شريط الاخبار
بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا "لا مقاضاة لأصحاب المشاريع الفاشلة" يوسفي يدعو إلى إتاحة فرص الشراكة في قطاع الصناعة للنساء الحكومة تحارب فوضى التجارة الإلكترونية تخفيضات جديدة لـ "أوبك" تُنعش أسعار النفط لأول مرة في 2019 شخصان من البليدة يستوليان على أموال الغير في صفقات بيع وهمية سوناطراك تؤكد عدم تأثر المركب الصناعي الغازي بحاسي مسعود دوريات يومية لمصالح الأمن بالإقامات الجامعية وأوامر بالتنسيق مع مدرائها مداخيل الجزائر تهوي إلى 30 مليار دولار خلال 2019 الحكومة تلعب ورقة السوق الإفريقية لتقوية الاقتصاد الوطني حرب اكتتاب الاستمارات تندلع في بيوت المترشحين للرئاسيات لوموند تحشر أنفها في ترشّح بوتفليقة بسبب توتر العلاقات الجزائرية - الفرنسية إطلاق مصنع نيسان رسميا بقدرة تركيب 63.5 ألف سيارة سنويا توزيع 30 ألف وحدة سكنية قبل الانتخابات الرئاسية إجراء قرعة ألفي جواز حج إضافي يوم السبت بمقرات الولايات بدوي يؤكد التكفل بانشغالات المواطنينالمروّجة عبر مواقع التواصل قايد صالح يؤكد أن الشعب يعرف من سيختار لقيادة الجزائر كناس يتساءل حول الملايير التي تُصرف على الأمن بالجامعات ربط المؤسسات التربوية والصحية بالأنترنت عبر القمر الصناعي الجزائري وزارة التربية تحصي العمال المتعاقدين تحضيرا لفتح القوائم الاحتياطية إحصاء 637 حالة جديدة بالسيدا في 2018 الحماية المدنية تتدعم قريبا بـ 15 طائرة هيليكوبتر لإطفاء الحرائق منظمات وطنية تصطف وراء بوتفليقة في رئاسيات أفريل سيلاس لصناعة الإسمنت تصدّر 38 ألف طن نحو غرب إفريقيا تأجيل ملف تفجيرات قصر الحكومة إلىالدورة الجنائية المقبلة أغلب التحاليل المخبرية أثبتت جودة القهوة المسوّقة للجزائريين تحطيم والسطو على مقر وكالة جيزي بدواجي بمدينة بجاية مفاوضات مع رجال أعمال لضمان التمويل وتجنيد الشباب لإدارة صفحات فايسبوك˜ أسعار النفط ترتفع بعد قرار السعودية خفض إنتاجها مجلس أخلاقيات مهنة الصيادلة يتوقع انفراج أزمة ندرة الأدوية إطلاق مناقصة لبسط شبكة الـ جي 3 بالمناطق الريفية والسياحية الإنتاج الوطني من الحليب تطور بـ2.3 مليار لتر خلال 17 سنة

لم تنفع الحملات التوعوية في تخفيف الأزمة

بلدية قسنطينة تواصل ريادتها في قلة النظافة وانتشار الأوساخ


  28 أوت 2017 - 14:05   قرئ 1019 مرة   0 تعليق   أخبار الشرق
بلدية قسنطينة تواصل ريادتها في قلة النظافة وانتشار الأوساخ

تواصل بلدية قسنطينة الحفاظ على ريادتها في قلة النظافة وانتشار الأوساخ مقارنة بغيرها من البلديات، حيث لا زالت مناظر انتشار أكوام النفايات وتراكمها داخل وحول حاويات القمامة لا تفارق عاصمة الولاية، التي لم تنجح فيها مؤسسات النظافة ولا حملات التنظيف الكبرى من تخفيف حدة الأزمة التي تعانيها من هذا الجانب. 

 
في عز الصيف الذي تستقبل فيه قسنطينة بعض المغتربين والزوار من مختلف الولايات وحتى خارج الجزائر، تستقبل هذه المدينة زائريها بأكوام من النفايات المتراكمة أمام العمارات وعلى حواف الطرق التي تغمر حاويات القمامة وتتجاوزها لتشكل مزابل مصغرة داخل أحياء وشوارع عاصمة الولاية، التي تضخ من مزانيتها أزيد من خمسين مليارا لمؤسسات النظافة التي وقفت عاجزة عن التحكم في انتشار الأوساخ بعاصمة الولاية التي تحولت إلى عاصمة للنفايات مقارنة بغيرها، على الرغم من أنها الأكثر استفادة من هذه المؤسسات ومن المفترض أن تكون واجهة للولاية ككل، ناهيك عن استفادتها من حملات تنظيف كانت في كل مرة تحمل نحو مركز الردم التقني بابن باديس أطنانا من النفايات التي سرعان ما تعود للطرقات والأحياء بفعل غياب الوعي البيئي تماما سواء تعلق الأمر بالتجار أو المواطنين العاديين أو حتى زوار المدينة، حيث ينتظر من الوالي عبد السميع سعيدون أن ينتبه للوضع البيئي المتدهور الذي تعرفه عاصمة الشرق مثلما لفت الأمر انتباه الوالي السابق حسين واضح بعد أيام من تنصيبه. ويبدو أن عاصمة الولاية بحاجة لبرنامج جدي مع دعم خاص لمؤسسات النظافة والعمال المعنيين وتجهيزهم بغية تخطي العوائق التي حولتها إلي مكب نفايات كبير، خاصة أن نظيراتها في ولايات كبرى أخرى تستفيد من دعم أكبر بكثير حسب الوالي السابق، مع ضرورة توعية السكان والزوار بضرورة الاهتمام بهذا الجانب في مدينة لها وزنها وإرثها والحفاظ عليها. جدير بالذكر أن الميزانية الموجهة لمؤسسات النظافة والصيانة سبق لها أن كانت محل جدل بين منتخبين في المجلس الولائي، بعد أن قامت الإدارة المحلية بتخصيص 68 مليار سنتيم كدعم لهذه المؤسسات، وهو الرقم الذي أثار حفيظة المنتخبين ولجنة المالية التي اعتبرته كبيرا ومبالغا فيه مطالبة بتخفيضه إلى نحو 55 مليار سنتيم، ليصبح الرقم مثارا للجدل، وينتهي بالمصادقة على الميزانية المعدلة والمقترحة من طرف اللجنة المختصة.
 
ابتسام - ب
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha