شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

اتحاد الناقلين يؤكد عدم ردعية العقوبة ويطالب بغرامات مالية بديلا لها

وضع أزيد من 400 حافلة نقل في المحشر منذ بداية السنة بوهران


  17 سبتمبر 2017 - 12:56   قرئ 254 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
وضع أزيد من 400 حافلة نقل في المحشر منذ بداية السنة بوهران

 وضعت المصالح المعنية منذ بداية السنة بوهران أزيد من 400 حافلة في المحشر بسبب ارتكاب أصحابها مخالفات وتجاوزات أغلبها كانت خطيرة، لاسيما فيما يتعلق بتردي الخدمات وتجاوزات تخص عدم التكفل الجيد بالركاب أو إنزالهم في نقاط خطيرة، وعدم احترام نقاط التوقف أو عدم إتمام المسار، وهي المخالفات التي تقود إلى حشر الحافلات لمدة معينة عقوبة للسائق.

 
 وفي هذا الصدد أكد رئيس المكتب الولائي للاتحاد الوطني للناقلين، شيخ  أعمر نور الدين، أن جل الحافلات التي تم توجيهها إلى المحشر تحصل أصحابها على عقوبات تتراوح بين 8 و15 يوما بالمحشر أو من 8 إلى 45 يوما بالمحشر، حسب حجم المخالفات التي تتفاوت من مخالفات تتعلق بالتوقف العشوائي أو السرعة المفرطة أو إنزال الركاب في نصف المسار، ومخالفات أخرى تسجل على مستوى مختلف الخطوط الناشطة عبر إقليم الولاية، والتي تزايدت مؤخرا بإعطاء إشارة انطلاق 10 خطوط إضافية، في حين استثنت اتحادية الناقلين مخالفات التوقف ماعدا التوقف الخطير بمحاور الدوران أو في مناطق خطيرة أو منعرجات، نظرا لانعدام نقاط التوقف الرسمية، فضلا عن إعفاء بعض الناقلين من المتابعة نظرا للخلل الموجود عبر المواقف خاصة أن هناك سائقين لا يجدون محطات رسمية يتوقفون فيها، في ظل تشابك الخطوط. من جهته، أوضح ذات المتحدث أن المتابعات الخاصة بالناقلين الذين يخالفون القانون تصل إلى حد مكوث الحافلة 45 يوما بالمحشر إلى جانب تحديد ما بين 20 و60 حافلة توضع في المحشر فور عقد كل لجنة متابعة بالتنسيق مع اتحادية الناقلين، وهذا قصد تنظيم حركية النقل والتقليص من حجم التجاوزات التي يتعمدها الناقلون عبر الخطوط الحضرية، حيث بات بعض الركاب يشتكون من إنزالهم في نصف المسار وهو ما يجعلهم يركبون حافلة أخرى خاصة فيما يتعلق بالمسارات الطويلة، إلى جانب الاكتظاظ وطول مدة الانتظار بالمحطات التي تنغص على الركاب، فضلا عن السرعة المفرطة التي يتعمدها بعض الناقلين لقاء الظفر بعدد معتبر من الزبائن وهو ما لا يخدم النقل بصفة عامة، حيث يتم إثر ذلك عقد لجنات متابعة وتحرير محاضر ضد المخالفين لردعهم والحد من التجاوزات. من جهته، شدد ذات المسؤول باتحادية الناقلين على ضرورة إعادة النظر في شكل العقوبات، مشيرا إلى أن حشر الحافلة بات لا يخدم المصلحة العامة، وهو طريقة ردعية غير نافعة للسائق، حيث لا يزيد حشر الحافلة في مكان قديم وغير لائق إلا اهتراء لها وتدهورا في حالها، في حين يبقى السائق متفرغا من كل إجراء قانوني وعقابي والحافلة وحدها تتحمل العقوبة، وهو ما لا يخدم النمط الحضري ويزيد من رداءة الحافلة التي تستقبل الركاب، وهو ما يزيد أيضا من تردي خدمات النقل، وهو ما يستدعي النظر في إدراج عقوبات أخرى مشددة على السائق دون الحافلة، خاصة فيما يتعلق بالسرعة المفرطة، وعدم استعمال وسائل الحماية كقارورات إطفاء النيران والحقيبة الصيدلانية وغيرها من المخالفات.
 
أحمد بن عطية
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha