شريط الاخبار
سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم دورة تكوينية للجمارك لكشف الركاب المشتبه فيهم بالمطارات والموانئ ميزانية إضافية لاستكمال عملية التوسعة نحو بابالوادي وبراقي والمطار وزارة السياحة تسترجع مشاريع سياحية من مستثمرين خواص "مخالفين" الأفامي يخالف توقعات الحكومة ويحذر من ارتفاع التضخم اتصالات الجزائر تطلق عرضها الجديد "IDOOM FIBRE" محترف تصريحات ترامب بعدم خفض إنتاج « أوبك » تُربك السوق وتهوي بالأسعار متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة

لتحقيق اكتفاء ذاتي وتنويع الاقتصاد

نحو تشجيع الاستثمار في تربية المائيات بمستغانم


  10 سبتمبر 2017 - 13:04   قرئ 317 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
نحو تشجيع الاستثمار في تربية المائيات بمستغانم

قام بحر الأسبوع المنقضي، خبراء أجانب من دولة فرنسا بمعية خبيرة وطنية مختصة في تربية المائيات بزيارة ميدانية على مستوى منطقة نشاط تربية المائيات ببلدية استيديا، للوقوف عن كثب على مشاريع تربية الصدفيات «بلح البحر»، وذلك في إطار الاستثمار في مجال تربية المائيات على المستوى المحلي والوطني من اجل رفع الإنتاج، خلق مناصب شغل وتحقيق الأمن الغذائي، وضمن دخول الدعم التقني حيز التنفيذ.

  
جرى اللقاء مع مستثمرين في هذا المجال لمعرفة الخطوات التقنية المتبعة والمؤهلات العلمية في إنجاز المشاريع، إضافة الى الموافقة الدورية في الدعم التقني، وكذا خرجات ميدانية داخل البحر لفحص المنتوج البحري مباشرة، علما أن هذا البرنامج ممول من طرف الاتحاد الاروبي، كما ستكون ولاية مستغانم من بين الولايات النموذجية في تنفيذ برنامج  «ديفيكو 2»، حيث أكد مدير القطاع أن الهدف من هذا البرنامج يكمن في رفع نسبة التنويع الاقتصادي للبلاد من خلال التنمية المستدامة وتحسين الأداء الاقتصادي لقطاع الصيد البحري وتربية المائيات، وهذا ما يتضمنه أيضا المخطط الوطني «أكواباش» 2020، للإشارة، يتم على مستوى الوزارة إعداد عملية تتعلق بإستراتيجية مخطط لتهيئة الصيد البحري في الجزائر التي ستحدد أمور عدة منها حصص الصيد، ووحدات لإنتاج الجليد، تصليح السفن وتربية المائيات خصوصا وأن قطاع الصيد البحري يعد من أهم الموارد الأساسية بولاية مستغانم على غرار الفلاحة، السياحة والصناعة، حيث تصل مساحة الصيد البحري لمستغانم إلى ما يقارب 2700 كلم مربع وثروة حية تقدر بـ75 ألف طن، ويتم تصدير الفائض إلى دول أجنبية على غرار اسبانيا، حيث يتم تصدير مختلف أنواع الأسماك خاصة الجمبري الأبيض، الأحمر والإخطبوط، يحدث هذا في الوقت الذي تناطح أسعار السردين السحاب وتخلت العائلات الفقيرة وحتى الميسورة بولاية مستغانم عن استهلاك السردين الذي يصل سعره إلى أكثر من 400  دج، هذه الأسعار اعتبرها مواطنون قياسية وليست بالمعقولة التي تلبي رغباتهم، بحيث لا تتناسب وقدراتهم الشرائية، بالرغم من أن هذه المادة كانت تشكل في وقت مضى الطبق الرئيسي للعائلات الفقيرة، وحسب بعض تجار السردين فان أسباب الغلاء ترجع إلى المضاربة في الأسعار، مشيرين إلى أن هذه الوضعية أثرت على المبيعات وتم إتلاف كميات كبيرة من هذه المادة نظرا لعزوف المواطنين عن اقتنائها.
 
 ز. أمينة
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha