شريط الاخبار
20 مصدّرا للأخذ بالتجربة العالمية خلال المعرض الدولي ببرلين اتفاقية شراكة بين مصدّري الخضر والفواكه مع غلوبال غاب العالمية كلافكس يستهدف السوق الأوربية نظرا للطلب الهائل على المنتوج الجزائري قايد صالح يتعهد بتأمين الانتخابات ويهاجم منتقدي تصويت أفــــــــــراد الجيش إنتاج 120 مليون متر مربع من الخزف الجزائري خلال 2018 أول سروال جينز جزائري في السوق الوطنية مارس المقبل نطالب بتضافر الجهود لدفع عجلة تصدير المنتوجات الفلاحية سيارات فيات و ألفا روميو بقاعة عرض طحكوت! إضراب الأساتذة غير شرعي والخصم من الأجور وارد الحكومة تصرف 2 مليار دولار في الكهرباء خــلال فصل الصيف مرحلة التحالفات ودعم المترشحين تنطلق هذاالأسبوع برلماني إيطالي يكذب بدوي ويؤكد فقدان أكثر من 200 جزائري في عرض البحر مراجعة الاختصاص الإقلـيمي للمحافظات العقارية الجيش يكشف مخابئ تحتوي 07 صواريخ غراد˜ و06 قذائف هاون تراجع التضخم في الجزائر إلى 2.9 بالمائة مطلع 2019 تاجر ذهب يستخرج سجلا تجاريا بوثائق مزوّرة في برج الكيفان الزاوي يدافع عن كتابة الأمازيغية بالحرف اللاتيني ويندد بالنفاق الثقافي صلاح يواجه خطر الإيقاف عوار سيكون مفاجأة بلماضي في تربص مارس المقبل الـ˜بي أس جي˜ وتوتنهام يريدان عطال النسر الأسود وسوسطارة في نهائي قبل الأوان النصرية تتفادى الكبار في الكاف˜ وتستهدف ربع النهائي سفهاء ولاهثون وراء المال والشهرة يحوّلون الرئاسيات إلى مهزلة متابعة مشاريع عدل على هواتف الجزائريين بداية من اليوم تخفيضات لنادي المصدّرين عبرخطوط آغل أزور الجزائر تستهدف رفع قيمة صادراتها إلى 10 ملايير دولار آفاق 2030 186 مليار دينار قيمة إنتاج الحمضيات في 2018 إطلاق برنامج ربط المؤسسات التربوية والصحية بـ ألكوم سات 1 سونلغاز تسجل 316 ألف زبون جديد خلال العام 2018 80 عارضا في الصالون الوطني للتشغيل والتكوين عمال المرصد الوطني للبيئة والتنمية يهددون بالدخول في إضراب استحداث 5 آلاف منصب شغل بمجمع جيتاكس بن غبريت: نسبة الاستجابة للإضراب ضعيفة وأبواب الحوار مفتوحة˜  كوندور يسوّق العجلات المطاطية لعلامة ريكان بالجزائر الحكومة تشرع في تهيئة الفنادق التي خربها الإرهابيون ديون جامعة الجزائر 2 تفوق 20 مليار سنتيم الجزائريون سيستلمون بطاقات اجتماعية قريبا استحداث مديرية البحث العلمي وإطلاق الدكتوراه آفاق 2020 الجيش يكشف 3 مخابئ لجماعات إرهابية بأم البواقي طيار متربص بالجوية الجزائرية يتزعم عصابة للمتاجرة بالمؤثرات العقلية

تم إيداع المرقي العقاري الحبس بعد احتجاج المكتتبين

تأخر لأزيد من 10 سنوات في تسليم 130 مسكنا اجتماعيا تساهميا


  26 جويلية 2017 - 13:45   قرئ 468 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
تأخر لأزيد من 10 سنوات في تسليم 130 مسكنا اجتماعيا تساهميا

 أمر وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي بلعباس، بإيداع مرقي عقاري رهن الحبس المؤقت، عن تهمة النصب والاحتيال على مكتتبي مشروع 130 مسكنا اجتماعيا تساهميا، على خلفية تفجير الفضيحة من قبل الضحايا الذين حاولوا حل الإشكال وديا قبل أن يحاول المرقي العقاري التملص من المشروع.

دفع المكتتبون مبالغ مالية هامة قبل كشف عملية النصب التي تعرضوا  لها من قبل المرقي الذي سلبهم أموالهم مقابل سكنات لم يتم استلامها رغم مرور حوالي 10 سنوات على المدة القانونية للتسليم، واشتغل نفوذه  للتهرب من 4 قضايا أمام العدالة التي لم يتم الكشف عنها الى غاية احتجاج السكان أمام الولاية للمطالبة بسكناتهم، بعدما انتهت المدة القانونية وصار المرقي  يطالبهم بإضافة مبلغ 55 مليون سنتيم بحجة زيادة أسعار مواد البناء في الوقت الذي لم يكلف نفسه عن تعويضهم عن التأخر الذي تجاوز الـ10 سنوات كما استحوذ على مبالغ الـ50 مليون المدعمة من قبل صندوق معادلة الخدمات بناء على الملف الذي قدمه المكتتبون والمرفق بتكليف المرقي بسحبها، دون ان يمنحهم سكناتهم في عملية نصب واضحة عجزوا عن التصدي لها بفعل نفوذ المرقي. هذا المشروع الذي من المفروض انه يسلم الى أصحابه سنة 2008 لكنه اليوم متوقف في حدود الـ70 بالمائة من الأشغال، والتي تعطلت منذ سنوات ولم تفلح الاجتماعات المتكررة مع السلطات المحلية والمرقي لتسريع الأشغال لكن دون جدوى، حيث وبعد تلقي المرقي كل أمواله صار يضغط لنهب أموال أخرى من المكتتبين الذين وجدوا أنفسهم في حيرة من أمرهم، خصوصا  وان القضايا الأربع التي تم رفعها ضد المرقي العقاري  لم تر النور والتي ينتابها الغموض بفعل نفوذ هذا المرقي الذي لم تتمكن السلطات المحلية ولا القضائية من ردعه وتوفيق البطش المرتكب من قبله في حق 130 عائلة التي حرمها من سكنات دفعت ثمنها مضاعفا منذ أكثر من 5 سنوات، كما صار يستعمل ضدهم الترهيب بمنعهم من حق السكن في حالة عدم دفع مبالغ إضافية قدرت بـ55 مليون سنتيم لضمان استكمال الأشغال والصبر سنوات أخرى والتي تقاضاها من اغلب المكتتبين قبل ان يتنكر لوعوده  وترك المشروع متوقفا، حيث ان اغلب السكنات غير مكتملة وغير مربوطة بشبكات الصرف الصحي والمياه الكهرباء والتهيئة الحضرية، هذا ويحاول المرقي الضغط على المكتتبين من اجل استلام السكنات على حالها مستغلا نفوذه مع السلطات المحلية والقضائية، حيث طالب السكان عن الكشف عن فحوى المحاضر الإلزامية التي أمضاها مع المكتتبين والسلطات المحلية بمقر البلدية خلال الاحتجاجات كما تساءلوا عن الدعاوي القضائية الأربعة التي رفعوها أمام محكمة سيدي بلعباس والتي لم يظهر لها أثر اللجوء الى الاحتجاج والاعتصام أمام الولاية ما جعل والي  الولاية يتدخل لإنصافهم، وحول الملف الى العدالة أين اتضحت عمليات النصب والاحتيال التي قام بها المرقي العقاري ما جعل وكيل الجمهورية يحيله على السجن المؤقت في انتظار استكمال التحقيق في القضية وفحوى الشكاوي السابقة والأطراف التي تقف وراء عملية النصب التي تعرض لها.
 
من إعداد: محمد بن ترار
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha