شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

الـ «مير» أصدر قرارا بإزالتها لبناء 15 مسكنا دون قرار قضائي

اقتحام أرض فلاحية وتخريب 11 هكتارا من الحبوب والشعير بوهران


  18 مارس 2018 - 10:00   قرئ 812 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
اقتحام أرض فلاحية وتخريب 11 هكتارا من الحبوب والشعير بوهران

ناشد أحد الفلاحين المستفيدين من عقود الإمتياز الفلاحي ببلدية وادي تليلات جنوبي وهران، أمس، كل من وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزقي، والوالي مولود شريفي، وذلك عقب قيام رئيس بلدية وادي تليلات صبيحة أول أمس، بالإستيلاء على قطعته الفلاحية المتكونة من إحدى عشر هكتارا والمزروعة بالحبوب، مرفوقا بالقوة الجبرية المتمثلة في مصالح الدرك الوطني لكتيبة وادي تليلات.

كشف الفلاح عن عدم قيام رئيس البلدية بإشعاره ولا الحيازة على حكم أو قرار قضائي يقضي بطرده من أرضه أو تعويضه في إطار المنفعة العامة، حيث تفاجأ الفلاح المغلوب على أمره بعد أن أقدمت معاول الهدم على تخريب مزرعته وحولت الحبوب المزروعة إلى خراب وسوته بالأرض، وشرعت مصالح البلدية التقنية بأمر من «مير» وادي تليلات في تسييج القطعة الفلاحية التي تبلغ مساحتها إحدى عشر هكتارا، وتحصل عليها الفلاح في إطار عقد الإمتياز وتقدم منذ سنة ألفين إلى مصالح المديرية الولائية للفلاحة من أجل الاستفادة من عملية التسوية للقطعة الأرضية، وقد دفع قرار رئيس بلدية وادي تليلات إلى زرع حالة من الفوضى والغضب في صفوف عدد من الفلاحين الذين ساندوا زميلهم وطالبوا بتوقيف أشغال تسييج القطعة الأرضية الفلاحية، التي قرر رئيس البلدية تحويلها لتشييد خمسة عشر بناية في إطار السكن الريفي، والمثير للإستغراب أن الفلاحين الخمسة عشر المستفيدون قرر غالبيتهم رفضهم المطلق الإستيلاء على القطعة الأرضية للفلاح، وطالبوا «المير» بتشييد السكنات الريفية على بقية الأراضي غير الفلاحية التابعة لمديرية أملاك الدولة بكل من «دوار الدوم» وأمام إصرار السلطات المحلية لبلدية وادي تليلات في تنفيذ قرارها أكد الفلاح المتضرر أنه سيرفع شكوى مستعجلة إلى رئيس محكمة وادي تليلات وإلى رئيسة المحكمة الإدارية بالصديقية للطعن في شرعية قرار رئيس البلدية والمطالبة بإلغائه، جدير بالذكر أن تورط المنتخبين في مقدمتهم رؤساء البلديات في تحويل العديد من الأراضي الفلاحية الخصبة إلى أوعية عقارية تجاوز الحدود بعاصمة غرب البلاد، حيث سبق وأن طالبت مديرية الحفظ العقاري بتحويل قطعة أرضية تتكون من بساتين منتجة بحاسي عامر إلى منطقة صناعية، في حين لا زالت عملية نهب العقار الفلاحي متواصلة بدائرة السانيا وبئر الجير وبلدية حاسي بونيف، بعد أن أصبحت القطع الأرضية الفلاحية المدرجة في خانة المستفيدين من عقود الإمتياز تسيل لعاب الكثيرين بتواطؤ منتخبين محليين حاليين وسابقين بالعهدة المنقضية، ما يستدعي تدخلا عاجلا للإتحاد الوطني للفلاحين برئاسة محمد عليوي ووزير القطاع عبد القادر بوعزقي وجمعيات المجتمع المدني.
أحمد بن عطية



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha