراج بسبب غياب إرادة حقيقية من طرف السلطات الوصية.
 
إعداد: أحمد بالحاج
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha