شريط الاخبار
برندت الجزائر تطلق عرضا ترويجيا بتخفيض استثنائي على هاتفها بي - وان متعاملون اقتصاديون يؤكدون أنهم ضحايا التقليد ويسجلّون 20 قضية بالمحاكم وزير الفلاحة يطالب بوضع خارطة طريق لتقليص واردات الحبوب الأمم المتحدة تدعو لفتح تحقيق مستقل في وفاة محمد مرسي مرسي يوارى الثرى بالقاهرة الشرطة تحسس مستعملي الطرق بمحيط مراكز اجتياز البكالوريا قايد صالح يحذّر من الأطراف التي تريد إدخال الجزائر في الفراغ الدستوري الفلسفة والعلوم ترفعان معنويات الأدبيّين والعلميّين في ثالث أيام البكالوريا إحالة قائمة أخرى من وزراء وولاة سابقين وحاليين على العدالة الحراك الشعبي يُخلي قصر المعارض من العارضين قاضي التحقيق يستمع إلى البوشي والسائق الشخصي لعبد الغني هامل العدالة تطيح بإمبراطوريات المال الفاسد وتزج بأكبر السياسيين في سجن الحراش الوضع الأمني في مصر يهدد الكان المطالبة باسترداد الأموال المنهوبة ورفض إشراف رموز النظام السابق على الانتخابات تضامن جزائـري واسع مع محمد مرسي على فايسبوك الحكومة تقرر عزل المنتخبين المحليين المتابعين قضائيا احزاب سياسية جزائرية تستنكر ظروف وفاة محمد مرسي بومار كومباني تكشف عن منصة أجهزة تلفزيوناتها الذكية ستريم الجديدة أرينا 8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا

لم تنفع الحملات التوعوية في تخفيف الأزمة

بلدية قسنطينة تواصل ريادتها في قلة النظافة وانتشار الأوساخ


  28 أوت 2017 - 14:05   قرئ 1087 مرة   0 تعليق   أخبار الشرق
بلدية قسنطينة تواصل ريادتها في قلة النظافة وانتشار الأوساخ

تواصل بلدية قسنطينة الحفاظ على ريادتها في قلة النظافة وانتشار الأوساخ مقارنة بغيرها من البلديات، حيث لا زالت مناظر انتشار أكوام النفايات وتراكمها داخل وحول حاويات القمامة لا تفارق عاصمة الولاية، التي لم تنجح فيها مؤسسات النظافة ولا حملات التنظيف الكبرى من تخفيف حدة الأزمة التي تعانيها من هذا الجانب. 

 
في عز الصيف الذي تستقبل فيه قسنطينة بعض المغتربين والزوار من مختلف الولايات وحتى خارج الجزائر، تستقبل هذه المدينة زائريها بأكوام من النفايات المتراكمة أمام العمارات وعلى حواف الطرق التي تغمر حاويات القمامة وتتجاوزها لتشكل مزابل مصغرة داخل أحياء وشوارع عاصمة الولاية، التي تضخ من مزانيتها أزيد من خمسين مليارا لمؤسسات النظافة التي وقفت عاجزة عن التحكم في انتشار الأوساخ بعاصمة الولاية التي تحولت إلى عاصمة للنفايات مقارنة بغيرها، على الرغم من أنها الأكثر استفادة من هذه المؤسسات ومن المفترض أن تكون واجهة للولاية ككل، ناهيك عن استفادتها من حملات تنظيف كانت في كل مرة تحمل نحو مركز الردم التقني بابن باديس أطنانا من النفايات التي سرعان ما تعود للطرقات والأحياء بفعل غياب الوعي البيئي تماما سواء تعلق الأمر بالتجار أو المواطنين العاديين أو حتى زوار المدينة، حيث ينتظر من الوالي عبد السميع سعيدون أن ينتبه للوضع البيئي المتدهور الذي تعرفه عاصمة الشرق مثلما لفت الأمر انتباه الوالي السابق حسين واضح بعد أيام من تنصيبه. ويبدو أن عاصمة الولاية بحاجة لبرنامج جدي مع دعم خاص لمؤسسات النظافة والعمال المعنيين وتجهيزهم بغية تخطي العوائق التي حولتها إلي مكب نفايات كبير، خاصة أن نظيراتها في ولايات كبرى أخرى تستفيد من دعم أكبر بكثير حسب الوالي السابق، مع ضرورة توعية السكان والزوار بضرورة الاهتمام بهذا الجانب في مدينة لها وزنها وإرثها والحفاظ عليها. جدير بالذكر أن الميزانية الموجهة لمؤسسات النظافة والصيانة سبق لها أن كانت محل جدل بين منتخبين في المجلس الولائي، بعد أن قامت الإدارة المحلية بتخصيص 68 مليار سنتيم كدعم لهذه المؤسسات، وهو الرقم الذي أثار حفيظة المنتخبين ولجنة المالية التي اعتبرته كبيرا ومبالغا فيه مطالبة بتخفيضه إلى نحو 55 مليار سنتيم، ليصبح الرقم مثارا للجدل، وينتهي بالمصادقة على الميزانية المعدلة والمقترحة من طرف اللجنة المختصة.
 
ابتسام - ب