شريط الاخبار
التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم

يحتوي نسبة عالية من زيت المائدة

إغراق أسواق جيجل بكميات معتبرة من زيت الزيتون المغشوش


  03 ديسمبر 2017 - 13:57   قرئ 1025 مرة   0 تعليق   أخبار الشرق
إغراق أسواق جيجل بكميات معتبرة من زيت الزيتون المغشوش

في الوقت الذي دخلت فيه حملة جني الزيتون بإقليم ولاية جيجل مراحلها الأخيرة، لا حديث وسط الشارع المحلي سوى عن الزيت المغشوش الذي أغرقت به أسواق عاصمة الكورنيش، والذي يتم تداوله على نطاق واسع بمختلف أسواق الولاية على أساس أنه منتوج محلي.

 
تواصل أسعار زيت الزيتون منحناها التصاعدي، في سيناريو مماثل لذلك الذي عرفته هذه الأخيرة خلال السنوات الأخيرة أين تم إغراق الأسواق المحلية بكميات معتبرة من زيت مجهول المصدر، يتم تسويقه على أساس أنه منتوج محلي، غير أن شكاوى مستهلكي هذا المنتوج سرعان ما تضاعفت بعد وقوف هؤلاء على تركيبته الغريبة، حيث أكد العارفون بخبايا زيت الزيتون احتواء هذا الأخير نسبا معتبرة من زيت المائدة، إضافة إلى مواد أخرى قد تكون لها مضاعفات خطيرة على الصحة العامة، بدليل اللون الغريب الذي يأخذه هذا الزيت مباشرة بعد تعرضه للحرارة العالية، علما أنها ليست المرة الأولى التي يشتكي فيها المستهلكون من انتشار مثل هذا النوع من الزيت في أسواق جيجل مع بداية كل شتاء. ورغم المساعي التي بذلت على مستوى أكثر من بلدية بجيجل من أجل تيسير موسم الجني لهذا العام والتحكم في أسعار ما بات يسمى في جيجل «الذهب الأسود»، من خلال فتح المسالك الجبلية المؤدية إلى مختلف حقول الزيتون وكذا مد القرى والمنازل المهجورة بالإنارة قصد السماح لأصحابها بالاستقرار بها خلال فترة الجني، إلا أن كل هذا لم يغيّر من واقع موسم الجني لهذا العام شيئا، حيث أقرت مختلف الجهات المهتمة بالشأن الفلاحي بولاية جيجل بالتراجع الكبير الذي سجل في مستوى إنتاج زيت الزيتون لهذا الموسم، بسبب الأضرار التي لحقت بالشجرة المباركة، وبالخصوص في بعض أقاليم الولاية التي أصيبت فيها أشجار الزيتون بأمراض وميكروبات موسمية أدت إلى تساقط حبات الزيتون قبل نضجها بل وجفافها قبل فترة طويلة من بلوغها مرحلة الجني، وهو ما يفسر التراجع الرهيب لمحصول الزيتون بهذه المناطق، وهو التراجع الذي عززته تقديرات الفلاحين الذين تحدثوا عن تراجع محصول الزيت لهذا العام بالمناطق المذكورة بأكثر من 30 بالمائة، وهو المعدل الذي لم تسجله الولاية منذ الموسم الذي تلا العاصفة الثلجية لسنة 2005، وقد أثر هذا التراجع الرهيب على أسعار زيت الزيتون التي ارتفعت بشكل مذهل خلال الأسابيع الأخيرة، حيث قاربت على مستوى المعاصر التي تستخلص هذه المادة الغذائية القيّمة قرابة 1000 دينار للتر الواحد، فيما ينتظر أن يتم تجاوز هذا السعر خلال الأسابيع المقبلة لدى المحلات المختصة في بيع هذه المادة خصوصا في ظل البرودة الكبيرة التي تلقي بظلالها على المنطقة، والتي ستضاعف حتما من التهافت على زيت الزيتون الذي لا تكاد تخلو مائدة جيجلية منه، خاصة في فصل الشتاء .
 
 عماد – م
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha