شريط الاخبار
طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017

تلقت إرساليتين من وزارة المجاهدين والوالي أمر بفتح تحقيق في الملف 

مديرية أملاك الدولة بوهران تتماطل في مصادرة ممتلكات «الحركى»!


  09 أكتوبر 2017 - 13:07   قرئ 551 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
مديرية أملاك الدولة بوهران تتماطل في مصادرة ممتلكات «الحركى»!

لازالت المديرية الولائية لأملاك الدولة بوهران تتماطل في تطبيق إرسالية وزير المجاهدين طيب زيتوني بخصوص فسخ قرار تسوية ممتلكات أبناء «الحركى» بوهران، وتطبيق الإجراءات القانونية في حقهم.

 
واستنادا لإرسالية تعد الثانية خلال هذه السنة، صادرة عن ديوان وزير المجاهدين يؤكد فيها مدير ديوانه أنّ مصالحه قامت بمراسلة مصالح مديرية أملاك الدولة بتاريخ 9 من شهر سبتمبر الماضي، بقرار تحت رقم 1934، والذي مفاده التزام مديرية أملاك الدولة بشهادة المكتب الولائي للمنظمة الوطنية للمجاهدين لولاية تيارت، الذي يؤكد بأن الشقيقين «حمو عبد القادر والهاشمي» لديهما تاريخ غير مشرف ومسيء لثورة نوفمبر المجيدة. ويؤكد مسؤول منظمة المجاهدين أن أحدهم تم إعدامه من قبل المجاهدين لخيانته للثورة والتآمر عليها، حسبما تؤكده الوثيقة التي تحوز «المحور اليومي» نسخة منها، وتساءل الضحية «بن . س» عن سبب تماطل مدير أملاك الدولة لولاية وهران في تطبيق القانون، سيما وأنه تمت مراسلته مرتين من قبل وزارة المجاهدين، وهو ما دفعه للاستنجاد بوالي الولاية الذي طالبه بتطبيق القانون، سيما وأنه تلقى عرضا من قبل أحد أعضاء المجلس الشعبي الولائي بوهران، حول قضية ممتلكات «الحركى» بوهران، ومحاولة أحفادهم طرد شاغلي تلك الممتلكات التي أصبحت ملكا للدولة بحكم القوانين الصادرة بعد الاستقلال مباشرة، لكن أحفادهم يصرون على استرجاع أملاك أجدادهم وإعادة استغلالها من خلال طرد عشرات العائلات التي تقطن بها. وقد تم، أول أمس، استدعاء مفجر قضية «الحركى» من خلال إحدى العمارات التي يدعون أنها ملك لهم بحي الكميل، المدعو «بن . س» الذي تمت مقاضاته من قبل أحفاد الباشاغات بتهمة القذف والتشهير بهم، حيث بعدما أجلت محكمة وهران النظر في القضية لمرتين، تم، أمس، الاستماع لأقوال المتهم الذي قدم لهيئة المحكمة حزمة من الوثائق والشهادات التي تؤكد أن الباشاغات كانوا ضد ثورة نوفمبر وبالأدلة الدامغة وبشهادة موثقة للمكتب الولائي لمنظمة المجاهدين بولاية تيارت، التي كان يعذب فيها الباشاغات المجاهدين سيما بمنطقة عين كرمس. القضية الشائكة التي مضى على تفجيرها مدة تزيد عن العامين، لم تجد طريقها للحل في ظل إتهام مفجر القضية لمديرية أملاك الدولة بالتماطل في تطبيق القانون، بالرغم من أن القضية أخذت تجاوبا كبيرا على مستوى وزارة المجاهدين والمديرية العامة لأملاك الدولة، فيما أقر المسؤولون عن المكتب الولائي للمجاهدين بتيارت بأن الحفيدين الذين قاموا بمقاضاة المتهم، أجدادهم لهم تاريخ غير ثوري وغير نزيه، حيث اتهم المجاهدون أن أحفاد «الحركى» تمكنوا من الحصول على وثائق على أساس أنهم أبناء لمجاهدون من خلال شهادات مزورة لمجاهدين وهي القضية المثيرة التي تحقق فيها مصالح الوزير طيب زتوني.
 
أحمد بن عطية
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha