شريط الاخبار
حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية

اتحاد الناقلين يؤكد عدم ردعية العقوبة ويطالب بغرامات مالية بديلا لها

وضع أزيد من 400 حافلة نقل في المحشر منذ بداية السنة بوهران


  17 سبتمبر 2017 - 12:56   قرئ 319 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
وضع أزيد من 400 حافلة نقل في المحشر منذ بداية السنة بوهران

 وضعت المصالح المعنية منذ بداية السنة بوهران أزيد من 400 حافلة في المحشر بسبب ارتكاب أصحابها مخالفات وتجاوزات أغلبها كانت خطيرة، لاسيما فيما يتعلق بتردي الخدمات وتجاوزات تخص عدم التكفل الجيد بالركاب أو إنزالهم في نقاط خطيرة، وعدم احترام نقاط التوقف أو عدم إتمام المسار، وهي المخالفات التي تقود إلى حشر الحافلات لمدة معينة عقوبة للسائق.

 
 وفي هذا الصدد أكد رئيس المكتب الولائي للاتحاد الوطني للناقلين، شيخ  أعمر نور الدين، أن جل الحافلات التي تم توجيهها إلى المحشر تحصل أصحابها على عقوبات تتراوح بين 8 و15 يوما بالمحشر أو من 8 إلى 45 يوما بالمحشر، حسب حجم المخالفات التي تتفاوت من مخالفات تتعلق بالتوقف العشوائي أو السرعة المفرطة أو إنزال الركاب في نصف المسار، ومخالفات أخرى تسجل على مستوى مختلف الخطوط الناشطة عبر إقليم الولاية، والتي تزايدت مؤخرا بإعطاء إشارة انطلاق 10 خطوط إضافية، في حين استثنت اتحادية الناقلين مخالفات التوقف ماعدا التوقف الخطير بمحاور الدوران أو في مناطق خطيرة أو منعرجات، نظرا لانعدام نقاط التوقف الرسمية، فضلا عن إعفاء بعض الناقلين من المتابعة نظرا للخلل الموجود عبر المواقف خاصة أن هناك سائقين لا يجدون محطات رسمية يتوقفون فيها، في ظل تشابك الخطوط. من جهته، أوضح ذات المتحدث أن المتابعات الخاصة بالناقلين الذين يخالفون القانون تصل إلى حد مكوث الحافلة 45 يوما بالمحشر إلى جانب تحديد ما بين 20 و60 حافلة توضع في المحشر فور عقد كل لجنة متابعة بالتنسيق مع اتحادية الناقلين، وهذا قصد تنظيم حركية النقل والتقليص من حجم التجاوزات التي يتعمدها الناقلون عبر الخطوط الحضرية، حيث بات بعض الركاب يشتكون من إنزالهم في نصف المسار وهو ما يجعلهم يركبون حافلة أخرى خاصة فيما يتعلق بالمسارات الطويلة، إلى جانب الاكتظاظ وطول مدة الانتظار بالمحطات التي تنغص على الركاب، فضلا عن السرعة المفرطة التي يتعمدها بعض الناقلين لقاء الظفر بعدد معتبر من الزبائن وهو ما لا يخدم النقل بصفة عامة، حيث يتم إثر ذلك عقد لجنات متابعة وتحرير محاضر ضد المخالفين لردعهم والحد من التجاوزات. من جهته، شدد ذات المسؤول باتحادية الناقلين على ضرورة إعادة النظر في شكل العقوبات، مشيرا إلى أن حشر الحافلة بات لا يخدم المصلحة العامة، وهو طريقة ردعية غير نافعة للسائق، حيث لا يزيد حشر الحافلة في مكان قديم وغير لائق إلا اهتراء لها وتدهورا في حالها، في حين يبقى السائق متفرغا من كل إجراء قانوني وعقابي والحافلة وحدها تتحمل العقوبة، وهو ما لا يخدم النمط الحضري ويزيد من رداءة الحافلة التي تستقبل الركاب، وهو ما يزيد أيضا من تردي خدمات النقل، وهو ما يستدعي النظر في إدراج عقوبات أخرى مشددة على السائق دون الحافلة، خاصة فيما يتعلق بالسرعة المفرطة، وعدم استعمال وسائل الحماية كقارورات إطفاء النيران والحقيبة الصيدلانية وغيرها من المخالفات.
 
أحمد بن عطية
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha