شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

تخوفا من تلويث محاصيلهم الزراعية

فلاحو مستغانم يعزفون عن استغلال مياه الصرف المعالجة


  14 جانفي 2018 - 14:03   قرئ 325 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
فلاحو مستغانم يعزفون عن استغلال مياه الصرف المعالجة

تم بولاية مستغانم، انجاز عدة محطات للتطهير، إلا أن مياه الصرف الصحي المعالجة لا يتم استعمالها بالشكل الكافي في النشاط الزراعي وتغطية أغراض الري ولا تستفيد منها المحاصيل، ويبقى الطلب عليها لتلبية الحاجات متوقف نتيجة تخوف المنتجين الزراعيين والفلاحين من المخاطر التي قد تنجر عنها أو النتائج السلبية أو تلويث هذه المحاصيل عن طريق إعادة استعمالها في الغرض أو أغراض أخرى كتربية الأسماك. 

أوضحت مصادر من مديرية الري أن المياه المعالجة يسمح باستخدامها في ري بعض المزروعات على غرار الأشجار المثمرة والكروم إلا أن الاستفادة منها منعدمة لحد الآن بالمنطقة ولم تعط العملية نتائج إيجابية، وكشفت مديرية الموارد المائية لولاية مستغانم، عن استغلال 8 محطات لمعالجة المياه المستعملة المتواجدة ببعض البلديات وهي بوقيراط، الحسيان، فرناكة، ماسرى، الحجاج، سيدي علي، سيدي لخضر وخضرة، بطاقة 70700 متر مكعب يوميا.
 كما تم برمجة أكثر من 150 مشروعا خلال السنة الجارية، لتزويد مختلف المناطق بالمياه الصالحة للشرب، ومسّ على الخصوص المناطق الريفية المحرومة من هذه المادة الحيوية ويستفيد من العملية أكثر من 147 ألف نسمة. إلى جانب مجمع رئيسي للمياه المستعملة بصابلات والذي يعالج 350 ألف متر مكعب يوميا ويزود بلديات كل من حاسي ماماش، صيادة، عين بودينار، خير الدين واستيديا، وتعتبر محطة تحلية المياه المتواجدة بمنطقة سونكتال مكسب كبير للولاية لتزويدها بهذه المادة الحيوية إلى جانب مركب الماو وسد كراميس.  وللعلم فان كل من ولايتي غليزان ومعسكر تستفيدان من هذه المحطة ولقد دخلت حيز الإنتاج سنة 2011 وكان من المقرر أن تكون طاقتها الإنتاجية 200 ألف متر مكعب، إلا انه حاليا فان المحطة لا تنجز إلا 150 ألف متر مكعب، لخطأ تعتزم الشركة المنجزة له استدراكه بإنشاء مدخل آخر لتدفق مياه البحر بسعة 50 ألف متر مكعب، ونظرا للكمية الهائلة التي تنتهجها هذه المحطة تقرر 60 بالمائة من مياه السدود بالإضافة إلى 38 بئر إلى سقي الأراضي الفلاحية، أما محطات تصفية المياه القذرة فان تسيير هاته المحطات أوكل إلى الديوان الوطني للتطهير، ولقد تم انجاز 5 محطات لتطهير المياه المستعملة بولاية مستغانم والمتمثلة في محطة فرناكة، بن يحي، بوقيراط، حجاج، وماسرى، و8 محطات لرفع المياه المستعملة وهي محطة خروبة، بلحضري، صلامندر، اوريعة، دبدابة، دوار جديد، سيدي علي، وبوقيراط، لضمان حياة ثانية للمياه المستعملة عن طريق جمعها وتوجيهها نحو محطات التطهير حتى تصبح صالحة لاستعمال ثاني خاصة في ميدان سقي الأشجار المثمرة وبذلك تعد هذه المحطات مصدر آخر من مصادر المياه. رغم ذلك فان الفلاحين يشكون دوما من نقص في مياه السقي وطالبوا من السلطات المحلية منحهم رخص لحفر الآبار.
 
ز. أمينة