شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

طبيب مختص، مناوب وقابلات تستروا على الجريمة

قابلة تُسقط مولودا حديث الولادة وترديه قتيلا في مستغانم 


  03 أكتوبر 2017 - 13:36   قرئ 807 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
قابلة تُسقط مولودا حديث الولادة وترديه قتيلا في مستغانم 

عالجت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية مستغانم، قضية الرعونة المفضية إلى وفاة دون قصد إحداثها، تحرير تقارير وشهادات طبية تحمل بيانات كاذبة، وكذا التستر وعدم التبليغ، ضد سبعة موظفين بعيادة الأمومة والطفولة «لالة خيرة» بمستغانم.

 
تعود حيثيات القضية إلى شكوى تقدم بها زوج الضحية،  مفادها وجود شكوك في وفاة ابنه حديث الولادة على مستوى مصلحة التوليد بمستغانم، مفيدا أن زوجته أبلغته أن ابنهما ولد على قيد الحياة، إلا أن القابلة التي كانت تتولى عملية الولادة بمفردها قامت بإسقاطه على السرير الزجاجي، وعند تفطنها للأمر طلبت منها التكتم عن القضية والتصريح بأن ابنها ولد ميتا، كما أشارت في ملفها إلى أن الطفل ولد فاقدا للحياة. التحقيق والتحريات في القضية مع الطاقم العامل بالعيادة آنذاك، ونتائج الطب الشرعي أكدت أن الطفل ولد حيا، مع احتمال وفاته نتيجة تعرضه إلى السقوط، مما أفضى إلى تورط القابلة في قضية الرعونة التي أدت إلى وفاة المولود، وما تسترها على القضية إلا خوفا من العواقب، بالشراكة مع كامل الطاقم الطبي من الطبيب المختص والمناوب والقابلات الذين اتفقوا معها وأشاروا جميعهم إلى أن الطفل ولد فاقدا للحياة، عن تهم الرعونة المفضية إلى وفاة دون قصد إحداثها، تحرير تقارير وشهادات طبية تحمل بيانات كاذبة، التستر وعدم التبليغ، وقدم المتهمون أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة مستغانم، الذي قرر وضعهما تحت الرقابة القضائية.
 جدير بالذكر أن عيادة الأمومة والتوليد «لالا خيرة» بمستغانم تشهد ضغطا يوميا منذ أكثر من سنة، حيث أصبحت هذه المؤسسة الصحية تستقبل أكثر من 60 امرأة حبلى، مع إجراء أكثر من 17 عملية جراحية قيصرية، ليزداد الضغط على مستوى الطوابق الخمسة للعيادة بعد أن بلغت طاقة الاستقبال أكثر من 200 حامل مرة واحدة، مع أن المؤسسة لا تتسع في الحقيقة لأكثر من 60 سريرا. وتستقبل عيادة «لا لا خيرة» النساء الحوامل من مختلف مناطق ولاية غليزان كوادي رهيو ويلل وزمورة وغيرها، فضلا عن مناطق مستغانم الشرقية، سيدي علي (50 كلم) وعشعاشة (80 كلم) وسيدي لخضر (60 كلم)، حيث أثرت هذه الوضعية الصعبة التي تعيشها مصلحة التوليد على الطاقم الطبي وشبه الطبي وأعوان الصحة والقابلات، خاصة مع تزايد فترات العمل والضغط والعمل في ظروف صعبة، خصوصا في الفترات الليلية التي تعرف توافدا هائلا للنساء الحوامل.
 
ز. أمينة
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha