شريط الاخبار
انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل

الشارع يعيش غليانا في غياب مسؤول للجهاز التنفيذي

السكن والشغل يخرجان سكان عيزب بمستغانم الى الشارع


  20 سبتمبر 2017 - 12:56   قرئ 512 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
السكن والشغل يخرجان سكان عيزب  بمستغانم الى الشارع

أقدم سكان دوار عيزب ببلدية مستغانم، على غلق الطريق الوطني رقم 11 المؤدي إلى الجهة الشرقية وبلديتي حجاج وبن عبد المالك رمضان، على مدار يومين، في حركة احتجاجية على خلفية غياب التنمية وتدهور أوضاعهم المعيشية ويتصدر قائمة انشغالات المحتجين السكن والشغل.

 
ناشد سكان عيزب ببلدية مستغانم، كافة المسؤولين عن البلدية بالتعجيل في تنفيذ المشاريع التنموية ومنح التفاتة جادة لسكان القرى والمداشر، حيث أضحت التنمية تحتضر بمنطقتهم حسب هؤلاء المحتجين الناقمين على أوضاعهم، ويعيش الشارع بالبلدية المذكورة غليانا لعدم تجسيد أي مشروع بإمكانه التحسين الحضري، ما دفعهم إلى غلق الطريق وشل حركة المرور ورغم تدخل مصالح الدرك إلى أن الوضع استمر لعدة ساعات بسبب رفض المحتجين فتح الطريق الذي يعرف حركة كبيرة، وحسب أهالي المنطقة فإن حياتهم المعيشية تشهد تراجعا ملحوظا لغياب أدنى ضروريات العيش الكريم على حد تعبيراتهم خصوص في الشق المتعلق بالسكن وكذا الشغل، أين جدّدت عشرات العائلات القاطنة بدوار عيزب نداءاتها للسلطات المحلية بغية التدخل وبرمجة عمليات تهيئة، حيث ندّد هؤلاء بالوضعية السيئة التي يعيشونها منذ زمن طويل جراء سياسة التهميش واللامبالاة التي ينتهجها المنتخبون المحليون في حقهم. وقال هؤلاء إن موقعهم الاستراتيجي لم يشفع لهم للاستفادة من مشاريع خاصة بمرافق ترفيهية أو تثقيفية، خاصة قاعات للرياضات، حيث أكد معظم الشباب الذين تحدثنا معهم على ضرورة تجسيد مشاريع خاصة بقطاع الرياضة على الأقل تبعد عنهم الروتين اليومي والملل الذي يتخبطون فيه، حيث تنقص هذه المرافق بدوار عيزب، كما أكد هؤلاء أنهم لطالما رفعوا شكاويهم إلى السلطات المسؤولية والأميار المتعاقبين على رأس البلدية إلا أن أوضاعهم لم تتغير أبدا، ويأمل هؤلاء أن تعيد السلطات النظر في حصص السكن الريفي نظرا لحاجتهم الماسة إليها، ويأمل هؤلاء من المسؤولين المحليين ضرورة التدخل لإنجاز قاعات رياضية وكذا ملاعب جوارية، وحسب بعض الشباب فان غياب المرافق الرياضية بمنطقتهم يجبرهم في كل مرة على التوجه إلى الأحياء أو حتى البلديات الأخرى المجاورة من أجل ممارسة الرياضة
 
ز. أمينة