شريط الاخبار
حزن وترقب لاستقبال جثماني الحراقة دادي وأغيلاس˜ إعداد استراتيجية وطنية للوجستيك بالتعاون مع البنك العالمي يوسف يوسفي يبرز خطوات الجزائرفي مجال تنمية الصناعة الوطنية الجزائريون سيودعون عام 2018 على وقع ارتفاع فاحش في الأسعار المسؤولون الجزائريون يرفضون التصريح بممتلكاتهم! أوتو واست˜ يفتح أبوابه والوكلاء يعلنون عن تخفيضات غير مقنعة˜ 25 مليون أورو ديون فردية للجزائريين بالمستشفيات الفرنسية اتحاد العاصمة - المريخ السوداني ( ملعب 5 جويلية سا 19) الائتلاف الرئاسي يُلمّح إلى إمكانية تبني مقترح تأجيل الانتخابات الرئاسية منافسات الترشح لمسابقة تحدي القراءة العربي˜ تنطلق مطلع العام الدراسي المقبل أهل ضحية الحرّاق˜ عادل رمال ببن شود يصرون على كشف حقيقة وفاة ابنهم توقيف أفراد جماعة إرهابيةاستهدفت قوات الأمن بالبليدة نقابة شبه -الطبي في الشارع هذا الأربعاء فرعون مشروع ميداكس سيجعل الجزائر قطبا إفريقيا˜ الريال˜ يزجّ بالطلبة في أتون السياسة مباركي يؤكد على ضرورة تطوير الإدماج المهني في الميدان الفلاحي إقصاء شافع بوعيش نهائيا من الحزب المجلس الوطني لحقوق الإنسان يفتح بوابة إلكترونية لاستقبال الشكاوى 6 أشهر موقوفة النفاذ ضد معاق فتح حسابات عبر الفايسبوك˜ تحمل أسماء جنرالات أجانب ضمن قوافل الحراقة من سواحل الجزائر سعيدة نغزة تلتقي مفوضة ملكة بريطانيا للتجارة في إفريقيا تجسيـد برنامج واسع لتفادي الوقوع في فـخ العنف والتطرف من جديد انفلات الأوضاع في باريس ومدن أخرى والمحتجون يطالبون برحيل ماكرون "الائتلاف الرئاسي" يناقش "تأجيل الرئاسيات" وندوة وطنية للتوافق "شهداء الجزائر بناة سلام متواضعون وتطويبهم لحظة قوية في تاريخنا" اعتقال أكثر من 700 شخص في جميع أنحاء فرنسا "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بـ 1.2 مليون برميل يوميا من الحصى والحجارة والرمل إلى النفايات ... أغرب قصص الاستيراد في الجزائر قضايا الأفارقة في تراجع بعد مباشرة الجزائر عمليات ترحيلهم توقيف 26 منقبا عن الذهب وحجز 04 أجهزة كشف عن المعادن بتمنراست منح البطاقة المهنية لمربي الأغنام قريبا جرد شامل لأمـلاك الجمـاعات المحلية لتثمينها السمك الموريتاني في الأسواق قريبا وبأسعار معقولة "الريفيون" والعمرة يتسببان في ندرة العملات الأجنبية ويلهبان أسعارها "الحاويات" المموّهة ... فضائح تنخر الاقتصاد الوطني! امرأة ورضيع ضمن قائمة336 "حراڤ" المُنقَذين من الغرق بعرض المتوسط نحو سحب صناديق الزكاة والتبرعات من المساجد الجمارك تتهم ربراب بمحاولة إقحامها في "مسائل سياسية مجهولة" بوشارب يرحّب بعودة بوحجة وحسين خلدون وغموض حول سعداني تأجيل ملف أمير كتيبة الأنصار "أبو تميم" إلى 18 ديسمبر المقبل

تخوفا من تلويث محاصيلهم الزراعية

فلاحو مستغانم يعزفون عن استغلال مياه الصرف المعالجة


  14 جانفي 2018 - 14:03   قرئ 221 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
فلاحو مستغانم يعزفون عن استغلال مياه الصرف المعالجة

تم بولاية مستغانم، انجاز عدة محطات للتطهير، إلا أن مياه الصرف الصحي المعالجة لا يتم استعمالها بالشكل الكافي في النشاط الزراعي وتغطية أغراض الري ولا تستفيد منها المحاصيل، ويبقى الطلب عليها لتلبية الحاجات متوقف نتيجة تخوف المنتجين الزراعيين والفلاحين من المخاطر التي قد تنجر عنها أو النتائج السلبية أو تلويث هذه المحاصيل عن طريق إعادة استعمالها في الغرض أو أغراض أخرى كتربية الأسماك. 

أوضحت مصادر من مديرية الري أن المياه المعالجة يسمح باستخدامها في ري بعض المزروعات على غرار الأشجار المثمرة والكروم إلا أن الاستفادة منها منعدمة لحد الآن بالمنطقة ولم تعط العملية نتائج إيجابية، وكشفت مديرية الموارد المائية لولاية مستغانم، عن استغلال 8 محطات لمعالجة المياه المستعملة المتواجدة ببعض البلديات وهي بوقيراط، الحسيان، فرناكة، ماسرى، الحجاج، سيدي علي، سيدي لخضر وخضرة، بطاقة 70700 متر مكعب يوميا.
 كما تم برمجة أكثر من 150 مشروعا خلال السنة الجارية، لتزويد مختلف المناطق بالمياه الصالحة للشرب، ومسّ على الخصوص المناطق الريفية المحرومة من هذه المادة الحيوية ويستفيد من العملية أكثر من 147 ألف نسمة. إلى جانب مجمع رئيسي للمياه المستعملة بصابلات والذي يعالج 350 ألف متر مكعب يوميا ويزود بلديات كل من حاسي ماماش، صيادة، عين بودينار، خير الدين واستيديا، وتعتبر محطة تحلية المياه المتواجدة بمنطقة سونكتال مكسب كبير للولاية لتزويدها بهذه المادة الحيوية إلى جانب مركب الماو وسد كراميس.  وللعلم فان كل من ولايتي غليزان ومعسكر تستفيدان من هذه المحطة ولقد دخلت حيز الإنتاج سنة 2011 وكان من المقرر أن تكون طاقتها الإنتاجية 200 ألف متر مكعب، إلا انه حاليا فان المحطة لا تنجز إلا 150 ألف متر مكعب، لخطأ تعتزم الشركة المنجزة له استدراكه بإنشاء مدخل آخر لتدفق مياه البحر بسعة 50 ألف متر مكعب، ونظرا للكمية الهائلة التي تنتهجها هذه المحطة تقرر 60 بالمائة من مياه السدود بالإضافة إلى 38 بئر إلى سقي الأراضي الفلاحية، أما محطات تصفية المياه القذرة فان تسيير هاته المحطات أوكل إلى الديوان الوطني للتطهير، ولقد تم انجاز 5 محطات لتطهير المياه المستعملة بولاية مستغانم والمتمثلة في محطة فرناكة، بن يحي، بوقيراط، حجاج، وماسرى، و8 محطات لرفع المياه المستعملة وهي محطة خروبة، بلحضري، صلامندر، اوريعة، دبدابة، دوار جديد، سيدي علي، وبوقيراط، لضمان حياة ثانية للمياه المستعملة عن طريق جمعها وتوجيهها نحو محطات التطهير حتى تصبح صالحة لاستعمال ثاني خاصة في ميدان سقي الأشجار المثمرة وبذلك تعد هذه المحطات مصدر آخر من مصادر المياه. رغم ذلك فان الفلاحين يشكون دوما من نقص في مياه السقي وطالبوا من السلطات المحلية منحهم رخص لحفر الآبار.
 
ز. أمينة
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha