شريط الاخبار
سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم دورة تكوينية للجمارك لكشف الركاب المشتبه فيهم بالمطارات والموانئ ميزانية إضافية لاستكمال عملية التوسعة نحو بابالوادي وبراقي والمطار وزارة السياحة تسترجع مشاريع سياحية من مستثمرين خواص "مخالفين" الأفامي يخالف توقعات الحكومة ويحذر من ارتفاع التضخم اتصالات الجزائر تطلق عرضها الجديد "IDOOM FIBRE" محترف تصريحات ترامب بعدم خفض إنتاج « أوبك » تُربك السوق وتهوي بالأسعار متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة

المياه غائبة عن الحنفيات في أغلب الأحياء

ندرة في التزود بالمياه تؤرق المواطنين بأم البواقي


  19 جويلية 2017 - 13:36   قرئ 457 مرة   0 تعليق   أخبار الشرق
ندرة في التزود بالمياه تؤرق المواطنين بأم البواقي

غابت المياه عن الحنفيات منذ ما لا يقل عن أسبوع  عبر عديد الشوارع والأحياء بأم البواقي، مما اضطر السكان إلى التنقل تحت أشعة الشمس الحارقة بحثا عن الماء من خلال اقتنائه من الباعة الذين بدأت تجارتهم تنتعش.

 
 أكد سكان مختلف الأحياء أن ندرة المياه الصالحة للشرب من بين أبرز المشاكل التي يكابدها سكان عاصمة الولاية بمختلف أحيائها، بحيث أصبح هذا السيناريو يتكرر خلال أيام السنة دون انقطاع حيث أصبحت الشوارع تزين بالصهاريج والدلاء بمختلف أحجامها إذ يضطر المواطن إلى شراء هذه المادة الأساسية في الحياة بأسعار تتراوح بين 600 دج و1000دج، الأمر الذي أثقل كاهلهم خصوصا وسط العائلات المحدودة الدخل ما خلف حالة من الاستياء والتذمر أوساط المواطنين، حيث أفادوا بأنهم يعيشون ظروفا جد صعبة بسبب جفاف حنفياتهم لخمسة إلى ستة أيام، مطالبين الجهات المعنية بإيجاد الحل لهذه المعضلة التي طال أمدها ورجح عدد من سكان الأحياء التي تتكبد المشكل أن السبب الرئيسي لنقص المياه هو التحجج بإعادة الشبكات المائية بعديد من المناطق بالمدينة، وأعرب العديد من المواطنين في مختلف مناطق أم البواقي عن تذمرهم و استيائهم الشديد من التذبذب في التموين بالمياه، خاصة وأن هذا المشكل يتفاقم كلما حل فصل الصيف مؤكدين أنها تصلهم بعد عدة أيام ولساعة أو ساعتين فقط، لكن ما علمناه من مصادرنا المطلعة أن السبب لا يعود إلى ندرة المياه لأن مصادرها متوفرة بالمدينة، حيث أن إمكانية وجود أعطاب التي تصيب من حين لآخر القنوات الرئيسية الخاصة بتموين العديد من الأحياء، بالإضافة إلى التسربات والتي تحدث عبر الأنابيب الفرعية سواء على مستوى الشوارع الرئيسية بوسط المدينة أو داخل الأحياء المتواجدة على أطرافها من بين الأسباب كما يضيف هؤلاء السكان، ورغم الشكاوى المتكررة لم يجدوا آذانا صاغية حيث يصنع الأطفال وحتى الكبار ديكورا يوميا بحمل الدلاء والتوجه إلى المنابع القريبة والبعيدة خاصة اضطرارهم للذهاب إلى «سد وركيس» لجلب هذه المادة الضرورية التي يزيد عليها الطلب هذه المشكلة التي طرحوها في العديد من المناسبات إلا أنها لم تأت بثمارها حتى الساعة مما أثار استغراب العديد من المواطنين القاطنين ببلدية أم البواقي نهاية الأسبوع الفارط.
 
رأفت قميني
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha